الرئيس الأسد يزور طِهران فجأةً وللمرّة الأُولى مُنذ بداية الأزَمة.. ماذا تعني هذه الزّيارة سياسيًّا وعسكريًّا؟ وهل كانت لتقديم التّهاني بذكرى الثورة الإيرانيّة؟ أم أنّ هُناك أمرًا طارئًا يستحق التّشاور والتّنسيق؟ وعلى متنِ أيِّ طائرةٍ وصل؟

عبد الباري عطوان

أن يذهب الرئيس السوريّ بشار الأسد بنفسه إلى طهران لتقديم التّهاني إلى المرشد الأعلى السيد علي خامنئي بمُناسبة الذكرى الأربعين للثورة الإيرانيّة، التي وصفها بأنّها تُشكُل نموذجًا يُحتذى على مدى العُقود الأربعة الماضية في بناء الدولة القويّة القادرة على تحقيق مصالح شعبها و”المُحصّنة” ضد التدخّلات الخارجيّة فهذه خطوة تعكِس تطوّرًا استراتيجيًّا غير مسبوق للأسباب التالية:

  • أوّلًا: هذه هي المرة الأولى التي يُغادر فيها الرئيس الأسد دمشق إلى عاصمة أخرى غير موسكو، منذ بدء الأزمة السوريّة قبل ثماني سنوات، الأمر الذي يعكس حالةً من الثقة، والإجراءات الأمنيّة الدقيقة، وتعافي سورية على أكثر من صعيد.

  • ثانيًا: اختيار الرئيس الأسد طِهران لكي تكون وجهته الأولى يأتي تجسيدًا لعُمق العلاقات الاستراتيجيّة بين البلدين، ووقوفهما في خندقٍ واحدٍ في مواجهة الإرهاب والمشروع الغربيّ الأمريكيّ في المنطقة، حسب ما جاء على لسان المُرشد الأعلى، وتوجيه رسالة لأمريكا وإسرائيل بأنّ القوّات الإيرانيّة باقية في سورية.

  • ثالثًا: من المُؤكّد أن هذه الزيارة لم تكن بهدف التهنئة فقط على أهميّتها، وإنّما للتنسيق حول كيفيّة التعاطي مع التهديدات الإسرائيليّة الأمريكيّة التي تستهدف البلدين ووضع استراتيجيّة لمُواجهتها.

  • رابعًا: الرّد “عمليًّا” على كُل الادعاءات التي راجت في بعض وسائل الإعلام التي تقف في الخندق الآخر ضد سورية، وتقول أنّ الرئيس الأسد “مُحاصر” في قصره، ولا يستطيع مُغادرته إلى أيّ جهة أخرى غير موسكو، وبترتيباتٍ أمنيّةٍ روسيّة.

***

كان لافتًا أن الرئيس الأسد التقى أيضًا أثناء هذه الزيارة الخاطفة الرئيس الإيراني حسن روحاني، حيث وضعه الأخير في صورة قمّة سوتشي الثلاثيّة الروسيّة الإيرانيّة التركيُة، وهي القمّة التي تُعتبر الأكثر أهميّةً من بين نظيراتها الثّلاث السابقة لأنّها، ومن خلال قراءة التطورات التي حدثت بعدها، وخاصة الهجوم الشرس وغير المسبوق الذي شنّه الرئيس الأسد على نظيره التركي رجب طيب أردوغان، فمن الواضح أن هناك خلافات حول المنطقة الآمنة المُقترحة في شمال سورية، وكذلك مستقبل إدلب، والدويلة التي تسعى أمريكا لإقامتها شرق الفرات، فروسيا اقترحت قيامها بدوريات لحفظ الأمن في المنطقة الآمنة لمِلء أيُ فراغ نتيجة الانسحاب الأمريكي كحل وسط، بعد تراجع تركيا عن قبول “اتفاق أضنة” السوري التركي، وإصرارها على أن تكون هذه المنطقة تحت إشرافها وحدها.

أن يسمع الرئيس الأسد من نظيره الإيراني مباشرة ووجهًا لوجه، عمّا جرى في قمة سوتشي أمر مختلف كُليًّا عن تلقّيه رسائل يحملها مبعوثون، سواء مكتوبة كانت أو شفهيّة، ولهذا يُمكن تصنيف اللّقاء بين الرئيسين في خانة الأهميّة القُصوى.

