الخارجية الكويتية: إساءة المذيعة السعودية لبلادنا تستوجب الاعتذار (فيديو)

الكويت/ الأناضول: استنكرت الخارجية الكويتية، الأحد، “إساءة” مذيعة بقناة العربية السعودية، لبلادها، مشددة أنه “خطأ جسيم يستوجب الاعتذار”.

جاء ذلك في تصريح لوزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله، على هامش مشاركته بالاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي، وفق ما نقله إعلام كويتي محلي.

وكانت المذيعة السعودية سارة دندرواي، ذكرت اسم دولة الكويت بطريقة ساخرة في نهاية تقرير لها بقناة “العربية” حول “قرار قطر خفض سعر الخمور لاستقطاب المزيد من الزوار في بطولة كأس العالم المقبلة”، على حد قولها.

وقالت المذيعة في نهاية تقريرها: “ننتظر تعليقات أصحابهم في الكويت على الكرم القطري”.

وتصدر هاشتاغ يسخر من المذيعة قائمة أكثر الهاشتاغات تداولا في الكويت، الأحد، مقابل تأييد لها من مغردين سعوديين.

وردا على ذلك، قال الجار الله إن “ما قامت به المذيعة خطأ جسيم يتطلب من قناة العربية الاعتذار”.

وأشار إلى أن وزارة الإعلام الكويتية أصدرت بيانا حددت فيه موقف بلاده مما جاء من “إساءة” من مذيعة قناة العربية، لافتا إلى أن وزارة الإعلام تواصلت مع مكتب العربية بالكويت.

كما طالب الجار الله، مسؤولي قناة العربية أن “يبادروا ويسارعوا في تقديم اعتذار لتصحيح ما بدر منهم، باعتبار أن الكويت عملت وستواصل عملها لرأب الصدع الخليجي”.

وشدد “هذا الخطأ الجسيم لا ينسجم ولا يتفق على الإطلاق مع قناة العربية، وبالتالي ما حدث هو خدش لهذه المصداقية والمهنية”.

واستنكر الواقعة متهكما: “ما هكذا تكافأ الكويت على جهودها لتحقيق الوحدة في الموقف الخليجي وتماسك بين أبنائها”.

وأشار إلى أن بلاده “تبذل جهودا متواصلة، وتدعو دائما وباستمرار لإيقاف هذه الحملات الإعلامية”.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، منذ 5 يونيو/ حزيران 2017، علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها “إجراءات عقابية”، بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

وتقود الكويت وساطة لإنهاء الأزمة الخليجية، على أمل وضع نهاية لأسوأ أزمة في تاريخ منطقة الخليج، إلا أن الوساطة متوقفة منذ عدة شهور بسبب تمسك جميع أطراف الأزمة بمواقفهم.

Print Friendly, PDF & Email

8 تعليقات

  1. فرضية أنها تقصد الإخوان المسلمين بالكويت فمن متى والإخوان يحللون الخمر !!! طبعا اللبيب بالإشارة يفهم.
    كذلك تأييد السعوديين من أعلى المستويات على ما قالته المذيعة له دلاله على تعمد إثارة مثل هذه الأمور. ستبقى الكويت عصية على كل من تجنى عليها. عاشت لنا الكويت وعاشوا أهلها.

  2. الموضوع لا يحتاج إلى هذا الكم من الاهتمام. تعليق المذيعه واضح للعارفين والمتابعين والمقصودين هم الإخوان المسلمين في الكويت ان هم يعجبهم رؤية إنتشار الخمور في قطر. وبطولة كأس العالم في قطر لن يستطيع القطريون السيطرة على آلاف المشجعين مما يقومون به من إزعاج .

  3. الضمير العربى
    قبل ما تضحك افهم
    العربية تغمز من طرف الكويت اللتي تأخذ موقفا بعيدا عن مواقف الرياض وابوظبي بخصوص الدوحة، ولسان حال المذيعة يقول للشعب الكويتي الذي يشكل السلفيين والاخوان والمتدينيين نسبة جيدة منه ويؤيدون موقف الدوحة الاخوانية ، “”ها هم اصحابكم يخفضون سعر الخمور، فلا تسوقوا الشرف على الامارات والبحرين، كله ببيع خمر””.
    انت بس مش متبع ومش فاهم

  4. ههههههههههه في الحقيقة ما دخل دولة الكويت في تخفيض الخمور بقطر وهو تعليق من قناة العربية يدل على سذاجة وتفاهة من يدير تلك القناة حيث الخمور موجودة في الامارات والبحرين أيضا كما أنها موجودة في السعودية وبكميات غير شرعية تغرق دولة قطر لو سكبت تلك الكميات على الجدود بين السعودية وقطر

  5. السعوديين ماتركوا شعب عربي او شعب مسلم من شرهم ومن حماقاتهم ماهذه الحملات المسعورة ضد الشعوب العربية ؟ عيب عليكم انتم في أقدس مكان في العالم
    الأخلاق واحترام الاخرين واحترام حقوق الانسان مهمة جدا لبناء الدول وليس بحفلات الترفيه والانفتاح والديسكو تبنى الدول والحضارات
    يبدو انه عصر الترفيه والانفتاح يؤثر عليكم بشكل سلبي يامتسعوديين على فكرة انتم عرب ومسلمين قبل ان تكونوا سعوديين

  6. من الواضح جدا ان هذا التعليق ليس من اجتهاد المذيعه و لا يمكن ات تجرأ على ذلك. لا بد انها اوامر عليا جدا.
    النقطه الاخرى كان الشعب السعودي لا يهمه انخفاض اسعار الخمور ويهم الكويتيين فقط…..رحم الله نزار قباني عندما وصف العربان: “وهم فوق النبيذ…..”

  7. هي أساءه لا داعي لها , لكن ما في النفوس لا بد وان يظهر على الألسن . الأعتذار يجب ان يصدر من المحطه ذاتها , لأن الكلام قيل أثناء تأدية العمل وليس من المنزل .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here