الدفاعات الجوية السورية تطلق النار على “صواريخ” إسرائيلية استهدفت تل الحارة القريبة من مرتفعات الجولان والأضرار اقتصرت على الماديات ولا يوجد أي خسائر بشرية

 

 

دمشق (أ ف ب) – أعلنت دمشق فجر الأربعاء أن دفاعاتها الجوية تصدت “لعدوان إسرائيلي” وأسقطت “عددا من الصواريخ” في جنوب سوريا، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

وقالت الوكالة “تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري لعدوان اسرائيلي بالصواريخ على تل الحارة في المنطقة الجنوبية وأسقطت عددا منها” مضيفة أن الهجوم وقع حوالى الساعة الثانية فجرا (11,00 ت غ) على المنطقة القريبة من مرتفعات الجولان.

وأشارت الوكالة إلى أن “الأضرار اقتصرت على الماديات ولا يوجد أي خسائر بشرية”.

وأضافت أن “العدو الإسرائيلي بعد عدوانه بعدد من الصواريخ بدأ بحرب إلكترونية حيث تتعرض الرادارات للتشويش”.

ولا تعلن دمشق عادة عن المواقع التي تستهدفها إسرائيل. لكن منذ بدء النزاع في سوريا عام 2011 قامت الدولة العبرية باستهداف مواقع للجيش السوري وأهداف إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني.

وتعود عمليات القصف الإسرائيلية الأخيرة في سوريا إلى مطلع حزيران/يونيو. وقصف الجيش الإسرائيلي حينها مواقع عدة تابعة للجيش السوري وقوات تقاتل الى جانبه في سوريا ما تسبب بمقتل 15 عنصرا من هذه القوات، وفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان. وفي أيار/مايو قصفت إسرائيل محافظة القنيطرة جنوب سوريا.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. انتو جماعة الحلف الاخر لايعجبكم الرد ولا عدم الرد انتم شامتون فقط في وطنكم وجيشكم حتى قبل ( ٢٠١١ )

  2. الأضرار بسيطة كما يدعي إعلام بشار .
    والرد في إدلب سيكون قويا ومزلزلا .
    عاشت المقاومة والممانعة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here