نُقطة أُخرى لا يُمكن القفز عنها في هذه العجالة، وهي التصريحات التي أدلى بها الجنرال علي شمخاني، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، لوكالة “تسنيم” وكشف فيها “أن الرد السوري الإيراني على الضربات الإسرائيليّة سيكون مُختلفًا في المرّات المُقبلة، وأكّد أنّ محور المُقاومة حقّق أكثر من 90 بالمئة من أهدافه في سورية.

هذه التّصريحات تزامنت مع كشف إيران عن غواصة متوسطة الحجم انضمّت إلى سلاحها البحري، وقادرة على إطلاق صواريخ باليستيُة، وكذلك استعراض صاروخ جديد يبلُغ مداه 1300كم مزوّد برؤوس ذكيّة، وإجراء مُناورات بحريّة في مضيق هرمز وبحر عُمان والمُحيط الهندي لمُدّة ثلاثة أيّام.

***

لا نعرِف كيف طار الرئيس الأسد إلى طهران، مثلما لا نعرف تركيبة الوفد المُرافق له، وكذلك مسار الطائرة التي أقلُته، وهل كانت عسكريّة أو مدنيّة، ولكن ما نعرفه أنّه عاد إلى دمشق دون أي عوائق، فقد جرت العادة أن يتم الكشف عن هذه الزيارات بعد إتمامها، وعودة الرئيس السوري إلى عاصمته سالمًا، مثلما كان عليه الحال في كل زياراته السابقة، وربّما اللاحقة لموسكو أيضًا، فالأجواء السوريّة مُزدحمة بالطائرات الحربيّة الأمريكيّة والغربيّة، علاوةً على العشرات من أقمار التجسس التي يُقال إنها ترصُد دبيب النّمل على الأرض، والاحتياطات الأمنيّة في هذه الحالة تبدو حتميّةً.

خِتامًا نقول إنّ هذه الزيارة الخاطفة التي قيل إنّها كانت زيارة عمل ليوم واحد، تعكِس تسارع التّعافي السوري سياسيًّا وعسكريًّا، وربّما تُمهّد لزيارات أُخرى إلى عواصم عربيّة ودوليّة أُخرى في المُستقبل القريب، فهل ستكون تونس لحُضور القمّة العربيّة الشّهر المُقبل؟ الاحتِمال ضعيف لأنّ الرئيس الأسد ينتظر زيارة الآخرين له قبل أن يذهب إليهم.. واللهُ أعلم.

Print Friendly, PDF & Email

36 تعليقات

  1. القوميين العرب مطالبين باعمال فاعلة مؤثرة لنشر الثقافة القومية ولا يكفي الاجتماعات و المؤتمرات السنوية النظرية . ما حصل في 2012 في اجتماعات ما سمي جامعة عربية لتجميد عضوية سورية هوخلل تآمري عظيم بسبب ضغط نظام سعود انذاك باوامر خفية من العدو الامريكي و الاسرائيلي فاين كانت 17 دولة عربية و بينها دول ممانعة كالجزائر وكان يجب ان تقاطع الاجتماع و لا تلتزم بمقاطعة سورية و لا تعترف بقرار القلة الخليحية انذاك وقرار كهذا يجب ان يكون بالاحماع او بالاغلبية اذا لم يكن هناك ضغوط مالية خفية تحت الطاولة كما حصل فعلا من نظام سعود . يجب عدم تكرار هذا اطلاقا . التضامن العربي التزام ومبدا قومي ويجب تطبيقه على الارض و يجب عدم السكوت و التغاضي كما حصل قعلا وكان خطأ كبير و جسيم .

