الحصار الأمريكي على سوريا وشماتة المعارضة السورية بشعبها… أين روسيا؟

كمال خلف

شددت الولايات المتحدة حصارها على سوريا، ما أدى إلى أزمة خانقة في البلاد، وتخلى عدد كبير من السوريين عن سياراتهم و استعاضوا عنها بالتنقل سيرا على الأقدام، تجاوبا مع حملة انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي تدعو لتحدي الحصار .

 الولايات المتحدة منعت السفن المحملة بالوقود من الاقتراب من السواحل السورية، ومنعت السفن الايرانية من عبور قناة السويس إلى سوريا بالضغط على مصر . ورغم نفي الحكومة المصرية لذلك، إلا أن الحكومتين السورية والإيرانية اكدتا هذا الأمر . ولا يبدو أن الرئيس السيسي يملك القدرة على مخالفة القرار الأمريكي .

وفي الشرق تراقب قاعدة” التنف ” الأمريكية الحدود السورية العراقية خوفا من تقديم بغداد يد المساعدة لدمشق في أزمتها، ولا يرغب العراق في اغضاب واشنطن بعد أن اعطته استثناء من العقوبات على إيران محدود المدة . بينما قامت السلطات اللبنانية بتفتيش السيارات السورية العابرة إلى سوريا بحثا عن أي عبوة بنزين يمكن أن يحملها المواطن السوري إلى بلده .

هدف واشنطن من الحصار ومنع سوريا من الحصول على الطاقة واضح، وهو الضغط على الشعب السوري كي يثور على السلطة، وهي سياسية قديمة مكررة، لم تنجح سابقا . فالولايات المتحدة حاصرت العراق في العام 1991 ولعقد ونيف من الزمن وجوعت الشعب العراقي، ولكن ما حدث خلال تلك المدة هو أن الرئيس الراحل “صدام حسين” كسب تأييدا وتعاطفا من الشعوب العربية بسبب الحصار، بعد ان كان محل انقسام في الرأي العام العربي إثر احتلاله للكويت . واضطرت واشنطن إلى غزو العراق عسكريا ودفع المليارات على الحرب بالاضافة الى ملايين القتلى والجرحى من أبناء الشعب العراقي العزيز، ومن ثم خرج جنودها بالتوابيت بفعل المقاومة العراقية .

 وبالمناسبة وللتاريخ في فترة الحصار على العراق، كانت سوريا الدولة الوحيدة التي لم تلتزم بالقرار الامريكي رغم الخلاف مع صدام حسين ، وأشترت النفط من العراق ونقلته بحافلات الركاب بالغالونات عبر الحدود البرية .

لا يمكن أن تقوم ثورة شعبية بعملية تثوير وتحريض، لأن مثل هذا السلوك، يؤدي إلى طريقين، أما الاقتتال والفوضى كما جرى في عملية التثوير والتحريض والتسليح في سوريا وليبيا سابقا أو التفاف الشعب حول قيادته لتحدي الحصار الأمريكي والإسرائيلي من خلفه، وهذا سيجلب تعاطفا شعبيا عربيا مع النظام السوري باعتباره يقف في وجه امريكا وهي في مرحلة تركيع المنطقة كلها خدمة لإسرائيل .

الثورات الحقيقية لمسها الشارع العربي في الجزائر والسودان وقبلها تونس ومصر وبدأ يميزها عن غيرها من الاعيب التدخل والتحريض وصناعة الفوضى واستخدام الشعوب كأداة لتحقيق أهداف سياسية .

الولايات المتحدة التي تتباكى على الشعب السوري، وتمنع عودة الاجئين السوريين الى بلدهم بدعوى حقوق الإنسان، هي الآن تحاصر وتجوع هذا الشعب القومي العروبي الأصيل باكمله وليس النظام . وأخوة سوريا العرب ينفذون أمر واشنطن دون مناقشة . كما هو معروف التزم رجال الأعمال الأردنيون بعد تهديد السفير الأمريكي لهم، بل التزم الأردن كله بالقرار الأمريكي، وفرمل الانفتاح على جاره السوري، رغم أن هذا ضد مصالح الأردن وشعبه، تماما كما فعلت دول عربية أخرى.

