الحكومة الألمانية تعطي الضوء الأخضر لتمديد مهمتين للجيش في أفريقيا

برلين -(د ب أ)- وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء على تمديد مهمتين للجيش في أفريقيا.

وصوت مجلس الوزراء لصالح مواصلة المشاركة الألمانية في المهمة الأممية لحفظ السلام في دولة جنوب السودان (يونميس) ودولة السودان (يوناميد) لما بعد 31 آذار/مارس المقبل.

ومن المنتظر أن يتخذ البرلمان الألماني (بوندستاج) قراره بشأن التمديد في 21 آذار/مارس المقبل.

وتهدف مهمة “يوناميد” في السودان إلى حماية المدنيين وتوفير المساعدات الإنسانية ومراقبة اتفاق وقف إطلاق النار في إقليم دارفور غربي البلاد.

وتعتزم الحكومة الألمانية خفض الحد الأقصى للجنود المسموح بمشاركتهم في المهمة عقب 31 آذار/مارس المقبل من 50 إلى 20 جنديا. ومن المخطط تمديد المهمة حتى 31 كانون أول/ديسمبر المقبل، حيث يُجرى التفاوض داخل الأمم المتحدة على تفاصيل مهمة للمتابعة.

ووافقت الحكومة الألمانية على تمديد مهمة “يونميس” في جنوب السودان لمدة عام آخر. ومن المخطط الإبقاء على الحد الأقصى للجنود المسموح بمشاركتهم في المهمة عند 50 جنديا. وتهدف المهمة إلى دعم عملية السلام وحماية المدنيين في دولة جنوب السودان التي أعلنت استقلالها عام .2011

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here