  2. جميع الشعوب العربية 400 مليون مصرة اصرارا حازما على تفعيل المبادئ القومية الناصرية بكل قوة و ثقة رغم انف العدو الاسرائيلي و الاعداء المستعمرين . لقد ارتكب السادات ومن جاء بعده بتحريض اسرائيلي خيانة عظمى بمحاولة طمس الارث الناصري بعد 1970 رغم انه نافق بانه من ثورة يوليو وحاميها و يجب محاكمته غيابيا فقد اضاع مكانة مصر الكبرى عربيا و قوميا و دوليا و مسخها و اغرقها في الديون . المطلوب الان اليات ذلك وهي الاحزاب الناصرية اين هي لماذا لا تتواجد في كل البرلمانات العربية و مجالس النواب .. اين ممثليهم من الممكن اختيار رؤساء الدول العربية و رؤساء الوزراء منهم ولكنهم عليهم ان يشتغلوا على انفسهم و يظهروا على الساحة العربية في مصر و باقي الدول . الارث الناصري يجب المحافظة عليه بالافعال .. على المستوى التكتيكي و التنفيذي يجب القيام بما يلي و الشعوب تراقب باستمرار :
     التوجه و مخاطبة الشباب من الجنسين لشرح مفاهيم القومية العربية على مواقع الانترنت و على الفيسبوك و وضع ملف طلب العضوية للاتحاد القومي المركزي فيه من مختلف الدول العربية .
     التوصية لتلك الدول العربية المؤيدة لذلك بادراج منهج دراسي في المدارس و الجامعات توضح اهمية و دور القومية في تحقيق النهضة العربية و الامن القومي .
     التفكير جديا بانشاء قناة اعلامية باسم ” القناة القومية العربية “و بتبرعات بعض الدول الوطنية و الافراد .
     السعي لفتح فروع للاتحاد القومي العربي المركزي المقترح تأسيسه في بعض الدول العربية كمصر و سورية و تونس و الجزائر والعراق و السودان .
     عقد ندوات شهرية في الدول العربية لشرح اهمية التعاون العربي و السعي لتأسيس اتحاد فيدرالي عربي في المراحل القادمة.

  3. انا استغرب ليش العالم مستغرب من الزيارة المفاجئة للرئيس السوري ، طيب مهو ترامب بعظمته رئيس اقوى دولة بالعالم قبل شهر زار العراق سرا بدون ما يقول لحد ، يعني حرام علينا وحلال على جارنا !!!

  4. عائلة ظريف كانت قد غادرت ايران قبل خمسة ايام في اجازة الى أذربيجان ولم يعودوا بعد!! وترجح مصادر عدم وجود نية بالعودة بعد مشاهدتهم يتوجهون للسفارة الفرنسية في العاصمة الاذرية. ورفضت السلطات الفرنسية التعليق على سبب الزيارة

  5. استقالة ظريف وعدم دعوة ريحاني لاجتماع سليماني وبشار مع خامنئي تشي بالكثير عن المأزق الايراني وحالة الانقسام، هذا بالاضافة لملاحقة اقرباء روحاني قضائيا بتهم فساد مالي، وانباء عن احتجاز ظريف في منزله وفصل جميع اساليب الاتصال عنه

  6. جع التعليقات الذي تعبر عن وجهة نظر صاحبها وان اختلفت معه .
    تحت مسمي حرية الرأي الشخصية أري الكثير ممن يستميتون في الدفاع عن بعض الممالك العربية أو الهجومي الشديد علي بعض الدول العربية والإسلامية أو تمجيد وتعظيم العدو الصهيوني ومسانديه في الغرب.
    شيء آخر لاحظته أن أحيانا يتم حجب تعليقات علي حساب الاخري مما يدعو للتساؤل عن السبب.
    أتعجب لذلك واتمني أن لاتصبح رأي اليوم منبرا لكل من أراد نشر أو إيصال خبر معين أو أن تصبح منصة للسب والتجريح (بطريقة ذكية ) للغير …مثل منصة الكترونية عالمية تستحي الآن أن تدخلها من كثر السب والشتم في الإسلام ودول عربية معينة. ……..
    يعجبني الكثير من كتاب الموقع أولهم المحبوب عبد الباري عطوان (رجل في زمن قل فيه الرجال ) ومجموعة محترمة من كتاب المغرب العربي اللذين لولا رأي اليوم لما سمعت عنهم (للأسف الشديد لمتابعة القنوات الاخبارية التقليدية في المشرق العربي ) واتمني للموقع أن لا ينحدر كي لا يفقد متابعيه وهذا ماتريده الكثير من الممالك العربية وصديقتها الجديدة دولة بني صهيون

  7. الشعب السوري مستقل في إرادته مثابر ذكي
    غرر البعض منهم فقاموا فسادا في الارض
    تعيش سوريا حرة أبية تحت قيادتها الحكيمة

  8. عزا وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في أول تصريح صحافي له عقب استقالته، سبب قراره إلى تغييبه عن لقاءات رئيس النظام السوري بشار حافظ في طهران مع المرشد الأعلى علي خامنئي والرئيس الإيراني حسن روحاني.

