برهم صالح خلال استقباله من طرف أردوغان: العراق يريد شراكة وتعاونا استراتيجيا مع أنقرة ونتطلع إلى دور تركي فاعل في إعادة الإعمار في المناطق المحررة من الإرهاب

 

أنقرة/ الأناضول
قال الرئيس العراقي برهم صالح، إن العراق يريد شراكة وتعاوناً استراتيجياً مع تركيا، و يتطلع إلى دور تركي فاعل في إعادة إعمار العراق.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس في العاصمة أنقرة.
وأضاف صالح  أتينا إلى تركيا الشقيقة حاملين رسالة صداقة، وأخوة، وتعاون مشترك في كل المجالات .

وأضاف نتطلع إلى دور تركي فاعل في إعادة الإعمار في المناطق المحررة من الإرهاب في العراق.
وأردف صالح إن العراق يريد شراكة وتعاونا استراتيجيا مع تركيا  .

وأكد الرئيس العراقي نحتاج إلى اتفاقية شاملة مع تركيا تتناول الملفات المختلفة بين البلدين.
وتابع سنعمل على عقد اجتماع المجلس الاستراتيجي المشترك بين البلدين .

واستقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، نظيره العراقي برهم صالح، في العاصمة أنقرة، بمراسم استقبال رسمية.

وجرت مراسم الاستقبال في المجمع الرئاسي بأنقرة ، حيث بدأت بعزف النشيد الوطني للبلدين، وبعد ذلك حيّا صالح حراس الشرف، ثم قدّم كل رئيس وفد بلاده للآخر.

وعقب المراسم توجه الزعيمان إلى القصر الرئاسي لعقد لقاء ثنائي.

وسيعقد الرئيسان مؤتمراً صحفياً مشتركاً عقب لقاء ثنائي وآخر على مستوى الوفود.

وحضر مراسم الاستقبال من الجانب التركي كل من وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ووزير الدفاع خلوصي أكار، ووزيرة التجارة روهصار بكجان، ووزير الزراعة والغابات بكر باكدميرلي، والمتحدث باسم الرئاسة التركية

إبراهيم قالن، ورئيس الاتصالات بالرئاسة التركية فخرالدين ألطون، ورئيس الصناعات الدفاعية إسماعيل دمير، ومحافظ أنقرة واصب شاهين ومسؤولين آخرين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here