الرئيس أردوغان غاضِبٌ مِن “إهانَة” فرنسا له.. ووزير خارجيّته مولود أوغلو يَصِف نَظيرُه الفِرنسيّ بـ”الوَقِح” ويُؤكِّد أنّ الاستخبارات الفِرنسيّة تَسَلَّمت تَسجيلًا كامِلًا للدَّقائِق الأخيرَة مِن حياة خاشقجي.. هَل تُريد فرنسا “التَّسَتُّر” على هَذهِ الجَريمة مِثلَما يتَّهِمهَا أردوغان.. ولِماذا؟

تَعيشُ العِلاقات الفِرنسيّة التركيّة أزمَةً مُتفاقِمةً على أرضيّة التَّلاسُن الحاد، والخارِج عَن الأعرافِ الدبلوماسيّة بين الرئيس رجب طيّب أردوغان، ووزير الخارجيّة الفِرنسيّ جان إيف لورديان على أرضيّةِ جريمة مَقْتلِ الصِّحافي السعوديّ جمال خاشقجي.

الوزير لودريان فاجَأ الكَثيرين، ونَحنُ مِن بَينِهِم في هَذهِ الصحيفة “رأي اليوم”، عِندما خرج عن النَّص الدِّبلوماسيّ المُتعارَف عليه، واتَّهَم الرئيس التركيّ بأنّه يُمارِس “لُعبَةً سياسيّةً” بشأنِ قضيّة مقتل خاشقجي، ووَصَفها بأنّها “غير مقبولة”، ونَفى أن تكون بِلاده على عِلمٍ بأيِّ مَعلوماتٍ قدَّمتها تركيا حول هَذهِ القضيّة، في رَدٍّ على الرئيس أردوغان الذي قال أنّ بِلاده اطّلعت الرِّياض وباريس ولندن وواشنطن على التَّسجيلاتِ الصوتيّة المُرتَبِطَة بهَذهِ الجَريمة.

مِن الطَّبيعيّ أن تُثير هَذهِ التَّصريحات لوزير الخارجيّة الفِرنسيّ التي تتَّهِم الرئيس أردوغان بـ”الكَذِب” بطَريقٍ غَير مُباشِرة، حفيظَة الأخير، وتُثير غضبه، حتّى أنّ مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجيّة التركي، ردَّ بقَولِه أنّ نظيره الفرنسيّ “تجاوز الحُدود.. وعليه أن يتَعلَّم كيفيّة مُخاطَبة رئيس دولة.. إنّ اتّهام رئيسنا بمُمارَسة لُعبَة سِياسيّة هو وَقاحةٌ كَبيرةٌ”.

وأكَّد السيد أوغلو أنّ المُخابرات التركيّة سَلَّمت نظيرتها الفرنسيّة يوم 24 تشرين أوّل (أكتوبر) الماضِي تسجيل صوتي بِناءً على طَلَبِ الأخيرة.

هُناك تفسيران لا ثالِث لَهُما لهذا “الإنكار” مِن قِبَل وزير الخارجيّة الفرنسي:

ـ الأوّل: أن تكون هُناك مُشكِلة تَواصُل، وعدم تنسيق، بين الأجهزة الفرنسيّة الاستخباريّة ووزارة الخارجيّة والمُؤسَّسات الفرنسيّة الأُخرَى.

ـ الثّاني: أن تكون الحُكومة الفرنسيّة تُريد التَّسَتُّر على الجريمة، وإغلاق مِلفّها، وتَجنُّب إغضاب المملكة العربيّة السعوديّة، بل كَسبِها، طَمَعًا في الحُصولِ على صفقات أسلحة واستثمارات سعوديّة بمِليارات الدولارات، وهذا أمرٌ غير مُستَبعد بالإشارة إلى حِرص الرئيس إيمانويل ماكرون على تَهدِئَة الرئيس أردوغان أثناء لِقائِه به على هامِش الاحتفالات التي أُقيمَت في باريس يوم الأحد بالذِّكرى المِئويّة لنِهايَة الحَرب العالميّة الأُولى، حَولَ هَذهِ المَسألة، الأمر الذي لم يَرُق للرئيس التركيّ.

نَحن نميل إلى الاحتمال الثاني، أي رغبة الحُكومة الفرنسيّة بإغلاق ملف الجريمة، والتَّودُّد إلى الحُكومة السعوديّة طَمَعًا في مِلياراتها، وهذا أمْرٌ مُستَهجنٌ، خاصَّةً أنّ فرنسا تَصِف نفسها دائِمًا بأنّها “أُم الحُريّات” والمُدافِع الأشرَس عن حُقوقِ الإنسان وقِيَم العَدالة.

جاستين ترودو، رئيس وزراء كندا أكَّد اليوم الإثنين أنّ حُكومته “اطّلعت بشَكلٍ كامِلٍ” على التَّسجيلات التي قدَّمتها أنقرة، أمّا ستيفن سايبرت، المُتحَدِّث باسم المُستشارة الألمانيّة أنجيلا ميركل، فأفاد بأنّ أجهزة الاستخبارات التركيّة والألمانيّة تواصَلت بشأنِ مِلَف خاشقجي، وكانَت جينا هسبل، رئيسَة المُخابرات الأمريكيّة، أكَّدت أنّها اطّلعت على التَّسجيلات، ونَقَلَت فَحواها إلى الرئيس دونالد ترامب.