    وقال ظريف في تصريحات لموقع “انتخاب” الحكومي إنه “عقب انتشار صور اجتماعات اليوم، لم يعد لجواد ظريف قيمة كوزير الخارجية أمام العالم”.
    كان لافتاً حضور قائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني في اللقاءين، حيث اعتبر محللون أن هذا يعني أن دفة السياسة الخارجية أصبحت بيد سليماني وبمباركة المرشد بينما تم تهميش ظريف.

  9. “القضية الفلسطينية ليست أولوية, الأولوية هي إيران”!! – وداعا للقدس ولفلسطين –
    هذا ما قاله المُخبر البحراني ناطقا باسم امريكا وعملائها الصغار من ملوك ورؤساء عرب.
    القضية الفلسطينية ليست أولوية عند العرب بل لا بُد من نسيانها لأجل تحالف الكيان الصهيوني مع السعودية وغيرها حُبا بامريكا.
    ماذا يُفترض بالعرب الشرفاء أن يفعلوا؟؟ أن يتفرجوا على ما يُخطط لهم؟؟

  10. فى الحقيقة لقد قدمت أيران والشعب الايرانى تضحيات وخدمات جليلة لسوريا خلال تلك المحنة المؤلمة والمتسبب بها عدة دول بالمنطقة ودول غربية وللحقيقة لم يقف مع سوريا فى تلك المحنة غير أيران وروسيا وحزب الله والحشد الشعبى العراقى وللحقيقة تعرضت سوريا “قديما بلاد الشام” الى غزوات أشد فظاعة من تلك الغزوات منذ الغزوات الصليبية البيزانطية الى الغزوات المنغولية للشام الى محنة الحرب العالمية الاولى والمجاعة الشهيرة وفرار الملايين من الشام الى دول أمريكا الجنوبية وجاءات تلك المحنة الاخيرة وقتل من قتل وشرد من شرد من الشعب السورى العظيم وقد فر الملايين الى دول الجوار والى دول غرب أوروبا ووصل السوريين بدول غرب أوروبا الى مليون مهاجر سورى فى خمس سنوات فقط وربما هى مشيئة الله عز وجل أن يكون فى تشتت الشعب السورى الشقيق فى دول غرب أوروبا هى مرحلة جديدة مماثلة لمرحلة الشتات خلال الحرب العالمية الاولى الى أمريكا الجنوبية وتكوين جاليات سورية عربية كبرى بتلك الدول خلال عقود ومنهم من وصل لمنصب رئيس دولة فى دول أمريكا الجنوبية ويقال فى الامثال “رب ضارة نافعة” وربما كل تلك الاحزان والمأسى للشعب السورى هى فى النهاية خيرا لملايين السوريين لمن ترك ديارة الى بلاد أخرى تكون السبب فى دعم الاسلام والمسلمين فى العقود القادمة.

  11. الرئيس الأسد هو رئيس استثنائي يكتب التاريخ بجدارة وذكاء ورجولة. هذه الزيارة تأتي لتتويج الانتصار السوري في هذه الحرب الكونية اللعينة على سوريا. ما بعد هذه الزيارة ليس كما قبلها وانتظروا كل جديد لسورية وانتصارها وهزيمة أعدائها..النصر المؤزر للأسد ولسوريا وللحلفاء..

  12. زيارة بشار الأسد إلى طهران زيارة طبيعية حيث أن جميع الخيارات العسكرية و السياسية المستخدمة في الأزمة السورية كانت بناء على تعليمات و توجيهات المرشد الإيراني و التي أدت إلى الخراب و الدمار و الشتات للشعب السوري وأدت إلى التحالف السري مع إسرائيل فيما بعد و كانت إسرائيل هي الرابح الأكبر من الأزمة السورية و الخاسر الأكبر هو بشار الأسد الشخص الغير مرغوب به شعبيا و دوليا ……..

