الخارجية الأمريكية تتهم سوريا بالتلكؤ بشأن تدمير أسلحتها الكيميائية

aaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaa

واشنطن/محمد طور أوغلو/الأناضول

اتهمت وزارة الخارجية الأمريكية النظام السوري بالتلكؤ بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية التي تمتلكها.
وفي المؤتمر الصحفي اليومي، أفادت المتحدثة باسم وزارة الخارجية “جين بساكي”، أن واشنطن قلقة جدا بشأن تسليم الأسلحة والمواد الكيميائية إلى الوفد المعين من الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، في ميناء اللاذقية من أجل شحنها وتدميرها خارج البلاد.
وأضافت بساكي أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، حددت تاريخ 31 كانون الأول/ديسمبر الماضي، آخر موعد لتسليم جميع الأسلحة الكيميائية إلى الوفد الأممي، لافتة أن النظام السوري لم يسلم إلا 5% فقط من أسلحته الكيميائية حتى الآن.
وطالبت المسؤولة الأمريكية الحكومة السورية بالإسراع في تسليم أسلحتها الكيميائية، وتنفيذ وعودها بشأن قرار مجلس الأمن الدولي 2118 بهذا الشأن، مؤكدة أن النظام السوري قادر على تسليم هذه الأسلحة، وأن هذه الأسلحة تم نقلها من مكان إلى آخر خلال الاشتباكات مع قوات المعارضة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here