الرئيس الفيليبيني يحذر من “تفاقم التوتر” في بحر الصين الجنوبي

 

طوكيو – أ ف ب – حذر الرئيس الفيليبيني رودريغو دوترتي الجمعة من “تفاقم التوتر” في بحر الصين الجنوبي على خلفية ما تطالب به الصين.

وبحر الصين الجنوبي في صلب نزاعات بين دول عدة بسبب كثافة التبادل التجاري في هذه المنطقة واحتياطاتها النفطية الغنية.

وتطالب بكين بسيادتها على جزر عدة في هذه المنطقة البحرية المترامية، الامر الذي يثير استياء دول مجاورة مثل فيتنام والفيليبين وماليزيا وبروناي.

وقال دوترتي خلال منتدى اقتصادي في طوكيو “أحب الصين كثيرا، ولكن علينا ان نتساءل ما اذا كان منصفا لبلد ما أن يطالب بمحيط برمته”.

وتحاول بكين وعشر دول في منظمة دول جنوب شرق آسيا منذ اعوام اعداد مدونة سلوك تمهيدا لالتزامها في المنطقة المتنازع عليها، لكن المفاوضات في هذا الشأن بطيئة.

واعتبر دوترتي أن “الامر سيستغرق وقتا أطول، والبحر قد يكون مسرحا لتفاقم التوتر”.

ومنذ انتخاب دوترتي، تجنبت الفيليبين انتقاد طموحات بكين في بحر الصين الجنوبي أملا باجتذاب استثمارات صينية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here