  13. زيارة الرئيس السوري بشار الاسد لايران تعطي رسائل سياسية وعسكرية كثيرة اهمها:
    ١-صفعة مسبقة من العيار الثقيل للمجرم نتنياهو قبل لقائه الرئيس الروسي بوتين حيث كان اعلن ان زيارته لموسكو لهاجدول اعمال من بند يتيم هو المساعدة في اخراج القوات الايرانية من سوريا بعد هزيمة مشروع تفتيت وتقسيم سوريا من قبل حلف الاجرام الامريكي البريطاني الفرنسي الاسرائيلي والنخاسين من حكام العرب وتركيا .
    ٢- رسالة سياسية لتركيا بعدم التمادي بتهديد وحدة التراب السوري
    ٣-رسالة سياسية للنخاسين من حكام العرب الذين تآمروا على سوريا وسلحوا ومولوا الارهاب والتكفيريين انهم ليسوا اهلا للثقة
    ٤-رسالة سياسية وعسكرية من سوريا وايران بانهم وروسيا بوتين حلف واحد ضد اي مغامرة عسكرية صهيوامبريالية على اي منهم بعدرد روسيا المرعب لامريكا خصوصا بانه جاهز لضرب قواعد القرار الامريكية بعد انسحاب الاخيرة من معاهدة الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى
    والتي ظنت امريكا انها قد تموه على العالم انها لا تقصد روسيا بحشد صواريخها بالمنطقة بل ضد ايران دفاعا عن اوروبا واسرائيل وحلفاءها العرب
    وتبين هذه الزيارة مدى الثقة بالنفس والتحدي لاعداء الحلف الروسي السوري الايراني جميعاومدى سقف الروح المعنوية العالية بسبب الانتصارات التي حققها الحلف الروسي السوري الايراني في سوريا

    وعليه لا اطن ان الرئيس السوري بشار الاسد مستعد للمشاركة بقمة العرب بتونس
    وان قبلت سوريا المشاركة بها حفظا لماء وجه بعض الحكام العرب واحتراما للشعوب العربية التي وقفت معها فقد ترسل احد فرسان السياسة السورية الخارجية
    الفارس وليد المعلم
    الفارس فيصل المقداد
    الفارس بشار الجعفري

  14. تناقض التيار السعودي
    لم نعد نستغرب مما نسمع من تحليلات جهابذة السياسة الموالية للسعودية والإسرائيلية .. تارة يدعون بأن سرية هذه الزيارة تعكس استشعار الخطر المحتمل على الأسد وأنه غير قادرا على الظهور العلني .. وتارة يدعي آخرون أن هذه الزيارة كانت ضمن موافقة التحالف المعادي فلو أراد هؤلاء استهداف الأسد لما عجزوا عن ذلك .
    وبالطبع يكشف هذا التناقض عن غياب الرؤية والوعي عن حقيقة الأدوار السياسية في المجتمع الدولي، فمن يدعون بأن الأسد تحت أهدافهم نذكر بأن قطر والسعودية وبدعم إسرائيلي وأمريكي وتركي وفرنسي قد بذلت أقصى جهودها وأنفقتا مئات المليارات لإسقاط الأسد .. والنتيجة يعرفها الجميع.
    ولمن يدعي أن زيارة الأسد هي الأخيرة وربما تكون زيارات خاطفة لروسيا وحدها .. عليه أن يتذكر كيف كان حكام الخليج والإعلام الخليجي يتحدثون عن الأسد قبل ثلاث أو اربع سنوات .. وكيف صار حديثهم الآن .. حينها يدرك أن الأحكام المبنية على الرغبة والأمنيات كثيرا ما تخيب آمال البعض في الواقع.