فهَل يُعقَل أن تتلقّى كندا البَعيدة نُسْخَةً عَن التَّسجيلات ولا تَحصُل عليها فرنسا؟ لا بُد أن وزير الخارجيّة الفرنسي بإنكاره هذا “يُغازِل” الرياض، ويُريد كسب ودّها للحُصول على جُزءٍ كَبيرٍ مِن كَعكَعة عوائِدها النفطيّة، فمُعظَم الدول الغربيّة، إن لم يَكُن كلها، تُقَدِّم الصَّفَقات التجاريّة على مَبادِئ الحُريّات وحُقوق الإنسان للأسَف.

لا نَعرِف كيف ستَتطوَّر هَذهِ الأزَمَة، ومَدى انعكاساتِها على العِلاقات الفرنسيّة التركيّة، ولكنّنا نَعرِف، أنّ الرئيس أردوغان قد لا يتسامَح بسُهولةٍ مَع هَذهِ الإهانَة المُوجَّهةِ له شَخْصِيًّا، وسيُصِر على اعتذارٍ فرنسيٍّ لا لُبْسَ فيه، وحتّى يأتِي هذا الاعتِذار، ستَمُر خِلافاتٌ كَثيرةٌ تحت جِسر العَلاقات بين البَلدين.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

57 تعليقات

  1. يحتفلون بمرور 100 عام على الحرب العالمية ويشعلون في كل عام 100 حرب ليبيعوا الأسلحة ويتلقوا الرشاوى ويقتلوا الأطفال ويتباكون عليهم ، كل الأوروبيين يودون أن تتوقف حرب وتشتعل 100 حرب كلهم مرتزقه

  2. أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ” { وإذا قتلتم نفسا فدارءتم فيها والله مخرج ماكنتم تكتمون }” الكل توقع من أردوغان عرض ادلة الإغتيال ويأتي بالجثة والمنشار والتسجيلات والصور ويؤكد تورط بن سلمان مباشرة وفضحه على الملأ ولكنه لم ولن يفعل .. التسريبات اليومية والضغط العالمي على السعودية أفضل بمراحل من تعرية بن سلمان في ليلة .. للاسف دم المقتول “جمال الخاشقجي ” ذهب هدرا بعد ما تم رشوة اردوغان وترامب لدا منع اردوغان الأدلة والتسجيلات من الظهور ولم يستخدم حقه في المطالبة بتحقيق دولي كل الدول الاوروبية العظمى بل وحتى ترامب رئيس اكبر دولة بالعالم يدافع عن القتلة.. للاسف فقد اصبحنا في عالم تباع فيه كل القيم والمبادئ بالمال

  3. الى غازي الردادي

    أردوغان ضغط على السعودية
    كَشَفَ كذبتها للعالم
    إضْطَرًها أن تعترف بجريمتها
    سَرًبَ التسجيلات ليبقي الضغط مسيطرا
    الجريمة 100 % سعودية
    وهي في ورطة هائلة
    ابو منشار إحتفظ بالرأس و ذوب الباقي.

  4. فرنسا ضد دخول تركيا إلى النادي الأوربي وفرنسا لن تدع البقرة الحلوب لفآئدة الثور الأهوج وحضور اردوغان ما كان إلامن أجل الترويج لمقتل خاشوقجي وفرنسا حاليا في أزمة اقتصادية فهي تحاول قدر الإمكان أن تحلب المزيد وفرنسا حذرة من اردوغان ولاتكن له كثير من من الود

