الدبلوماسي الإيراني السابق: الطائرة التي أسقطتها إيران أقلعت من البحرين وهي إسرائيلية

 بيروت ـ متابعات: كشف الدبلوماسي الإيراني السابق أمير موسوي أن المعلومات الأولية تشير إلى أن الطائرة أقلعت من البحرين وهي إسرائيلية.

وقال موسوي في حديث لـ”لميادين” أن المعلومات تشير إلى أن الطائرة ترسل المعلومات للموساد، ويبدو أن الهدف منها هو جسّ النبض.

كلام موسوي جاء بعد تأكيد قائد القوة الجوية في الجيش الإيراني العميد علي رضا صباحي إسقاط طائرة مسيّرة معتدية عبر منظومة محلية للدفاع الجوي”.

وأوضح أن الجيش الإيراني أسقط الطائرة المسيّرة في الدائرة الأولى بعد إطلاقها أي أنها لم تصل إلى العمق الإيراني.

ورأى أنه قد يكون هدف الطائرة التجسس على مراحل العمل في مصنع بوشهر.

موسوي أعرب عن اعتقاده أنه قد يكون هدف الطائرة التجسس على مراحل العمل في مصنع بوشهر.

وأكد أن المنظومة المحلية الصنع التي أسقطت الطائرة تستطيع إصابة هدفين معاً وعلى ارتفاع 18 كلم.

الدبلوماسي الإيراني أكد أن بلاده نفذت مع حلفائها خطوات عملية عديدة، بينما يعجز المحور الاخر عن الردع ويكتفي بالكلام فقط.

وإذا أكد أن إيران استطاعت أن تؤدب الولايات المتحدة وبريطانيا، وهي تخوض حرباً مستمرة مع “إسرائيل”، لفت إلى أن  الاعلام يركز على بعض الأفراد ويتغاضى عن العشائر الكبرى ومواقفها في العراق.

يذكر أن منظومة “مرصاد” الدفاعية الصاروخية للجيش الإيراني أسقطت صباح اليوم الجمعة طائرة مسيّرة في ميناء “ماهشهر” جنوب غرب البلاد. وقامت قوّات الأمن الإيرانية بجمع حطام الطائرة.

 وفي السياق، قال الدبلوماسي الروسي السابق فيتشسلاف ماتوزوف إن استطلاع الموانئ والمراكز والمنشآت الإيرانية يهم الولايات المتحدة و”إسرائيل”.

وأضاف ماتوزوف في حديث للميادين أن الطائرة المسيّرة اصطدمت بالدفاع الجوي الإيراني، معرباً عن اعتقاده أنهم سعوا إلى اختبار القدرات الإيرانية.

وإذا أشار إلى أنه إذا كانت الطائرة من صنع إسرائيلي فعلاً “فهذا أمر خطير”، إلا أنه اعتبر أن إسقاطها يعني أن الدفاع الجوي الايراني مجهز جيداً.

وأكد أن موسكو من دون شك سعيدة بإسقاط إيران للطائرة المسيّرة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. ايران دوله ذات سياده وهي امبراطوريه عظمى منذ القديم ..والان تعيد الماضي بجهودها وعلمها وعملها الصحيح والحق وهي مؤمنه كل الايمان ..ويدرك اليهود ان نهايتهم على يد ايران لذلك يحاولو الافلات من ايران عبر خلق المشاكل…اما البحرين عملها لايرتقي لمستوى الشرف والرجوله ولكن علمت الان ان حاكم البحرين صديق اسرائيل ومن واجبه تقديم الضيافه والتسهيلات للطائره الاسرائيليه………..الله ينصر الحق واهل الحق

  2. هل تدرك العاءله المالكه في البحرين خطوره تآمرها مع الكيان وسماحها لطاءراته بالإقلاع من أراضيها لمهاجمه ايران. هذا يختلف عن التطبيع من استضافه مؤتمر، او تبادل زيارات او مشاركات رياضيه ويضع العاءله المالكه والنظام في موقع العداء الجاره ايران بينما هم خدموا مصالح الكيان الذي لا يستطيع حمايه حدوده فما بالك بمشيخة تعتمد على الأسطول الخامس!

  3. انتهى الغطرسة والدخل والنفاق بعد أن تم استخدم الوحش ضد شعوب المنطقة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here