الرئيس التركي: نتمنى ألا يكرر المجتمع الدولي في ليبيا الخطأ الذي ارتكبه في سورية وعلينا تسريع عملية الحل

أسطنبول- (د ب أ) – أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة عن أمله في ألا يكرر المجتمع الدولي في ليبيا الخطأ الذي ارتكبه في سورية.

جاء ذلك في كلمة أردوغان خلال مراسم افتتاحه والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل المباني الجديدة للجامعة التركية-الألمانية، في مدينة إسطنبول التركية.

وقال أردوغان إن انقرة ستواصل الوقوف إلى جانب “أشقائها الليبيين في هذه الأوقات العصيبة من أجل سلامه ومستقبله واستقراره”، بحسب ما أوردته وكالة أنباء الأناضول.

وأضاف: “نتمنى ألا يُكرر المجتمع الدولي في ليبيا الخطأ الذي ارتكبه في سورية”.

وتابع: “إذا كنا لا نريد ظهور مرتزقة ومنظمات إرهابية كالقاعدة وداعش في ليبيا، فيجب علينا تسريع عملية الحل”.

وأوضح: “هدفنا الأكبر هو إنهاء هذه الأزمة التي تسببت في مقتل أكثر من 2400 شخص وإصابة أكثر من 7500 آخرين”.

وشدّد الرئيس التركي على أن بلاده ستدعم بقوة الخطوات المتخذة من أجل تحقيق التسوية والسلام وإيقاف سيل الدموع والدماء في ليبيا مثلما فعلت في مؤتمر برلين.

وقال: “خطة السلام تعد خطوة مهمة نحو إعادة تأسيس الاستقرار السياسي في ليبيا ونجاحها مرتبط بتنفيذ القرارات”.

وكان أردوغان تمنى في كلمته اليوم “النجاح مدى الحياة” للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وبدأ الكلمة بالترحيب بـ “صديقتي العزيزة السيدة ميركل”. ولفت الزعيمان إلى أن الجامعة تعد مثالا للتعاون بين البلدين.

وأعرب أردوغان عن أمله “في أن تصبح الجامعة التركية-الألمانية رمزا للصداقة بين تركيا وألمانيا، مثلما كانت المدرسة الألمانية العليا على مدار 150 عاما.”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. تحية تركيا القوية وتحية لي اردوغان تركيا هي الوحيدة التي تقود العالم الاسلامي 👍👍👍👍

  2. من المجتمع الدولي الذي أخطأ في سورية ، ويريد ان يكرر الخطأ في ليبيا ،

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here