  5. الى غازي الردادي /السعودي
    لأول مرة ومنذكنت السباق في كشف هويتك التي كانت خافية على كثير من زوار رأي اليوم كمواطن سعودي يتنفس برئة ال سعود ويضرب بسيفهم،يشرب ماءهم ويأكل طعامهم ويستنشق هواءهم وينصرهم ظالمين لانه لم ولا ولن يكونوا يوما من الايام مظلومين ذلك لانهم ينتهجون مبدأ لايحيدون عنه منذ اسسوا دولتهم على السيف وحز الرؤوس من يعارضهم اوبالمعنى الاصح وهو انهم ” يقتلون القتيل ويمشون في جنازته “أجدنفسي مضطراان اجد لك عذرا في مداخلتك هذه وع انني اعلم انها في سلسلة مداخلاتك العديدة من الافتراء والتحوير والتزوير والفبركة وقلب لحق باطلا والباطل حقا حتى لم تسلم من اساليبك هذه الجريمة المنكرة بمقتل المغدور الخاشوقجي واتهامك عناصر امنية تركية شاركت في جريمة القتل وابعد من ذلك قولك ان أولياء امرك ينتظرون الفرصة المناسبة ليطبلوا من البوليس الدولي -انتربول – ملاحقة القاء القبض على هؤلاء الاتراك لمعاقبتهم على هذه الجريمة التي هزت الضمير الانساني ?
    وبذلك لن يكون مستبعدا ان يصبح اردوغان نفسه في نطر ال سعود شريكا ويديه ملوثتين بدماء خاشوقجي ؟
    لان من يهون عليه دم الاحرين يهون على الاخرين دمه ؟
    وبعز اليوم لنيكون غريبا ان نسمع ابن سلمان يطالب برقبة اردوغان ؟وقد لن يكون غريبا على ابن سلمان ان الشمس تشرق من المغرب الاوروبي والاميركي وتغرب في المشرق التركيواليراني سواء ؟
    يا اردوغان ترددك هذا من البداية مان طمعا ولكنه استهانة تدل على قصر البصر والبصيرة !فمن ينقذم من لسان ردادي سليط :
    يا اردوغان
    هناك مثل عربي مشهور “الطمع ضرَّ وما نفع ” !
    فإن كنت لاتدري فتلك مصيبة /وإن كنت تدري فالمصيبة اعظم !
    هؤلاء ال سعود الذين كنت شريكا في تحالفهم الثلاثي ضد سوريا الحرة العربية التي فتحت لك الباب على مصراعيه واستقبلتك بلا حضان كوريث لاستعادة امجاد السلطنة العثمانيةا ً !
    لكنك عقرتها مناجل ال سعود الذين قريبا سيعقروك نفسك ؟
    والايام بيننا ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  6. “”مستشار الأمن القومي الأمريكي: تسجيل مقتل خاشقجي في اسطنبول لا يشير إلى تورط ولي العهد السعودي””
    ——-
    هذا ما اشرت اليه في تعليقي السابق، التسجيلات تؤكد المؤكد, الا وهو وقوع جريمة قتل وقد قطعت السعودية الطريق على اردوغان باقرارها بقيام مجموعة من المسؤولين بالتورط.
    فرنسا والغرب عامة باستثناء كندا والمانيا ضاقوا ذرعا بابتزاز اردوغان لهم وللسعودية مستغلا دم خاشوقجي باستمراره بث قصص رعب متضاربة.
    يوجد قتيل وقتلة محتجزون … الخطوة التالية محاكمة ولكن اردوغان لا يريد التحرك للمربع التالي ويفضل البقاء في مربع تأليب الرأي العام، لأن المحاكمة تعني تبرئة السعودية وادانة المجموعة المنفذة

  7. لماذا الجدال؟
    طالما السعودية هي بقرة حلوب
    فالخاشقجي قتل نفسه وقطع نفسه بالمنشار
    وطالما لم تجد امريكا بديلا عن ابو منشار
    فسيبقى بن سلمان اميرا على مكة والمدينة
    إلا إذا رأت امريكا غير ذلك

  8. جلال التركي نسي أن معبوده السلطان أردقان هو من يريد حلب البقرة أكثر من أي جهة أخرى
    صحيح ان الأوروبيون منافقون و كلهم ذيول لأمريكا وقت الجد لأن أمريكا تمثل مصدر حمايتهم عن كريق تنظيم الناتو
    أما عن صراحة ترامب فهي لا تدل إلا على عدم وعيه السياسي و ليس على قدرته كشف نفاق الأوروبيين

  9. إلى Al-mugtareb، أنا معاك في تحليلك لأردوغان
    لكن ليس هناك إثبات على أن محمد بن سلمان متورط في هذه الجريمة. فرنسا و أمريكا عارفين مناورات أردوغان و هذا ما اعتدنا عليه.
    جون بولتن الأمريكي قال انه التسجيل الصوتي لا يدل على تورط بن سلمان في هذه الجريمة و بأن التسجيل لم يعرض على هيئة مستقلة لتحليله.
    أول قاعدة يجب أن نتبع للوصول إلى الجواب هي معرفة المستفيد(ين) من هذه الجريمة لأن خاشقجي لم يكن معارضا و لا حتى ناقد قوي وكان يدافع عن السعودية في كل المناسبات. فما هي حاجة بن سلمان لاغتياله؟

  10. اخي عقل خربان وتلفان
    الدوله العثمانيه التي حكمتنا 400 سنه انتهت وراحت قبل 100 سنه وتقاسمونا الانكليز والفرنسيين . الم تكن هذه ال 100 سنه كافيه لكي نبني بلادنا ونعوض السنوات العجاف التي ذكرتها؟ لماذا لم نبني ونتطور مثل بقية الشعوب ؟ ما كانوا الانجليز والفرنسيين الى جانبنا . تركيا خرجت من الحرب العالميه الاولى مدمره اكثر منا ومقسمه الى كذا جزء ومحتله من قبل الحلفاء ومع ذلك استطاعت ان تتحرر وان تعيد بناء نفسها على المواصفات الاوروبيه الحديثه لماذا نحن فشلنا ؟ هناك الان 4.5 مليون سوري اليوم في تركيا اسالهم ان كانوا يريدون العوده الى سوريا اذا عاد السلام اليها . ستجد ان لا احد منهم يريد او يخطط للعوده. ولو الحقيقه تؤذي احيانا ولكن هذه اسراءيل انشات في فلسطين قبل 70 سنه انظر اين وصلت لا بل انظر اين وصلت بعد قيامها ب 20 سنه . فلا لزوم لتحميل الاخرين اخفاقاتنا والا لن تصل الى نتيجه.

