الحياة: ليبرمان كشف للفلسطينيين ملامح خطة السلام الأمريكية قبل استقالته

القاهرة ـ (د ب أ)- قال مسؤولون فلسطينيون إن وزير الدفاع الإسرائيلي السابق أفيجدور ليبرمان كشف لهم ملامح خطة السلام التي تعدها الولايات المتحدة للشرق الأوسط قبيل استقالته منتصف تشرين ثان/نوفمبر الماضي.

ونقلت صحيفة “الحياة” اللندنية اليوم الأربعاء عن المسؤولين القول إن الخطة “تنص على إقامة دولة فلسطينية في قطاع غزة، وسيادة للسكان من دون الأرض في أجزاء صغيرة من الضفة الغربية، وحوافز اقتصادية واسعة”.

ونقل المسؤولون عن ليبرمان القول، لوفد فلسطيني التقاه قبل أسبوعين من استقالته، إن السيادة الفلسطينية ستكون على السكان وليس على الأرض، وانها ستقتصر على كامل منطقة “أ” التي تشكل نحو 13 في المئة من مساحة الضفة الغربية، وعلى أجزاء من المنطقة “ب” التي تشكل 18 في المئة من الضفة الغربية، وعلى جزء صغير من المنطقة “ج” التي تشكل نحو 60 في المئة من الضفة.

كما تنص الخطة على بقاء المستوطنات، والسيطرة الإسرائيلية على معابر الضفة الغربية وحدودها الخارجية، وعلى الأمن والمياه والأغوار.

وتتضمن الخطة أيضا بقاء السيطرة الإسرائيلية على الجزء الأهم والأكبر من القدس الشرقية المحتلة. كما تشمل الخطة توفير مبالغ مالية كبيرة من دول العالم لإقامة البنية التحتية للدولة الفلسطينية في قطاع غزة من مطار وميناء ومعابر وممر بحري وغيرها.

وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ليلة الاثنين/الثلاثاء أن الفلسطينيين سيحاربون الخطة الأمريكية، وأن العقوبات التي فرضتها الإدارة الأمريكية على الفلسطينيين للضغط عليهم لقبول الصفقة لن تنجح في تغيير الموقف الفلسطيني الرافض لها.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هذه الافكار هي افكار الصهاينه وهي شبيه بخطة شارون وامريكا هي اداة ضغط على الجانب الفلسطيني وموقف م ت ف برفض الخطة هو موقف سليم يجب دعمه ويجب تفويت الفرصه على شرعنة الاحتلال للضفه الغربية اذ ماذا يعني سيادة على الشعب وكذلك القدس العربية . العرب فشلوا حتى في عملية التفاوض فشلوا في الحرب كما في السلام.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here