الحوثيون يتحدثون عن منظومة صاروخية جديدة دخلت الخدمة وسيتم الكشف عنها خلال معرض للصناعات العسكرية ويعلنون قائمة أهداف جديدة في السعودية

صنعاء ـ وكالات: أعلنت جماعة “أنصار الله” الحوثيين أن منظومة صاروخية جديدة دخلت الخدمة لديهم، وسيتم الكشف عنها قريبا خلال معرض للصناعات العسكرية.

الحوثيون يتحدثون عن منظومة صاروخية جديدة دخلت الخدمة وقائمة أهداف في السعودية الحوثيون يعلنون عن 26 ضربة على منشآت سعودية ويهددون بإطلاق مرحلة ثانية من العمليات

وقال المتحدث باسم قوات الحوثيين، يحيى سريع، أمس الثلاثاء، إن لدى هذه القوات بنك أهداف في السعودية يشمل مناطق حيوية قد تفوق أهميتها الاستراتيجية منشآت وأنابيب النفط.

ونقلت قناة “المسيرة” التابعة للحوثيين، عن سريع، قوله: “قواتنا قادرة على استهداف عدد من الأهداف في وقت واحد وبأسلحة مختلفة”، مضيفا: “نقوم برصد أهداف متحركة ومتنقلة يُمكن أن تصبح أولوية على صعيد الاستهداف المباشر والنوعي”.

ويستهدف الحوثيون بين الحين والآخر مواقع في السعودية بصواريخ باليستية وطائرات مسيرة. وأعلنوا في وقت سابق أن قواتهم وجهت خلال الشهرين الماضيين 26 ضربة إلى مواقع سعودية داخل المملكة تستخدم لأغراض عسكرية، وهددوا بإطلاق “مرحلة ثانية” من عملياتهم الهجومية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. .
    — اصبحت السعوديه حقل تجارب للصواريخ الايرانيه المنطلقه من اليمن وفِي ذلك رساله لامريكا اولا وللنظام السعودي ثانيا ولاسرائيل ثالثا لذلك لن تتوقف لان الهدف الاهم هو ارباك النطام السعودي امام مواطنيه لكسر هيبه امتدت لسبعون عاما .
    .
    — المشكله هي ان الحكم في السعوديه هو الذي قفز بالفخ اليمني الذي تجهزه له ايران من عشرون عاما وفعل ذلك دون اي تقدير للعواقب وتفاخر كثيرا بجبروته امام مواطنيه ثم ظهر منه عجز واضح في ادراك ما يخطط له الايرانيون عبر البوابه اليمنيه .
    .
    — ليس مكمن الخطر فقط في ضياع هيبه الحكم في نظر المواطن بالمملكه بل في ضياعها بنظر الجيش فالجيوش لها كبرياء و لا ترضى بالهزيمة بالمعارك وتلوم قياداتها المدنيه اذا كان سبب الهزيمه قرارات صادره عنها تطهر جهلها العسكري .
    .
    — ويزداد الخطر بالحروب لان القيادات المدنيه تقوم عاده بفصل السلاح عن الذخيرة عن الجنود بمراكز مختلفه لكنها تضطر لجمع الثلاثه في زمن الحروب فيقوى قاده الجيش ، فاذا طال الامر ولم يحقق الجيش نصرا حاسما انقلب قادته على القياده المدنيه وسقط الحكم وهذا امر اكيد في حسبان القياده الايرانيه واحد أهدافها فهل سيكون في حسبان القياده السعوديه قبل فوات الاوان .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here