الدفاع الروسية: الجيش السوري تصدى لهجمات المسلحين في إدلب وقتل 50 مسلحا

بيروت ـ وكالات: أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن 24 عسكريا سوريا قتلوا وأصيب 24 آخرون خلال اليوم الماضي في اللاذقية وحلب وإدلب وحماة.

وقال رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا يوري بورينكوف: “في الساعة 11:34 (قبل ظهر الجمعة) الموافق للـ17 من يناير، هاجم مسلحون باستخدام طائرة مسيرة، موقعا للقوات الحكومية السورية في منطقة أكاديمية الأسد في مدينة حلب، ما أسفر عن مقتل جنديين سوريين وجرح أربعة.

وأضاف: “إجمالا، خلال الاشتباكات مع مقاتلي الجماعات المسلحة على مدار اليوم الماضي، قتل 12 وجرح 24 من جنود القوات المسلحة السورية”.

وأشار إلى أن المسلحين استهدفوا بالصواريخ والقذائف عددا من المناطق في محافظات اللاذقية وحلب وإدلب وحماة، قائلا: “خلال اليوم الماضي، تم تسجيل 62 قصفا من جانب الجماعات المسلحة الناشطة في أراضي منطقة وقف التصعيد في إدلب”.

وأوضح بورينكوف أن عدد الضحايا من جانب المدنيين في مدينة حلب نتيجة قصف الجماعات المسلحة منذ 14 يناير من هذا العام، بلغ 28 مدنيا إضافة إلى جرح 56 آخرين.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. شي عجيب بطقق الدماغ كل ما منقول انه قربت تخلص و يسطر الجيش على ادلب و ينهي وجود الارهاب فيها بيتدخل الدب الروسي وبيفرض هدنة لحتى الارهابيين يسحلوا انفسهم و يجهروا حالهم
    على ما اعتقد ان الروس يبيعون الاسلحت للجانبين ولطالما الجانبين يدفعون الثمن لا مانع من استمرار الوضع القاءم
    بس الشعب السوري المازوم هو الذي يدقع الثمن

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here