الرئيس الموريتاني يكشف عن زيارة متوقعة للعاهل المغربي الى موريتانيا بعد فتور في العلاقات.. وآمال جديدة لانعاش اتحاد المغرب العربي

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

كشفت مصادر اعلامية عن زيارة مرتقبة للعاهل المغربي الملك محمد السادس الى الجمهورية الموريتانية خلال الأسابيع القليلة القادمة، وذلك بعد توثر وفتور في العلاقات بين البلدين طبع السنوات الأخيرة.

وذكرت أسبوعية “جون أفريك”  نقلا عن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، عدم استبعاده تحسن العلاقات بين المغرب وموريتانيا، مشيرا الى وجود ارادة مشتركة بين مسئولي الرباط ونظرائهم في نواكشوط لمنح العلاقات بين البلدين المزيد من “القوة والشمولية”.

وحسب المقابلة التي أجرتها الأسبوعية مع ولد عبد العزيز، فهنالك زيارة مرتقبة للعاهل المغربي لموريتانيا خلال الاسابيع المقبلة، بعد حالة مد وجزر رفض الرئيس الموريتاني وصفها بـ”الأزمة” طبعت العلاقات بين البلدين.

تصريحات الرئيس الموريتاني تأتي بعد أيام قليلة على دعوة وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، الى احياء هياكل اتحاد المغرب العربي الكبير، وذلك بمناسبة احياء الذكرى التاسعة والعشرون  لتأسيسه (17 شباط 1989).

وعن ملف الصحراء، فقد لمح ولد عبد العزيز في هذا الصدد، الى ضرورة تجاوز الخلافات بين البلدان المعنية به، من أجل انهاء الصراع القائم منذ عقود، معتبرا أن هذا النزاع تسبب لبلدان المغرب العربي في الدوران في حلقة مفرغة.

ولم يخف أمله في عودة الحياة لاتحاد المغرب العربي، معتبرا أن مهمة احياءه حتمية تاريخية ان لم تنجز حاليا ستنجز مستقبلا .

ودعا الرئيس الموريتاني، دول المنطقة الى تقديم تنازلات لايجاد حل للخلافات للحاق بالتكتلات الاقتصادية الجارية في القارة الأفريقية.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. ابن بغداد ، أولا العملية ليست عملية قلب مفتوح بل تدخل بسيط عن طريق الوريد يغادر بعدها المريض المستشفى بعد يوم وتتم بتخدير موضعي فقط .

  2. حال شمال افريقا أو دول المغرب العربي حل يرثى له ،لانه لا يوجد عاقل بين المسؤولين عن هذه البلدان، الغريب انهم يريدون ان يتوحدو وفِي نفس الوقت يحكمون بنزوات شخصية، الشعوب تطمح الى توحد البلدان والعمل المشترك، والغرب لا يريد هذا وهم يطيعون الغرب في تشتيت أنفسهم، لهم ما يجمعهم ويقوي شوكتهم ، ابسط شيء هو الثروات التي توجد بالبلاد ولكنها ملك للغرب لانه هو المستفيد
    بلوغ هذا الاتحاد على الدول الخمسة ان تفكر في الحاضر وتتطلع للمستقبل ولا تتكلم في الماضي،لانه مليء بالاتهامات والتخوين والتآمر
    اتخيل القوة الاقتصادية لهذا الاتحاد والقوة العسكرية والقوة السياسية والسوق التي تمثل

  3. الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لم يتحدث ابدا على زيارة الملك محمد السادس
    .
    بل حتى اسمه لم يذكره خلال طول الحديث الذي دار بين الرئيس وأسبوعية “جون أفريك”
    .
    فمن يريد الاطلاع على الحديث كامل فهو منشور على صفحة جون أفريك

  4. كيف سيزور والرجل اجرى البارحة فقط عملية القلب المفتوح في مستشفى بفرنسا؟

  5. اللهم إحفظ الشعبين الشقيقين المغربي والموريتاني وجمد الدم في عروق كل حاسد حاقد يسعى لغرس بدور التفرقة والعداوة بينهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here