الخارجية الإيرانية تحذر من تدخلات خارجية في السودان تعقد الأزمة وتطيل أمدها.. وتدعو الى تسليم الشؤون الداخلية للمدنيين

طهران – (د ب أ)- أعرب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي اليوم الثلاثاء عن قلق بلاده من تصاعد التوترات في السودان، وحذر من أن تدخلات القوى الأجنبية في السودان تعقد الأزمة وتطيل أمدها.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عن موسوي تأكيده على ضرورة تسليم الشؤون الداخلية في السودان للمدنيين، وقال :”من الضروري أن تتجنب جميع أطراف النزاع في هذه الأزمة نهج توجيه الاتهامات وتعميق الكراهية الداخلية وعدم الثقة بين مختلف الفئات والمكونات، وعليها العمل للخروج من الأزمة عبر انتهاج الأساليب السياسية والديمقراطية”.

وحذر من تدخلات القوى الأجنبية في السودان، وقال إن “من شأنها أن تؤدي للمزيد من تعقيد وإطالة أمد الأزمة”، ودعا الشعب السوداني إلى اليقظة “تجاه الأطراف ذات السوابق في إثارة العنف والتطرف ودعم وترويج الإرهاب”.

كان ما لا يقل عن 30 شخصا لقوا حتفهم أمس خلال فض اعتصام المحتجين أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم بالقوة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here