“الرباعي الدولي” حول ليبيا: نرحب بالاتفاق بين السراج وحفتر

 

لندن/ الأناضول – رحب بيان مشترك، صدر السبت، عن بريطانيا وفرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية بالاتفاق الذي جرى بين رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، وقائد الجيش الليبي خليفة حفتر، 27 فبراير/ شباط الماضي.
وقالت الدول الأربع في البيان، الذي نشرته وزارة الخارجية البريطانية على موقعها الرسمي، إن حكومات فرنسا، وإيطاليا، وبريطانيا، والولايات المتحدة تدعم بقوة الجهود الأممية الجارية بقيادة المبعوث الخاص غسان سلامة، والبعثة الأممية للدعم في ليبيا من أجل خفض التصعيد جنوب ليبيا، ومساعدة الليبيين على التقدم نحو انتخابات نزيهة وآمنة.
ورحب البيان بالاتفاق الذي جرى بين السراج، وحفتر، 27 فبراير/ شباط الماضي.
ودعت الدول الأربع جميع الليبيين  للعمل بشكل بناء مع المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا لاغتنام الفرصة الحيوية لإحلال الاستقرار وتشكيل حكومة وطنية يمكنها تحقيق الأمن والازدهار لكافة الليبيين .
وتابعت نرحب كذلك بإعلان الحكومة الليبية بأن الأطراف اتفقت على استئناف إنتاج النفط من حقل الشرارة، وعليها أن تنفذ هذا الاتفاق من أجل السماح لمؤسسة النفط الوطنية استئناف عملها الحيوي الذي يعود بالفائدة على جميع الليبيين .
وشددت الدول الأربع على أن  هذه الموارد الليبية يجب أن تبقى تحت الإدارة الحصرية لمؤسسة النفط الوطنية، والرقابة الوحيدة عليها من حكومة وطنية متفق عليها، وفقا لنص قرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2259 لسنة 2015، و2278 لسنة 2016، و2362 لسنة 2017".

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here