الرئيس الفرنسي ماكرون: بريطانيا قد تطلب مهلة إضافية  من الاتحاد الاوروبي من أجل اتفاق “بريكست”

باريس / الأناضول

أشار الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، إلى احتمالية أن تطلب بريطانيا مهلة إضافية من الاتحاد الأوروبي؛ من أجل اتفاق خروجها من الاتحاد الأوروبي(بريكست).

جاء ذلك بعد رفض مجلس العموم البريطانى، خطة رئيسة الوزراء، تيريزا ماى حول اتفاق الخروج، ما دفع زعيم المعارضة جيرمى كوربين إلى المطالبة بسحب الثقة منها.

تصريحات ماكرون جاءت خلال اجتماع عقده في بلدة “غراند بورغثيرول” الصغيرة بمنطقة نورماندي، حيث التقي حوالي 600 رئيس بلدية ومسؤول محلي، في خطوة لحل أزمة “السترات الصفراء”.

وأوضح ماكرون في السياق ذاته أن هناك 3 سيناريوهات متوقعة بعد رفض الاتفاق، أولها إلغاء “بريكست”، وفي هذه الحالة سيكون البريطانيون هم الخاسرون، بحسب قوله.

أما السيناريو الثاني المتوقع، وفق ماكرون، فهو أن تتقدم بريطانيا إلى الاتحاد الأوروبي بطلبات جديدة حول الاتفاق، مشددًا على أن الاتفاق لن يطرح للنقاش مرة ثانية.

أما السيناريو الثالث الذي يرى ماكرون أن تنفيذه محتمل، هو أن تطلب بريطانيا مهلة إضافية من أجل الاتفاق.

والثلاثاء، رفض مجلس العموم البريطاني، لاتفاق الخروج الذي كانت توصلت إليه الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي، حيث رفضه 432 عضوا مقابل تأييد 202 آخرين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here