الرئيس الموريتاني يعلن زيادة رواتب قطاعي الصحة والتعليم في الذكرى الستين لاستقلال البلاد

نواكشوط – (أ ف ب) – حضر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني السبت مراسم الاحتفال بالذكرى الستين لاستقلال البلاد، وذلك غداة إعلانه زيادة المعاشات التقاعدية ورواتب العاملين في قطاعي الصحة والتعليم.

وفي خطاب وجّهه الجمعة إلى الأمة بمناسبة الذكرى الستين لاستقلال البلاد، أعلن ولد الشيخ الغزواني “زيادة رواتب عمال الصحة بنسبة ثلاثين في المئة، وتعميم علاوة الخطر عليهم”، وذلك اعتبارا من الأول من كانون الثاني/يناير.

وأكد الرئيس الموريتاني أهمية جهود موظفي القطاع الصحي في التصدي لجائحة كوفيد-19 التي أسفرت رسميا عن 169 وفاة ونحو ثمانية آلاف إصابة في موريتانيا.

كذلك أعلن ولد الشيخ الغزواني “تعميم علاوة الطبشور لتشمل كل مديري المدارس الأساسية والمؤسسات الثانوية، وصرفها على مدى اثني عشر شهرا بدلا من تسعة أشهر فقط”، و”مضاعفة علاوة البعد”، كما و”زيادة علاوة التأطير بالنسبة لمفتشي التعليم الأساسي والثانوي والفني، بمبلغ 10 آلاف أوقية قديمة”، وفق ما نقلت عنه الوكالة الموريتانية للأنباء.

كما أعلن الرئيس الموريتاني “زيادة المعاش الأساس بنسبة مئة في المئة لجميع المتقاعدين” و”مضاعفة معاش أرامل المتقاعدين واستفادتهن من التأمين الصحي”، بالإضافة إلى “صرف معاشات التقاعد شهريا”.

والسبت حضر ولد الشيخ الغزواني في نواكشوط عرضا عسكريا كبيرا بمناسبة الاحتفال بالذكرى الستين لاستقلال البلاد، شاركت فيه تشكيلات من مختلف وحدات القوات المسلحة وقوات الأمن والفرق العسكرية، نظّم بحضور آلاف الأشخاص.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here