الدكتور أوس نزار درويش: المؤامرات الأمريكية الكبرى لتدمير روسيا 

الدكتور أوس نزار درويش

تتزايد الضغوط الأمريكية والأوروبية والأطلسية ضد روسيا بهدف حصارها والتضييق عليها وإيقاف نهضتها ومسيرتها لإعادة بناء أمجادها ولتكون قوة عظمى هذه المسيرة التي بدأها الرئيس العملاق فلادمير بوتين منذ مجيئه إلى السلطة عام ألفين بعد سنوات من التشتت والضياع في عهد الرئيس السابق بوريس يلتسين الذي دمر وأخر روسيا كثيرا فأمريكا ودول الناتو يخشون كثيرا من عودة روسيا القوية ومن أجل هذا يتبعون خطة الثورات الملونة مع الدول المحيطة بروسيا والتي تشكل العمق الاستراتيجي لروسيا بهدف إخراجها من حلف روسيا إلى الحلف الأمريكي فمنذ عام ألفين وثلاثة قامت هناك بتحريض من المخابرات الأمريكية والبريطانية في جورجيا مايسمى بثورة الزهور وذلك لإسقاط الحكومة الجورجية الموالية لروسيا والإتيان بحكومة أخرى موالية لأمريكا.

ومن المعلوم أن جورجيا تشكل أهمية جيواستراتيجية كبيرة لروسيا وقد حققت هذه الثورة المزعومة هدفها إذ سقط على أثرها الرئيس الموالي لروسيا إدوارد شيفردنادزة وتم الإتيان بالرئيس العميل للغرب وأمريكا ميخائيل ساكاشفيلي وهذا ماتم تكراره في أوكرانيا التي تشكل الحديقة الخلفية لروسيا وأحد الشرايين الحيوية لها ففي عام ألفين وأربعة عشر تم انطلاق ثورة مشبوهة بدعم من الغرب وأمريكا حتى تم اسقاط الرئيس فيكتور يانكوفيتش المنتخب ديمقراطيا وتم الاتيان بحكومة جديدة ورئيس عميل للغرب وللحلف الأطلسي وهو بترو بورشنكو ونفس الأمر تكرر استنساخه ولكن هذه المرة في أرمينيا إذ انطلقت في العام الماضي تحركات مشبوهة في العاصمة الأرمينية يريفان سرعان ما تطورت وهذه الاحتجاجات قادها العميل الأمريكي نيكول باشنيان.

وقد أدت هذه الاحتجاجات إلى استقالة رئيس الوزراء الموالي لروسيا سيرج سركسيان واستلم مكانه عميل السي آي إيه نيكول باشنيان ومن بداية استلامه صرح علنا أنه سيخرج أرمينيا من الحلف الروسي وسيحاول ضمها إلى الاتحاد الأوروبي وحلف الأطلسي، والشي ذاته كررت الولايات المتحدة فعله في دول أمريكا الجنوبية الموالية لروسيا فمنذ العام الماضي والولايات المتحدة تحاول إسقاط الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وتعيين عميلها الدمية خوان غوايدو لكن صمود الرئيس مادورو ووقوف الشعب والجيش الفنزويلي لجانبه أفشل هذا المخطط لكن أمريكا تمكنت من تمرير هذا المخطط القذر في بوليفيا ضد الرئيس الشجاع والمناضل (إيفو موراليس) هذا الرئيس الذي أغلق السفارة الإسرائيلية في بوليفيا ورفض إقامة أي علاقة مع الكيان الصهيوني.

وبالرغم من أن الرئيس موراليس فاز بالإنتخابات الرئاسية في انتخابات نزيهة وشفافة قامت الولايات المتحدة بشراء قادة الجيش البوليفي الذين بدورهم قاموا بانقلاب عسكري على الرئيس موراليس وتم تعيين عميلة الولايات المتحدة (جانين آنيز ) رئيسة لبوليفيا بصورة غير شرعية ومن أوائل القرارات التي أصدرتها الرئيسة غير الشرعية استئناف العلاقات مع الكيان الصهيوني ، من هنا نلاحظ سعي أمريكا ودول الناتو إلى ضرب كافة الدول المحيطة بروسيا والدول الموالية لروسيا في المناطق الأخرى من العالم والتي كانت تقع كلها تحت النفوذ الروسي وإخراجها بحجة الثورات المزيفة إلى النفوذ الأمريكي هذا بالإضافة إلى الحصار الآخر لروسيا من خلال الدرع الصاروخي لحلف الناتو سواء الدرع الصاروخي في رومانيا أو الدرع الصاروخي في بولندا الذي يشكل تهديدا كبيرا على روسيا من هنا يجب على الدولة الصديقة روسيا الإنتقال من حالة الدفاع إلى حالة الهجوم وضرب المصالح الأمريكية الجيوستراتيجية ومن المعروف أن منطقة الشرق الأوسط تشكل منطقة حيوية هامة جدا لأمريكا ولكل دول أوروبا وفيها أكبر حليف لها وهو الكيان الصهيوني فيجب ضرب مناطق نفوذ أمريكا في دول الخليج وخصوصا السعودية وأنا في الواقع أستغرب السكوت الروسي عن مايجري في اليمن وخصوصا ان روسيا تستطيع أن تقدم الكثير في حرب اليمن ومن المعلوم أن السعودية هي بؤرة الإرهاب في العالم وروسيا يوجد فيهاالكثير من الإسلاميين المتطرفين سواء في الشيشان أو في غيرها والسعودية تستطيع أن تزعج روسيا عن طريقهم وخصوصا أن السعودية كانت أحد أسباب خسارة الاتحاد السوفيتي لحرب أفغانستان في ثمانينات القرن الماضي وهذه فرصة لروسيا في أن تضرب السعودية ومن ورائها أمريكا وذلك من خلال دعم الحوثيين وخصوصا إذا توفر هذا الدعم فإن الحوثيين قادرون على أن يحتلوا مدن سعودية.

