الحكومة السودانية تعلن في حصيلة جديدة سقوط 19 قتيلا بينهم اثنين من قوات الأمن واصابة نحو 219 شخصا في التظاهرات ضد رفع سعر الخبز.. ووزير الصحة والتنمية الاجتماعية يقدم استقالته

الخرطوم- (أ ف ب)- الأناضول: أعلنت السلطات السودانية الخميس في حصيلة جديدة أن 19 شخصا قتلوا، بينهم اثنان من قوات الأمن، أثناء تظاهرات ضد رفع سعر الخبز في البلاد منذ 19 كانون الأول/ ديسمبر.

ونقل التلفزيون الحكومي عن المتحدث باسم الحكومة بشارة جمعة قوله إن نحو 219 شخصا اصيبوا بجروح. وكانت السلطات ذكرت في وقت سابق أن ثمانية أشخاص قتلوا بينما أشار حزب معارض الى سقوط 22 قتيلاً.

ومن جانب آخر، أعلن عبد الرؤوف قرناص، وزير الصحة والتنمية الاجتماعية في حكومة الولاية الشمالية بالسودان، الخميس، تقديم استقالته؛ “تضامنًا مع المد الشعبي المطالب بالإصلاح السياسي والاقتصادي”، حسب بيان له.

واعتبر الوزير المنتمي إلى حزب الأمة، المشارك في الحكم، أن حزب المؤتمر الوطني الحاكم “لم يف” بتعهدات مخرجات مؤتمر الحوار الوطني وسط “انسداد أفق الحلول للمشاكل الاقتصادية”، حسبه نص بيانه.

و”الحوار الوطني” مبادرة دعا لها الرئيس عمر البشير عام 2014، واختتمت فعالياتها في أكتوبر/ تشرين الأول 2017.

واتهم قرناص “المؤتمر الوطني”، بـ”الانفراد في الرأي، دون إيلاء اهتمام لآراء القوى السياسية المشاركة في الحكم، سواء من حيث إدارة الاقتصاد أو العمل على حل أزمة البلاد الخانقة”.

وقال إن قراره “متوافق” مع موقف حزب الأمة، المطالب بتأسيس “نظام جديد”، دون تفاصيل.

وفي وقت لاحق الخميس، قال الوزير المستقيل للأناضول إن حزبه يدرس حاليًا سحب أعضائه من البرلمان، دون الإشارة إلى عددهم.

وتوقع قرناص صدور قرار بهذا الخصوص قريبًا.

ومنذ 19 ديسمبر/ كانون الأول، تتواصل احتجاجات غاضبة، شهدت أعمال عنف وسقوط قتلى وجرحى، في عدة مدن بينها العاصمة الخرطوم، تنديدًا بتدهور الأوضاع المعيشية.

والإثنين، وعد الرئيس البشير، في أول تصريح له منذ اندلاع الاحتجاجات؛ بـ”إصلاحات حقيقية لضمان حياة كريمة للمواطنين”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. البشير رفع سعر الخبز وخفض أسعار البسكويت !!

  2. سينتهي البشير كما انتهى قبله بن علي ومبارك والقذافي وصالح…. الان يريد إصلاحات …. أين كان طول تلك السنوات …. على اي حال ربما تعتقدون باني مخطأ، ولكن فكروا بهذه المسالة ؛ لماذا قام الشعب السوداني الان ؟ أليس لان البشير زار سوريا؟؟ لا مخابرات ولا ثورة؟؟
    انتهى دوره والايام بيننا!!
    مهاجر

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here