  15. تحليلات منطقية ولذلك بضاف إليها ترجيح إستقالة جواد ظريف لعزم إيران الخروج من الإتفاق النووي لأن المرحلة القادمة يبدو أن الجمهورية الإسلامية تستعد لحرب تفرض عليها وتحتاج دبلوماسية أخرى ولسان آخر لم يعتد الأوروبيون سماعه حتى يتخذوا موقفا واضحا وليس كما هو الآن؛ فهم مع الإتفاق نظريا ومع أمريكا واقعيا

  16. رئيس اسد الله اكبر. جيش العربي السوري الله
    جولان حرة. الله سوريا. مدمرة. الله. الشعب السوري. مجهول الله. اسد. في طهران الله اكبر.
    الأسد وأبو اسد وعشيرة اسد. كلهم. موظفين. لدى إسرائيل. كلكم تعرفون الحقيقة.
    العرب أين انتم.

  17. الرابح أكبر من هذه الزيارة هو أردوغان سوف يقول العربان يريدون إعادة علاقة بي نظام الأسد وإعادته جامعة العربية وإعادة السفارات هو بشار الأسد يزور إيران يجدد علاقات معها انتم تزعمون انكم عدتم إليه إخراج إيران من سوريا وأين هو انور قرقاش لماذا اختفى عن تغريد رغم انهم مقيم دائم في تويتر لم لا يغرد على هذه الزيارة

  18. اولا ان ينزل الاسد كل يوم في مضارب اسد مثله اخير له ان ينزل كل يوم عند بقرة حلوب حلوب او نعجه عاقر
    ******
    الاخ الو احمد
    واين هو الاستغراب ومن قال لك اننا نرحب او نريد ان يدنس هل الانبطاح ارض الشام او يهمنا امرهم ان جاؤوا الينا ام ذهبوا الى جهنم الحمرا
    العجب هو كيف جاؤا مشيا وليس زحفا
    مكانهم عند العتبه فلينبطحوا عندها واذا لم يرغبوا فالف الف ب ص ق ه خلفهم
    ايران بالنسبة لسوريا في كفة ومشيخات نتنياهو في بوز الك ند ره
    هل تعتقد ان سوريا تجامل وتحابي وتتمسح بلنطائح والمحلوبات هم جاؤوا ولم ندعوهم ولن نظعوهم ابدا
    لا يا صديقي
    سوف ياتون الى سوريا وايران تجلس في صدر الديوان وهم على العتبه راغبين صاغرين ومعمهم اموالا تقدم الى الاسد على طبق من ذهب لنيل رضاه
    نحن نتكلم عن حضاره عن دوله عن امه بحد ذاتها عن تاريخ فرض نفسه وشغل حيز على مدى الالف السنين
    نحن لا نتكلم عن عبايه واستخ ر اء

  19. الزيارة لا تحمل اي دلالات سياسية او امنية جدية
    الامور الاستراتيجية لسوريا جميعا اصبحت بيد بوتين
    سوريا قادرة على لعب دور محوري في المنطقة ولكن بعد تخليها عن جميع شعارات العروبة التي كانت تروج لها انها خالدة
    مصالح السوريين الواقعية هي وحدها خالدة
    لا مصالح ايران ولا مصالح عرب الصحراء عادت تلتقي مع مصالح السوريين
    والايام بيننا

  20. الرئيس الامريكي رئيس أكبر دولة في العالم إقتصاديا و عسكريا تسلل إلى العراق بمناسبة حلول أعياد الميلاد للإحتفال مع جنوده و لم يتم الإعلان عن الزيارة مسبقا. فمابالكم بما تعيشه سوريا من حرب كونية مدمرة منذ ثماني سنوات و تريدون أن يتم الإعلان عن زيارة الرئيس الأسد مسبقا إلا إذا كنتم تتمنون له السوء لا قدر الله.

  21. لولا التضحيات الجسيمه للجيش العربي السوري
    والتفاف الشعب حول القياده الوطنية التي أدركت حجم المؤامره الكارثه لما يسمى بالربيع العربي حيث تم حشد عشرات آلاف الارهابيين والمجرمين وقطاع الطرق وخريجي السجون لتدمير سوريا.
    لولا ذلك لرأيت الدواعش والنصره واخواتها يبيعون النساء في شوارع دمشق وحلب وحتى ببيروت. الم يصل الأرهابيون حتي لتخوم العاصمه بغداد وكانوا بقرب عاصمه لبنان بيروت .الى جهنم ومزبله التاريخ لم يتركوا شيئا قبيحا الا وفعلوه جهاد النكاح وقطع الرؤوس. أنهم الوجه الآخر للنازيين اعداء البشريه يجب أن يتعامل العالم معهم كما تعامل مع المجرمين النازيين.

