الرئيس الأسد يستقبل المبعوث الروسي الى سورية لبحث الأوضاع في محافظتي حلب وإدلب

دمشق ـ (د ب أ)- بحث الرئيس السوري بشار الأسد والمبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية ألكسندر لافرنتييف الأوضاع في محافظتي حلب وإدلب.

وبحسب ما نشر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للرئاسة السورية، فقد تناول ” اللقاء الاعتداءات الإرهابية اليومية على المناطق الآمنة وما تسفر عنه من سقوط ضحايا بين المدنيين حيث كان هناك اتفاق على أهمية العمليات التي يقوم بها الجيش العربي السوري بدعم روسي لوضع حد لهذه الاعتداءات في تلك المناطق وحماية المدنيين من التنظيمات الإرهابية وجرائمها”.

كما تطرق اللقاء إلى ” العملية السياسية حيث تم التأكيد على دعم الجانبين لعمل لجنة مناقشة الدستور بعيداً عن أي تدخل خارجي أو تسييس تمارسه بعض الأطراف يمكن أن يتسبب بتعطيل عملها أو وضع المعوقات أمام استمرار اجتماعاتها”.

وتأتي زيارة لافرنتيف وهي السادسة له إلى العاصمة السورية دمشق قبل يومين من زيارة مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية جير بيدرسون والذي زار العاصمة الروسية موسكو في الـ 24 من الشهر الجاري والتقى وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here