  11. الاخوة زوار رأي اليوم الكرام
    الاح الفاضل Al-mughtareb
    منذ انتشر نبأ مقبتل الصحافي السعودي الجنسية جمال خاشوقجي في 2 اكتوبر /تشرين ثاني الماضي قلت بالحرف الواحد ان “المغدور سعى برجله الى حيث مصرعه في قنصلية دولة السفاخ الحاكم بأمره في الرياص محمد بن سلما ن
    وهي جريمة منكرة وسفاحها معروف ووااضح كضوء الشمس الذ لايحجبها اصبع اوغربال اوحتى سلسلة جبال ” !
    لكننا اضفت القول من خلال ردود الفعل الخجولة والمتواطئة من المسئولين في تركيا وخاصة الرئيس اردوغان ان ماوراء الاكمة ماوراءها من مصالح محددة بين سلمان واردوغان ؟
    ثم انهيت تعليقي على الجريمة بالقول الصريح وايس التلميح ” المصالح تدفن الفضائح ” ؟
    ويجيءتعقيب الاخ الفاضل Al-mughtareb في مداخلته المثبتة على هذه الصفحة مصداقا بل إنها برهان ساطع على ان المصالح تلعب دورهها فبوصفه بان اردوغان يحمل الجريمة ويلوح به كقميص عثمان ماهو الا تنبيه لسلمان وتحذير لابنه محمدبن سلمان وبين حانا ومانا ضاعت القضية على مذبح مصالح سلمان واردوغان ؟
    ؟

    فالذي يتستّر على القاتل لينال مايطمع ان يناله منخساسة بالمقابل فهو مثله قاتل ؟
    وهو جرم مشهود لابد من ان يقتص منه الرب المعبود “وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون ” صدق الله العظيم .
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  12. الىSAM-USA
    اذكر انك قلت في تعليقاتك السابقه انت في الاصل من العراق ولكن هاجرت الى امريكا وتحب امريكا ومرتاح للعيش فيها ومعجب بها ونحن مسرورين لك ولكن نحن غير محظوظين مثلك وما زلنا في جحيم العراق ولكن قد تستغرب نحن ايضا نحب بلدنا ونقدس ديننا وعاداتنا وتقالدينا وهي امنا ولا نبدلها لالف امريكا لذلك نرجو منك ان توفر عنا انتقاداتك لديننا وبلادنا واذا كنت مازلت تحمل الحقد على المسلمين وتنفس حقدك من خلال تعليقاتك هذه فقط اقول الله يشفيك.

  13. توناتي ممتعض لانه واقف في خندق السعودیة معصوب العینین و مجمّد العقل! ولا یعجبه ایّ موقف یضر بالعائلة الحاکمة و الباقی تفلسفات وهذا موقف المأجورین و لیس الأحرار

  14. لقد تحول الممثل اردوغان الى شرلوك هولمز ونسي انه رئيس دوله والطامه الكبرى انه يجد الكثير من المؤيدين السذج من العرب فاقدي الكرامه عديمي الرؤيه فهم لايرون دوره في تدمير سوريا واحتلاله لبعض اراضيها وانا شخصيا أؤيد الفرنسي الذي صفعه وأفاقه من كذبه ودجله

  15. السعوديه تنتظر من اردوغان ان يقدم مالديه ، وأقصى مالديه تسجيلات صوتيه لا يعتد بها ،
    وهذه ان صحت جريمه ارتكبها اردوغان ،
    اردوغان ليس لديه تسجيلات مصوره ، ولا يعرف اين الجثه ، او مصير الجثه ، فهذه مجرد
    تسريبات كاذبه ،
    ماذا لو اعلنت السعوديه من الإنتربول الدولي طلب تسليمها لمسؤولين او او رجال امن اتراك
    ثبت تورطهم ، بعد التحقيقات مع المتهمين واعترافهم بمشاركة الاتراك في الجريمه ،
    يبدو ان السعوديه تنتظر الى اخر لحظه ، وتنتظر أيش اخر نهاية اردوغان مع التسريبات ،،
    اردوغان كان ذكيا بتسريباته في البدايه ، ولكن ما زاد عن حده انقلب ضده ،،
    تحياتي ،،

  16. أيها التاوناتي أرد عليك لأنك ابن بلدي ،لقد أبهرتك ثقافة فرنسا الإستعمارية ؟ متى كانت فرنسا على صواب ؟ ألم تقتل من شعبك عشرات الآلاف في كل من البيضاء و فاس و مكناس ووو؟ من قتل بن بركة أليست المخابرات الفرنسية؟ من تآمر على السوريين؟ فرنسا دولة عنصرية حتى النخاع، لن ننس أجدادنا الذين قتلهم الإستعمار الفرنسي أبدا ،و الله و لو أمطرونا بالذهب و الفضة. الحمدلله لقد ظهر نفاق الدول الغربية للكل إلا من أبى.

