الحكومة المغربية تتراجع عن إجراءات أثارت احتجاج صغار التجار

الرباط/ خالد مجدوب/ الأناضول – أعلن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، اليوم الخميس، وقف بعض الإجراءات، التي أثارت احتجاجات تجار التقسيط  في البلاد.

وقال العثماني، في كلمة خلال اجتماع حكومته بالرباط، إنه تم إيقاف الإجراءات الأخيرة التي استهدفت التجار والمهنيين وأصحاب المهن الحرة، والتي أثارت ردود فعل في عدد من المدن .

وأضاف أنه سيعمل على التواصل المباشر بين القطاعات الحكومية المعنية وكافة الأطراف الممثلة لهذه الفئة، للوقوف على حقيقة الصعوبات والبحث على الحلول المناسبة لها.

جاء ذلك عقب احتجاجات لتجار بعدد من مدن البلاد للمطالبة بالتراجع عن تلك الإجراءات، والحد من احتجاز سلع التجار بالجمارك.

ومن بين الإجراءات الحكومية، التي بدأ تطبيقها مطلع العام الجاري، إلزام التجار بالتعامل بالفواتير الإلكترونية.

وتصدر الاحتجاجات صغار التجار الذين يبيعون أغلب بضائعهم بالتقسيط، معتبرين أن الإجراءات الجديدة تشل تجارتهم.

وشارك التجار في وقفات ومسيرات احتجاجية، كما نظموا إضرابًا عامًا عن العمل لإجبار السلطات على التراجع.

وتعهد العثماني، في كلمته اليوم، بمتابعة الملف بشكل شخصي، مع الجهات المعنية لإيجاد الحل المناسب.

يشار إلى أن الحكومة المغربية اعتمدت بداية السنة الحالية، إجراءات جديدة ، مثل ضرورة أن يتعامل التجار بالفواتير الإلكترنية.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here