الخارجية الفلسطينية تدعو اليونان إلى الاعتراف بدولة فلسطين

رام الله/ أيسر العيس/ الأناضول: دعت وزارة الخارجية الفلسطينية، مساء الأربعاء، اليونان إلى الاعتراف بدولة فلسطين من أجل إنقاذ حل الدولتين (الفلسطينية والإسرائيلية)، واستجابة لتوصية برلمان البلاد بذلك عام 2015.

جاء ذلك خلال لقاء جمع مساعدة وزير الخارجية الفلسطيني، أمل جادو، مع مدير إدارة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في الخارجية اليونانية، ثيودورس ثيودورو، في مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، بحسب بيان صادر عن الوزارة الفلسطينية.

وتعترف 135 دولة حول العالم (من أصل 193) رسميًا بدولة بفلسطين، كان أحدثها الفاتيكان في 2015، وقبلها السويد، عام 2014، وفق الخارجية الفلسطينية.

وخلال الأعوام الثلاثة الماضية، طالبت أكثر من 10 برلمانات أوروبية بينها البرلمان اليوناني حكوماتها بالاعتراف بدولة فلسطين، لكن الحكومات قالت إنها ستُقْدم على هذه الخطوة في الوقت المناسب دون تحديد موعد زمني.

وثمنت جادو، خلال اللقاء، موقف اليونان في التصويت لصالح القرار الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، برفض أي خطوات أحادية الجانب، أو تغيير الوضع القائم في القدس.

وفي ديسمبر/ كانون الأول 2017، صوتت 128 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح قرار يدعو الولايات المتحدة الأمريكية إلى سحب اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، الذي أعلن عنه الرئيس دونالد ترامب، في السادس من الشهر ذاته.

من ناحية أخرى، شددت المسؤولة الفلسطينية على أن استمرار الانتهاكات الاسرائيلية، ومواصلة الاستيطان في الضفة الغربية ومدينة القدس، “يقضي على فرص تحقيق السلام في المنطقة والعالم”.

من جانبه، أكد ثيودورو، بحسب البيان نفسه، على موقف بلاده الثابت من حل الدولتين. مشيرًا إلى أن هذا الموقف ينسجم مع موقف الاتحاد الأوروبي الموحد الداعم لحل الدولتين.

وقال المسؤول اليوناني، إن بلاده “تعتبر الاستيطان الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967 غير شرعي وغير قانوني، استنادًا لكافة القرارات الدولية ذات الصلة”.

ويمثل الاستيطان الإسرائيلي، الذي يلتهم مساحات كبيرة من أراضي الضفة الغربية (بما فيها القدس الشرقية)، العقبة الأساسية أمام استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، المتوقفة منذ أبريل/ نيسان 2014.

وتشير تقديرات إسرائيلية أن نحو 420 ألف مستوطن يعيشون في الضفة الغربية، إضافة إلى أكثر من 220 ألفًا يعيشون في مستوطنات إسرائيلية مقامة على أراضي القدس الشرقية.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ماذا يعني اعتراف في دولة فلسطين من غير حقوق الشعب الفلسطيني و يحصل على حقوقه الحصول على الحقوق فقط في المقاومة و الطفل الفلسطيني يعرف هذه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here