وفي بلدنا الغالية سوريافرغم تقديرنا وشكرنا العالي لروسيا على موقفها العظيم معنا سواء دبلوماسيا أو عسكريا ولكننا نطالبها بأن تكون أكثر حدة مع الكيان الصهيوني وأن لاتضع علينا فيتو لاستخدام أنظمة الدفاع الجوي الإس 300 التي سلمتنا إياهالكي نوقف العربدة الإسرائيلية فوق أجوائنا ونتمنى من الرئيس العملاق فلادمير بوتين أن يكون على خطى الرئيس يوري أندروبوف هذا الرئيس الذي قدم لسوريا كل شيء متاح وكان يقول للرئيس حافظ الأسد إن قوة ومنعة وعزة سوريا هو من قوة روسيا.

كاتب وباحث سياسي عربي سوري وأستاذ جامعي

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. دكتور اوس المحترم اوافقك الرأي بكل ماتقدم ولكن روسيا اليوم في ظل الظروف التي ذكرتها لايمكنها الافصاح بشكل علني عن دورها في اليمن او في سوريا فهي تحاول جاهدة الابقاء على حالة الردع حتى تحين الفرصة المواتية فهي بحاجه الى الدعم الاقتصادي وكل ما يجري في الصين هو لاضعاف الحليف الاقوى للسلاح الروسي الفعال
    لذلك لا مصلحة لروسيا في الوقت الراهن من اظهار نفسها كقوة ضد اكبر حليف لامريكا وهو الكيان الغاصب هذا من وجهة نظري
    وكل الشكر لك على المعلومات القيمة التي اثريت بها المقال

  2. دكتور انت رجل مثقف وكاتب وباحث سياسي عربي فلما موالاتك لايران الفارسية ومطالبتك لروسيا بمساعدة الحوثيين لضرب المملكة العربية السعودية

  3. مقال مميز مدعم بالاثباتات والمعلومات المفيدة والجيدة حياك الله دكتور اوس المحترم

  4. سوريا والرئيس الأسد لهما الفضل الأكبر على روسيا والرئيس بوتين لأنه لولا صمود سوريا والرئيس الأسد لكانت انهارت روسيا وجرى تفكيكها لأنه كما نعلم روسيا فيا الكثير من القوميات والأديان ويوجد فيها الكثير من الإسلاميين المتطرفين ولكن بوتين وللأسف لايقدر هذا ويعقد صفقات على حساب سوريا فتارة يوقع مع تركيا مشروع خط الغاز السيل التركي وتارة لايسمح لسوريا باستخدام الإس 300 للدفاع عن نفسها في وجه الكيان الصهيوني وتارة نراه يعامل الرئيس الأسد بطريقة استعلائية

  5. روسيا المستهدف الرئيسي لكل ما حدث لسوريا و بوتين يتروى حتي لا تنزلق الامور، الحكمة و الهدوء مطلوبان جدا فسوريا تتهيأ لتكون الدولة الأقوى فى المنطقة فالخطأ الكبير الذي ارتكبه اعداء سوريا هى انهم لم يقضوا عليها فعندما تتعرض دولة مثل سوريا بمخزونها الحضاري الضخم للصهر فى فرن بدرجة حرارة فلكيةو لمدة عقد كامل فلا تتوقع ان تخرج الا و هى قطعة من الألماس

  6. بعد عقود من الاستفرادالامريكي كقطب عالمي اوحد بعد انهيار الاتحاد السوفيتي لم تستوعب امريكا هذا التحدي بخروج للمارد الروسي كطائر الفينيق صانعا من نفسه قطبا عالميا يهدد القرار الامريكي على كل الأصعدة وهنابدأتالمخططات والمؤامرات الأمريكية مع حلفائها تحاك لتدمير القوة الروسية الصاعدة عبر أساليب متنوعة وملونة عبر فيها الدكتور اوس درويش بشكل دقيق ومكثف مشيرا لاهم المؤامرات ومؤثراتها ومطالبا روسيا أن تلعب دورا أكثر جيوسياسيفي الملاعب الأمريكيةكما يطالب الحليف الروسي بدور أكثر حدة مع الكيان الصهيوني بما يتعلق بs300وهذه نقطة دقيق نقطة دقيقة وهامة وملحة وجريئة يشكر عليها الدكتور درويش كما يشكر على مقاله الغني والمميز

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here