الدنمارك.. تظاهرات رافضة لسياسات الحكومة ضد اللاجئين والمهاجرين

كوبنهاغن / الأناضول

شهدت العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، ومدينة آرهوس، الاثنين، تظاهرات احتجاجية حاشدة رافضة للقوانين الصارمة التي تستهدف اللاجئين والمهاجرين في البلاد.

وبحسب مراسل الأناضول، شارك آلاف المهاجرين والدنماركيين في التظاهرة التي نظمتها بكوبنهاغن 9 منظمات مجتمع مدني، بمناسبة الذكرى الـ 70 لإقرار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وجاءت هذه التظاهرات بعد إعلان الحكومة الدنماركية مؤخرا، اعتزامها تجميع مهاجرين وطالبي لجوء في جزيرة “ليندهولم” غير المأهولة، البالغة مساحتها 7 هكتارات.

وأعرب المحتجون عن رفضهم الشديد للسياسات الصارمة التي تستخدمها الحكومة الدنماركية ضد الأجانب خلال السنوات الأخيرة.

ورفع المحتجون لافتات كتبوا عليها عبارات من قبيل: “لا للعنصرية”، “وحقوق الإنسان من أجل الجميع”، و”أوقفوا العنصرية”، و”أصوات مختلفة ضد العنصرية”.

وتحدث في تلك التظاهرة عدد من الناشطين، أكدوا جميعا رفض سياسات الحكومة، مشددين على ضرورة تقديم أفضل الظروف للاجئين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here