  17. لم يكذب الوزير الفرنسي، إردوغان منذ بداية هذه القضية وهو يناور ويستغل اختفاء خاشقجي لاغراض سياسية.يسرب معلومات للصحافة وأخرى للدول العظمى للتقرب إليها.
    كان عليه ان يقوم بمؤتمر صحفي ويظهر للعالم هذه التسجيلات عوض كل هذه الالاعيب.
    الموقف الفرنسي يستحق التنويه.لانه اول موقف يطالب إردوغان بقول الحقيقة والتوقف عن إستغلال هذه القضية لابتزاز المملكة والتقرب الى الغرب.
    موقف فرنسا يستحق التنويه.

  18. الى خربان العقل هل تؤيد ما قامت به فرنسا الاستعمارية من قتل للشعب الجزائري والفيتنامي والسوري الخ وسرقة ثرواتها واليوم تحاول تغطية جريمة القنصلية من اجل بيع السلاح لقتل الشعب اليمني..

  19. لاننسى الميراج المقاتلة التي دكت بيتي في عام 1967 وقذفونا بالنابالم الحارقة المحرمة دوليا متى كان الفرنسيون حريصون علينا قتلو اكثر من مليوني شهيد\ في الجزائر والشام عظم الله اجركم ورحم الله شهدائكم

  20. الإنسان العربي ليس له أية قيمة فقيمته تساوي = 0
    أنا وأنت وكل العرب لا نساوي لامريكا وفرنسا إلا مقدار ما نعطيهم مما لدينا
    وبن سلمان ابومنشار لديه ينابيع نفط الجزيرة العربية يعني أموال
    لهذا الخاشقجي هو من قتل بن سلمان والفرنسي معه حق طالما ان قيمتنا تساوي = 0

  21. هناك تدخل من السلطات المغربية كوسيط عند فرنسا لأجل حماية بن سلمان و المقابل هو الحفاظ على المكانة الإستثمارية الفرنسية بالمغرب و الوعود التي قطعتها السعودية بتمرير عدة ملايير صفقات أسلحة لهاته الأخيرة، و قد رأينا كيف قامت السعودية قبل أسابيع ببعث موفد عنها للمغرب لأجل تسريع المفاوضات.

  22. الكل يعرف و الكل يصمت. الكل يبتز و الكل يناور. عفن السياسة و السياسيين ما بعده عفن. “فرنسا تَصِف نفسها دائِمًا بأنّها “أُم الحُريّات” والمُدافِع الأشرَس عن حُقوقِ الإنسان وقِيَم العَدالة كلما أسمع مثل هذا الكلام أتذكر إغتيال العربي بن مهيدي، و موريس أودان و مهدي بن بركة و جماجم شهداء الجزائر في متحف الإنسان بباريس و غيرها من الجرائم الموثقة باليقين.

  23. لو تعود للصحافة لتجد انها اطلقت على هذا الوزير وصف او لقب رجل الصفقات العسكرية عندما كان وزيراً للدفاع

  24. حل مشاكل تركيا بانتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة تنتج إدارة جديدة كلياً للسياسة والاقتصاد ومعاملة العرب والعالم وإلغاء دولة فوق الدولة وإلغاء تعديلات دستور وقوانين وتفكيك أجهزة أمن تضطهد شعوب تركيا وخفض موازنة حكومة وجيش للربع لوقف تراكم مديونية فلكية ووقف تدريب وتمرير إرهابيين وغسيل أموال وسحب قواتها من الوطن العربي وترك مياه فرات ودجلة تنساب بلا عوائق لسوريا والعراق واعتماد ثقافة أول دولة مدنية بالعالم أنشاها محمد (ص) بوثيقة المدينة تحترم مكونات وحقوق إنسان ومرأة وطفل وتحمي نفس ومال وعرض وعدالة

  25. استغرب من حصر تحليل التصرف الفرنسي لسببين لا ثالث لهما و هذين السببين اصلا قد قالهما الأتراك في معرض ردهم على الوزير الفرنسي ، انا ارى ان هناك سبب ثالث و هو ان المخابرات الفرنسية مخابرات عريقة و تعلم تمام العلم الكيفية التي حصل بها الأتراك على التسجيلات و التي تنم على تورط الاتراك قبل غيرهم في عملية القتل و التستر عليها لغاية اكتمال الجريمة و مغادرة الجناة من ارضها، ومن ثم اللعب على القضية و محاولة الحصول على اقسى حد من المكاسب فدولة كبرى مثل فرنسا تنأى ان يزج بأسمها للحصول على ثقل بان الاتراك أشركوا الدول الكبرى في القضية ،،الموقف الفرنسي يتجلى تماما في مقولة الوزيرة الفرنسية عندما صرحت ناتالي لوازو، الوزيرة الفرنسية المكلفة بالشؤون الأوروبية، بأنه لا يوجد بلد في العالم خال من اغتيال الصحفيين، كما هو الحال فيما يتعلق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، اَي ان لسان حالها يقول من كان منكم بلا خطيئة فليرمهم بحجر

