الداعية طارق رمضان يواجه تهمتي اغتصاب جديدتين في فرنسا

متابعات- يواجه الداعية طارق رمضان تهمتي اغتصاب جديدتين، إضافة إلى التهم السابقة.

وذكر موقع ”اوروب1“ أن الأمر يتعلق بشاهدتين تم استجوابهما من طرف الشرطة الفرنسية في شباط فبراير 2019، وتأكد وجود صورتيهما في الحاسوب الخاص برمضان.

لكن رمضان أصر على إنكار التهم المنسوبة إليه، يوم الخميس، في محكمة باريس، حسب تصريح محاميه للصحافة المحلية.

ويتابع الداعية السويسري البالغ من العمر 57 عاما في حالة سراح، بعد أن قضى مدة مهمة في السجن على ذمة التحقيق.

واعترف بإقامته علاقة جنسية عامي 2009 و 2012 مع المدعية الأولى هند العياري التي فجرت الفضيحة، والمدعية الثانية كريستيل، لكنه تشبث بكون الأمر تم بالتراضي بين الطرفين، وليس عن طريق الاغتصاب بالعنف كما تقول المدعيتان بحسب موقع ارم .

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. تهمتي اغتصاب جديدتين بالاضافة الى التهم السابقة ؟
    هو انت ماوراكش حاجة الا التحرش والاغتصاب ياطارق ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here