الدكتور ثابت المومني: ما يحدث اليوم في سوريا عملية تسديد فواتير غباء وخيانات عربيه.. والأسد باق

الدكتور ثابت المومني

ان ما حدث ويحدث سوريا بدءا من حمص وحلب مرورا في الغوطة وما سيحدث في درعا هي مخرجات للخيانات العربية وقيادات المعارضة السوريه.

فليس دفاعا عن بشار او اسد ، ولكن شئنا ام ابينا فان بشار صاحب كرسي الرئاسه شانه شان اي زعيم عربي اتى لكرسي الحكم بالحديد والدم او بوراثة الاب والجد والعشيره ولهذا فانه سيقاتل لاجل كرسي تربع عليه يوما على غير وجه حق، سيقاتل ولو ابيد الشعب السوري كاملا.

عليكم ايها المنتقدين للطاغية بشار – كما يحلو لكم تسميته – ان تتخيلوا اي زعيم عربي يثور عليه جزء او كل من شعبه كما حدث في سوريا …فماذا سيكون مصيره؟.. هل ستستقبل جبوش الرئيس والزعيم والملك والامير والسلطان شعوبها بالورود ؟!

كفانا ردحا وغباءا وكذبا ونفاقا …فمن ورط الشعب السوري بثورة بائسه هو من يجب ان يحاكم.

ومن تاجر على ظهر وحساب سوريا والشعب السوري حتى اصبح لديهم الف جيش وجماعة وفصيل كل يؤدي خدمات القتل والتدمير لمن يدفع ويمول يجب ان يحاكم.

ان من يقاتلون اليوم باسم الثورة انما هم ارهابيون ساهموا بتدمير سوريا الوطن والارض والانسان، فهم اغبياء عملاء مجرمين خونه.

ان ترحيل بشار عن كرسي الحكم لم يكن يساوي اكثر من رصاصة براسه دون اراقة قطرة دم سورية لو كانت هناك ارادة دولة امريكية خليجية بذلك لذهب كما ذهب الجنرال البنمي مانويل نورييغا على ايدي قوات كوماندوز امريكيه !!.

عليكم ايها العرب ان تعلموا بان غباء الامة بشعوبها هي اسباب مصيبتنا ونكباتنا وهزائمنا عبر سبعين عاما، فاسيادكم في برطانيا وامريكا و الغرب هم من منحوا فلسطين ليهود وهم – مع غبائنا وخياناتنا – سبب في نكساتنا ونكباتنا حتى اليوم فكيف بكم تتخذونهم اولياء ونصراء ومعينين لكم؟!

في الاردن قبل شهر كدنا ان ندخل بالوحل ، ولو اخذنا بعقلية حكومة الملقي ورئيسها لكنا في حمام دم في يومنا هذا.

ولكن الشعب الاردني اثبت عبر سبعين عاما من عمر الدولة الاردنيه بانه شعب عاقل لا يسمح في نهاية المطاف بتدمير الاردن الوطن والارض والعرض والانسان لاجل دحر ظالم فاسد متجبر.

اليوم ما يحدث في سوريا هو امر طبيعي يتمثل بتسديد فواتير حماقات وغباء وتبعية وخيانات شعوب وقادة فادفعوها ايها العرب واخرسوا.

اليوم انتصر الاسد شئتم ام ابيتم ، انتصر بالورود او بالبراميل او بالفسفور الابيض فان هذا لا يهم في حسابات النصر لان حرب الزعيم مع شعبه بتدخل اراذل دول العالم هي حرب لا اخلاق فيها وبالتالي فمن ينتصر هو من يكتب الناريخ فاذعنوا ايها العرب ولسيدكم طاغيتكم مجرمكم بشار لايديكم ارفعوا ولجباهكم طأطئوا .

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. الدكتور المحترم
    لم يتطرق مقالكم الى الخدمات الجليلة التي قدمتها البلدان العربية
    غرفة الموك كمثال
    ومرور المسلحين من الاردن ومن تركيا
    كله كان يساهم في دمارنا

  2. ليس مهم من طبل ورقص المهم ان الشعب سوريا وجيشها نتصر علي 60دوله تملك مخزون العلم من المال واحدث طيران واسليح اسرايل امريكيا السعوديه قطر تركيا بريطانيا العظم فرنسا ثوري وتحاد علماء المسلمن
    الولاك يا شعب مانتصرت سوريا او بقاء الاسد رئيس سوريا

  3. كلام سليم………. الذين قاموا بما يسمى الثوره في بداياتها في 2011 في حمص ودرعا لو لم يجدوا الدعم من الغرب والسعودية وتركيا وقطر وغيرها من الدول ……كان كما يسمونه الطاغيه*بشار قتل منهم كما قتل حافظ الاسد في احتجاجات حماه ……. وخلصنا وانتهينا…..ولم يحصل كل هذا الدمار والقتل …….لكنهم وجدوا من يدعمهم………

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here