  26. الان جاء الدور على فرنسا بأوصاف العنصرية، فرنسا تكره العرب وتكره المسلمين، إذا كنت فرنسا والمملكة المتحدة جاءت ب سايكس بيكو وترسيم الحدود قبل قرن فإن العرب اضافوا إليها ما لا يخطر على بال من تعقيدات السفر والإقامة ونقاط التفتيش على الحدود والبهدلة وغيرها الكثير، لماذا لم تلغى هذه المعاهدة من قبل العرب حتى الان لماذا لم تلغى الحدود وجوازات السفر وتأشيرات الدخول والرسوم والإقامة كما كان الحال أثناء حكم سلاطين تركيا، البعض ينتقد فرنسا وكراهية فرنسا للعرب والمسلمين، أتساءل أين يشعر العرب بالراحة والأمن والأمان أفي فرنسا والغرب الصليبي كما يحلوا للبعض أن يسميه أم في دول عربية وإسلامية ، وبالنسبة للمتعاطفين مع حكم الإمبراطورية العثمانية اقرأوا التاريخ الدموي لتركيا كيف كان الباب العالي يفرض الضرائب والناس يموتون من الجوع والأمراض ويأكلون القطط والكلاب وكيف الجنود الأتراك يسرقون المحاصيل الزراعية ومخزونات الغذائية ، هذا بالإضافة الجهل والأمية ، إقرأوا المؤرخ علي الوردي عن حكم الأتراك، البعض يكره غطرسة فرنسا والغرب لأنهم قضوا على الأمراض التي كانت متفشية مثل الطاعون والكوليرا الملايين ماتوا بسببها لأن الباب العلي همه الوحيد كان الضرائب وتمجيده ، هذا الغرب الذي بنى المدارس والمصحات والتوعية الصحية والطرق والمواصلات كل ذلك لأنه يكره العرب والمسلمين ، ولمن لا يتفق مع ما ذكرته مر أخرى يمكن تحميل كتب المؤرخ الدكتور علي الوردي من الانترنت.

  27. جميع الدول الغربية تكره السعودية ، لكنها لاتصتطيع عمل شر ضدها بسبب المصالح التي تتحكم بها السعودية هذا اولا ثانيا لايوجد عمل يدين السعودية حتى يحرك الغرب ضدها ، فصبحت غضية خاشقجي القضية التي تدين السعودية وتصريحات اوردغان جعلت الغرب يصدق كلامة وان لدية ادله تدين النظام في السعودية فقاطعوا الموتمر الاقتصادي واوقفوا بيع الاسلحة لسعودية وجميع كتاب هذي الصحيفة يطبلون ومبسوطين لما يحصل لسعودية ، لكنهم تفاجوا بتصريح اوردغان ولم يستطع ان يثبت تورط السعودية ولم يطلع العالم على التسجيلات فعرفوا الغرب انها لعبة سياسية منه وكذب عليهم ، اما السعودية مررت الاعتراف لتوريط اوردغان بالادلة التى توجد عنده ، وهي تعلم انه لا توجد عنده اي دليل ، صفعه لن ينساها اوردغان الكذاب وتسرع من الغرب ضد السعودية

  28. .
    — اردوغان كاهن ، قضيه الخاشقجي بالنسبه له كقميص عثمان لدى معاويه بن أبي سفيان وبني اميه ، يرفع القميص المخصب بالدم ويلوح به لتحقيق غرضه ، ثم يعيده للحفظ ليستعمله ثانيه متى احتاجه .
    .
    — الملك سلمان هو الاخر كاهن ويدرك مأرب اردوغان ، المصيبه هي في ابنه الذي لم يستوعب بعد حجم الورطه التي فقز بها .
    .
    .

  29. يبدوا أن الرئيس التركي رجب اوردوغان شخص مُدّمن على الإهانات فهو يقوم بالمشاركة في احتفالات بمناسبة مرور مئه عام على سقوط دولته العثمانية
    وزير الخارجيه الفرنسي شخص جدير بالاحترام وليس وقح بل هو رجل شفاف لأن من يملك تسجيلات صوتيه ومرئية على جريمه قتل على أراضيه ولا ينشر تفاصيلها للعالم فهو الوقح بل قمه الوقاحه مع أحترامنا للمصطلح الوقاحه

  30. نعم انه الحقد على تركيا الكل يعرف ان فرنسا والنمسا كانتا العقبة في إنضمام تركيا للإتحاد الاوروبي وهي ايضا من ضمن الدول التي أثارت قضية مذابح الارمن فالعلاقات لم تكن جيدة قط بين البلدين فمن الطبيعي ان يتهم وزير خارجية فرنسا أردوغان بالكذب علي كل حال للإمارات دور تلعبه في هذا الموضوع هي من تحرض الكثير من الدول الغربية ضد تركيا وانا على يقين ان السعودية والامارات كانتا وراء الازمة الاقتصادية التركية ,وقضية مقتل الاعلامي السعودي خاشيقجي ما هي الا كما يقول المثل رُب ضارة نافعة بل وأصابت التحالف السعودي الاماراتي في مقتل او كما يقول المثل ايضا الشعرة التي قصمت ظهر البعير , والرئيس أردوغان أراد للعدالة ان تأخذ مجراها الطبيعي في تدويل القضية. ودمتم

  31. دقة وصف المتأسلمين لا يعلى عليها، فرنسا التي حكمتنا 20 عاما وجلبت لنا المدارس والمستشفيات والجامعات معها يسمونها المستعمرة، اما تركيا التي حكمتنا 400 عام واوصلتنا الى التخلف الذي نحن فيه فهي ام المؤمنين الحنون.