  22. ارجوا من بعص المعلقين احترام عقلية القارئ العربي وليتركوا الحديث عن الاحرار حتى يتحرروا فرغيف خبزهم بداء يحرق اصابعهم لان الثروات التي حاب الله بها الوطن العربي تقدم كجزية لكل من هب ودب يا له من زمن العار

  23. لماذا لم تعلق روسيا على قيام امريكا باسقاط صواريخ الحامله للاقمار الصناعية اﻻيرانية

  24. زيارة سيف الدولة السوري هي زيارة نصر ووضع نقاط على حروف كادت أن تمحى

  25. شئ اقل من عادي ان يزور سياسي دولة صديقة له
    زيارة خاطفة سرية تم الاعلان عنها بعد نهايتها ، تؤكد انه ليس حر التحرك
    الرؤساء والامراء يعلنون عن زياراتهم وجولاتهم مقدما ، ويتجولون في البلد المضيف

  26. أمريكا تحلم في عز الشمس وتحت أشعتها المنبعثة من “كبد السماء” !!!
    القرار الحاسم الذي تم بطهران وبدون أدنى لبس ورد على لسان الرئيس الدكتور بشار الأسد :
    ” أن التجارب أثبتت أن “الخضوع وتنفيذ إملاءات الغير” نتائجه “أسوأ بكثير” من “أن تكون الدول سيدة قرارها”.”
    وهذا يؤكد وبما لا يدع أي مجال للشك أمام “ممثلي خان شيخون” و”دوما” أن إدلب ستحظى وقريبا جدا بدفئ العناق الحار من أبنائها من الشعب السوري في تحدي بكل قوة وثبات لكل الأوهام وأحلام اليقظة !!!

  27. اضحكتني هذه الجملة:” اختيار الرءيس الاسد طهران لتكون وجهته الاولى”. هي الاولى والوحيدة والاخيرة.ليس له خيارآخر. ربما روسيا,حيث سيستقبل كما يستقبل رءيس الشيشان.اما غير هذا فلا اعتقد ان هناك بلد سيدعو الأسد لزيارته.

  28. هذه الزيارة قد تكون للطلب من ايران الانسحاب من سوريا على ان يمثل النظام مصالح طهران! خاصة بعد تراجع الدول العربية والخليجية خاصة اعادة فتح سفاراتها في دمشق!
    ويحتمل البحث عن بديل للاسد يكون مقبول من قبل ايران!واحتمال الطلب من ايران عدم الرد على الاعتداءات الاسرائيلية!
    والاحتمال الاخير اعلان الوحدة بين الدولتين وضم العراق ايضا!
    هذه الزيارة تمت بموافقة التحالف الدولي في سوريا منعا لاي مفاجاءت غير سارة!, خاصة وان الغرب لايستهدف الاسد شخصيا ويريدة ان يكون جزءا من الحل النهائي للازمة في سوريا!(الغرب لو كان يريد التخلص من الاسد كان فعلها من بداية الازمة السورية!)القذافي وصدام مثلا!او على الطريقة المصرية مع مبارك!

  29. صراحة نتمنّى أن يزورنا الرئيس الأسد في تونس في القمّة العربيّة.

  30. اني استغرب زيارة الاسد الى ايران خصوصا في ظل بداية العوده الخليحيه الى دمشق كما استغربت هجومه على اردوغان في وقت هم بحاجة للتنسيق لمواجهة السرطان الجديد كنا حين كان يذهب فقط الى روسيا كنا نقول دوله عظمه ووهو بحاجة. سلامحها وفيتوها اما زيارة ايران ولم يزره رئسيها في عز الازمه وهيه فهذة هفوة من اسدنا ننتظر تفسيرا لها نسامحه فقط نحن المؤييدين اذا كان الهدف طرد الامرييكين من شرق الفرات والقضاء على تمرد النازحيين الاكراد الذين اسقبلناهم والان يستقوون بالامريكي ويريدون طرد العرب وانشاء اسرائيل اخرى….. نقطه انتهى

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here