الرئيس العراقي ينفي وجود قوات أمريكية مقاتلة على أراضي بلاده

بغداد- (د ب أ): أعلن الرئيس العراقي برهم صالح رسميا مساء الاثنين، عدم وجود قوات أمريكية مقاتلة في العراق وعدم وجود أية قواعد عسكرية لها، بل أن هناك مدربين ومستشارين أمريكيين ومن قوات التحالف لتطوير قدرات القوات العراقية في الحرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”.

وقال الرئيس العراقي، في مقابلة مع عدد من المحطات التلفزيونية العراقية “هناك إجماع وطني بعدم وجود قواعد وقوات أجنبية في العراق، وإن أي تواجد يعتمد على مدى حاجتنا لمدربين ومستشارين والموقف الرسمي ليست هناك قوات قتالية ولم تشترك قوات أمريكية قتالية في الحرب ضد داعش في العراق”.

وأضاف صالح “هناك الآن مدربون ومستشارون وليست قوات مقاتلة وعلينا التعاطي مع الموضوع وفق متطلبات السيادة والمتطلبات العراقية وعدم الانجرار وراء شعارات”.

وأشار صالح إلى أن القوات الأجنبية موجودة بناء على طلب من الحكومة ومهمتها تدريب القوات العراقية وليست أية مهمة أخرى.

وشدد الرئيس العراقي “إن مصلحتنا هي في تمكين الجيش العراقي في الانتصار على داعش”.

ورغم إعلان العراق في نهاية عام 2017 القضاء عسكريا على تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” في البلاد، إلا أن خلايا التنظيم لاتزال تشن هجمات.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. فعلا هزلت…..عادل إمام يمكن أن يلعب دور شاهد مشافش حاجة أما أن يلعبه ،،رئيس،، دولة في الوقت الذي يصرح فيه ترامب بتمسكه بالبقاء في العراق وبناء قواعد جديدة فهذا إستهبال لشعبه زيادة على العمالة المفضوحة للمحتل الأمريكي.

  2. هكذا تحرر البلاد من الاحتلال الامريكي دون طلقه غريب هذا الصريح أين كان ترامب في زيارته في العراق وما معني التصريحات للسفير الامريكي في العراق انسحاب الاستثمارات اذا اذا لا توجد اَي قوات امريكيه في العراق الرئيس العراقي لا يسمع وبقراء ما يقول استخفاف في عقول العراقين والعرب

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here