  32. وهل يعقل ان الرجل قتل حوالي الساعة الثانية ظهرا
    والخابرات التركية التي استمعت الى كل ما استمعت اليه
    ان تتركالفريق الول يغادر على الخامسة
    و الثاني يغادر حوالي منتصف الليل

  33. فرنسا تستعمل جانب من غطرستها مع الاتراك
    هي معروفة ، تتسم بغطرسة خاصة مع اقليمها الخارجي ، اكثر من كل الأروبيين .

  34. ان أردنا ولو لمرة واحدة فقط قول الحقيقة نتساءل من منهم لا يمارس لعبة سياسية ولا يبحث عن مصالحه..
    لا أحد..

  35. فرنسا لديها عقدة مزمنة مع تركيا. في الأمثال الفرنسية ، يوجد مثل شعبي يحدد بصراحة عنصرية مغزى هذه العقدة .. “fort comme un turc” (قوي مثل رجل تركي).

  36. اقول لك استاذ عطوان كيف ستتطور الامور:
    بديهي، حسب الاستراتجية التي اتبعتها تركيا، اي استغلال اعلاميا القضية لضرب ولي العهد السعودي، اقول جاءت فرنسا متطفلة فأعطت زخم جديد لتركيا لسحق نموذج “حكم ابن سلمان” من جهة وخدش الزعامة الاوروبية المتمثلة في فرنسا، الجارية وراء الصدقات.

  37. ماكرون يريد كسب ود السعودية ليحصل على صفقات معها و كان ماكرون قد قال في مؤتمر ٥+١ في تركيا انا
    احبد ان لا نذخل صفقات السلاح في في كوضوع السعودية و هذا واضح .

  38. خبث فرنسا قديم مع كل ما هو عربي إسلامي .مكرها يتعدى مكر أمريكا التي غالبا تلعب على المكشوف
    لا تنسى أن مخابرات فرنسا لعبت دورا كبيرات في الحرب على العراق رغم أن الحكومة الرسمية كانت تعارض الحرب
    فهي التي بنت الترسانة النووية الصهيونية وحمتها وووووو

  39. فرنسا تفكر في مبيعات الأسلحة للسعودية أكثر من تفكيرها في حقوق الإنسان شأنها في ذلك شأن أمريكا. لا عجب فالدول الغربية أو بعضها دول منافقة.

  40. يا استاذ عطوان وانت المعلم، نحن العرب متعودين على المسلسلات التركية ورغم المد والمط لمئات الحلقات نبقى نستمتع بها لكن الفرنسيين لا. واذا كان كل هذا التسويف لا يسمى لعبة سياسية فبالله عليك ماذا تسميه؟ لم يبقى الا ان يترجى اردوغان بن سلمان ليعترف بالجريمة والذي اراه في ورطة اليوم هو اردوغان اكثر من بن سلمان فهو الذي يعرف الحقيقة لكن لا يجرؤ على قولها ولهذا اعطى التسجيل لدول اخرى لعل احدهم يستطيع مواجهته وهذا يسجل عليه
    ابن سلمان قتل الخاجقشي ويقتل اطفال ويدمر منازل وقرى يومياً في اليمن ولا يهمه ما يقوله اردوغان او غيره فكلهم بضعفون امام المال وبن سلمان لديه منه الكثير ولا تستغرب ان تتهم فرنسا يوماً حزب الله بالجريمة.

  41. كيف نفهم ماكرون ينتقد ترامب داءم الهجوم عليه بزعم أن ترامب وقح الشعبوي يخرج على القيم الديمقراطية الأمريكية والغربية وان ترامب يفكر في الصفقات التجارية والعسكرية فقط هو ماكرون يمارس نفس تصرفات ترامب يريد تستر عن القتلة والمجرمين الحقيقين مقابل أن ينال نصيب من كعكة الاستثمارات والصفقات مع النظام أصبح مارق مكروه عالميا يخالف كل القيم الفرنسية عن الديمقراطية والحرية حقوق الإنسان تعلمها العالم من مبادىء الثورة الفرنسية غيرت اروبا والعالم ماكرون يتصرف متل ترامب لن يأخذ إلا فتات التي يتركه ترامب وراءه بعد حلبه بقرته حلوب مقدسة كان ماكرون يقول ترامب انا متفق معك سوف نحلب السعودية معا ولكن نقوم بذلك في السر ننافق العالم بالحديث عن الديمقراطية والدفاع حقوق الانسان ليس متل ترامب يقول مافي قلبه بي لسانه يفضح نفاق العالم الغربي لهذا رؤساء الدول الاروبية يكرهون ترامب يفضح نفاقهم وخداعهم

