الذهب يصعد بفعل مخاوف كورونا ويسجل أفضل أداء شهري في 5 أشهر

لندن- متابعات: ارتفعت أسعار الذهب الجمعة وسجلت أكبر مكاسبها الشهرية في خمسة أشهر مع تزايد شهية المستثمرين للمعدن النفيس بفعل مخاوف بشأن النمو الاقتصادي وسط انتشار فيروس كورونا.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.7 بالمئة إلى 1584.77 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التداول موسعا مكاسبه منذ بداية الشهر إلى أكثر من 4 في المئة، وهو أفضل أداء شهري منذ أغسطس آب، وفق ” رويترز”.

وتراجعت العقود الأمريكية للذهب 0.1 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1587.90 دولار للأوقية.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس أن تفشي فيروس كورونا أصبح حالة طوارئ عالمية، لكنها عارضت فرض قيود على السفر أو التجارة مع الصين وأبدت ثقتها في قدرة الصين على احتوائه.

وأودى فيروس كورونا الجديد حتى الآن بحياة 213 شخصا في الصين وانتشر إلى ما لا يقل عن 22 دولة، بينما أصاب بالشلل عدة أقاليم في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وهيمنت مخاوف فيروس كورونا على الأسواق المالية، ملقية بظلالها على أرباح ايجابية للشركات.

ومن ناحية أخرى، أظهرت مسوح استقرار نشاط المصانع الصينية وشركات الخدمات هذا الشهر، لكن هذا كان على الأرجح قبل أن يلقي الفيروس بكامل ثقله.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، هبط البلاديوم 1.24 بالمئة إلى 2281.45 دولار للأوقية. وبدعم من نقص في المعروض سجلت أسعار المعدن مكاسب 18 بالمئة منذ بداية الشهر الجاري، وهو أفضل أداء منذ نوفمبر تشرين الثاني 2016 .

وسجل البلاديوم مستوى قياسيا مرتفعا عند 2582.19 دولار في العشرين من يناير كانون الثاني، لكنها تنهي الأسبوع على خسارة بأكثر من 5 بالمئة.

وزادت الفضة 1.1 بالمئة إلى 18.02 دولار بينما هبط البلاتين 2 في المئة إلى 957.87 دولار للأوقية، مسجلا أسوأ أداء أسبوعي منذ أوائل نوفمبر تشرين الثاني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here