الحكومة المؤقتة في ليبيا ترسل قوة ثالثة إلى الجنوب لتأمين المنشآت النفطية

بنغازي- (د ب ا): انتهت الحكومة المؤقتة، التي مقرها شرقي ليبيا، من تجهيز “ثالث دفعة” من القوات المعززة بمختلف أنواع الأسلحة والإمكانيات، لبسط الأمن في الجنوب وتأمين الحقول والمنشآت النفطية.

جاء ذلك بيان لمكتب الإعلام والتواصل بالحكومة المؤقتة، عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، حسبما ذكر الأحد موقع “بوابة الوسط” الإخباري الليبي.

ومن المقرر، وفق البيان، أن تنتشر هذه القوة على طول الحدود الدولية لليبيا مع تشاد والنيجر والسودان ومصر والجزائر، لتأمين المنشآت والحقول النفطية، وكذلك “لتحارب مع القوات المسلحة المتواجدة في تلك المنطقة (…) لأجل فرض الأمن وهيبة الدولة وإحلال القانون”.

وأضاف البيان أن هذه القوات ستساند أيضا قوتي “الدوريات الصحراوية”، و”البوابات والتمركزات الأمنية” التابعتين لوزارة الداخلية، وستنتشر معهما على طول الطريق من الجفرة وحتى كامل مناطق ومدن الجنوب لتأمينها ومنع أية اختراقات.

وهذه القوة هى الثالثة التي يتم ارسالها إلى الجنوب من جانب الحكومة المؤقتة.

وفي كانون ثان/ يناير الماضي، أنهت الحكومة المؤقتة تجهيز قوتين أمنيتين معززتين بمختلف أنواع الأسلحة والإمكانيات مهمتها بسط الأمن في الجنوب الليبي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here