  42. كل يحاول حلب البقرة…ماكرو المعكرون ينستر ليحلب ….جيريمي هانت حفيد بلفور في الحظيرة يحاول الحلب,,,,,مايك بومبيو الوزير الترامباوي يحلب……..مسكينة الجدة أنجالا ميركل تذكرني بقصة سيدنا موسى عليه السلام و راعيات الأغنام …إنها تنتظر حتى يحلب الرجال لكي تحلب

  43. هناك تماطل كبير في قضية ملف خاشقجي من جانب الأنظمة الأوروبية والنظام التركي خاصة.لسنا ندري قداصبح ملف تغزوه اوراق اقتصادية أو سياسية؟

  44. فرنسا عودتنا باسلوبها الاستعماري والطمع للضفر بصفقات مع السعودية لذا لا يستغرب الشيء من ماتاه. وتبقى تركيا أرقى من فرنسا في كل المجالات

  45. فرنسا تريد امتلاك أصل تجاري زورا و بهتانا اسمه بلد الحضارة والرقي و الحريات و الدفاع عن حقوق الانسان .
    نظرة صغيرة الى جراءمها في الهند الصينية و دول إفريقيا و اولها بلدان المغرب العربي يجعلها بعيدة عما تدعيه لنفسها بعد السماء عن الأرض …. كانت ولازالت طاءفة منا تصدق الاكاذيب الفرنسية اما غالبيتنا فلم يعد يصدق كل دول الغرب وليس فرنسا فقط عن ادعاءات الحريات و حقوق الانسان وغيرها ….

  46. ان تدعي انك تملك ادلة ثم لا تقدمها للقضاء بل تلف على عواصم العالم مبتزا… فهذه بالتأكيد لعبة سياسية قذرة.
    نعم يوجد جريمة ويوجد ١٨ متهم، لا احد ينكر ذلك ولكن ان يأتي اردوغان ودون ادلة ويقول هؤولاء المتهمين لا يعجبونني واريد غيرهم واريد فك حصار قطر واريد كذا وكذا … من المؤكد ان العالم سيمل من استغلاله للقضية.
    اخر الكلام اذا كان اردوغان يملك تسجيل صوتي لولي العهد يعطي امرا.. فهذا سيحدث فرق, اما اذا كان تسجيله يحوي تفاصيل جريمة قتل ، فأين الجديد؟

  47. للذي لا يعرف النفاق الفرنسي فليسأل الشعب الجزائري عنه اقول الشعب وليس الحكومة ،فهذه الدولة احتضنت أبشع الجرائم ولم تكن يوما ابا ولا اما للحريات فما من مسؤول اوروبي إلا وله ما يحفظ به ماء الوجه من المواقف السياسية إلا المسؤولين الفرنسيين ،يمينا ويسارا .

  48. ربما لم تتلقى فرنسا معلومات او تسجيلات قاطعه مثل امريكا او بريطانيا وشعر الفرنسيين ان الاتراك تعاملوا معهم كأنهم صحيفه يسرب اليها معلومات غامضه وارادهم اردقان ان يكونوا سحيجه لعبته السياسية التي يلعبها بادله قدمها لهم لا ترتقي الى مستوى الدليل القاطع الذي يقدم للدول في هذه الحال

    لقد قال وزير الخارجيه بوضوح انهم لم يتلقوا ادله من تركيا
    ربما لان الادله التي تلقوها لا ترتقي الى مستوى الدليل القاطع كما يجب ان يكون
    وعليه لا تستطيع ان تقول انك تلقيت دليل وفي حقيقة الامر هو ليس بدليل وهو اقرب للفخ من اجل جعجعه اعلاميه تشترك بها انظمه دون ان تدري ليكمل اردقان لعبته السياسيه
    ربما شعرت فرنسا بالاهانه من استهتار واستخفاف تركيها بقوة حنكتها ودهائها وعمق فكرها السياسي
    ليتجرأ ويقدم لها شيئ لتسحج حوله
    اعتقد ان وزير خارجية فرنسا انكر انهم تلقوا ادله
    كون الادله التي تلقوها لا ترتقي الى مستوى الدليل الذي يجب ان يذكر او بشار اليه بأي اشاره فوجدوا ان سلة القمامه اولى بع فكيف بذكره
    هم ارادوا ادله تقطع الشك باليقين وليس شيئ من اجل السحجه حول لعبة اردقان السياسه
    لهذا السبب ربما ظهر وزير خارجية فرنسا وعلى جبينه شيئ من الاشمأزاز والعنف في تعليقه على ادلة اردقان المزعومه لدولته

  49. الدول الغربية وخاصة فرنسا أثبتت أنّها بلا أخلاق ولاقيم ، وضحكت و( شر البلية مايضحك ) عندما شاهدت أن فرنسا وزعماء الحروب وتجار الأسلحة يقيمون إحتفالاً لذكرى الحرب العالمية الأولى ويضعون باقات الزهور في مشهد إعلامي ومسرحي !!!

  50. خاشقجي رحمه الله أفاد قضيته وهوه ميت أكثر من هوه حي، والكل يريد كسب المليارات باللعبه السياسية، فلا يوجد قرار صائب أو قرار خاطئ، إنما يوجد قرار يصب في مصلحة كل دوله، فالحي ابقي من الميت

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here