وفي الوقت الذي يقف فيه المواطن السوري طوال النهار للحصول على 20 ليتر من البنزين، ويعود إلى بيته ليجد أطفاله جالسين في الظلام بسبب انقطاع التيار الكهربائي طوال الليل، تجثم القوات الأمريكية على حقول النفط والغاز السوري في شرق سوريا، وتسرق موارد البلاد والشعب بالتعاون مع المليشيات الكردية الحالمة بقضم جزء من الجغرافية السورية لصنع دولة موالية لأمريكا وإسرائيل .

 لا يفصل الجيش السوري سوى خطوة عن موارد الشعب شرق الفرات،وهي بلا ريب تحل أزمة الوقود بالكامل، ولكنه غير قادر على مواجهة القوات الأمريكية هناك . ولابد أن يكون هناك حل لهذه المسألة في القادم من الأيام، ولا أعتقد أن من استطاع إخراج القوات الأمريكية من لبنان و بعدها من العراق سوف يعجز عن أخراجها من سوريا في الغد القريب .

أكثر الظواهر غرابة في هذا المشهد كله، هو شماتة بعض المعارضة السورية من شعبها، وإعلان ذلك عبر صفحاتهم دون خجل . يقول بعضهم حسب المنشورات ”  إن هؤلاء كانوا يصفقوا لدخول الجيش السوري إلى المدن والصواريخ على الأحياء التي تسيطر عليها الفصائل العسكرية ويستحقون العقاب” ، ويقول آخرون ” لم تروا شيئا بعد ..ستواجهون الأسوء وستدفعون ثمن وقوفكم مع النظام” .

كيف يمكن لمعارضة تدعي أنها تمثل الشعب أن تتشفى بآلامه . أكثر من عشرين مليون سوري تحت الحصار وثقل الأزمة، فمن تمثل المعارضة عندما تعتبر أن كل هؤلاء يستحقون العقاب . لم أعرف في كل حياتي معارضة تتقن فن ارتكاب الأخطاء مثل المعارضة السورية ورموزها.

أما المحير فعلا وما لا اجد له إجابة واضحة، هو الدور الروسي في سوريا، أين روسيا من كل هذا ؟؟ هل تعجز روسيا عن تخفيف الحصار عن حليفها وهي دولة عظمى ؟ لا يمكنك أن تأتي إلى بلد بقوات وتعلن انك جئت لمساعدته، ثم تتلطى بلازمة أن روسيا لها مصالحها والدول تعمل وفق مصالحها، ما مصلحة روسيا في أن تحاصر امريكا الشعب السوري ؟؟ . إن مصلحة روسيا في سوريا قوية وقادرة على مواجهة الغطرسة الأمريكية ، وأعتقد أن على موسكو أن تلتفت للرأي العام السوري الذي بدأ يغير نظرته لدورها .

 الشعب السوري سوف يصمد وينتصر،  وأي تغيير في سوريا نحو الأفضل سيكون بقرار السوريين أنفسهم ومن صنعهم، ولن يقبل الشعب دمى تحركها واشنطن عن بعد .

كاتب واعلامي فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email

38 تعليقات

  1. الدور الروسي أصبح مشبوه ..بل و غير منطقي في سوريا ..الغارات الصهيونية تتم بعلم روسيا …الـ إس 300 كان زوبعة في فنجان …شرق الفرات يراوح مكانه …مخيم الركبان فيه أكبر كارثة إنسانية في التاريخ ..تركيا أردوغان تصول و تجول في الشمال السوري …إدلب بيد جبهة النصرة …قسد صديقة روسيا و أمريكا ….المشتقات النفطية في الحضيض …أين هي روسيا و ما هو الدور الذي تقوم به …كيف لعظام جندي صهيوني قُتل منذ 35 عام أن يشهد عملية استخباراتية معقدة لإعادته إلى فلسطين المحتلة و كل تلك المشكلات لا يرفّ جفن بوتين لها ؟؟ يجب إعادة الحسابات بالنسبة للدور الروسي في المنطقة العربية ككل

  2. أتساءل هل يتحسن الوضع الاقتصادي لأي دوله اذا انصاعت السياسه والرغبات الأمريكيه نأخذ على سبيل المثال الدول بأمريكا الجنوبيه والتي تم تعيين الرؤساء فيها عن طريق ال سي أي أيه.
    اوضاعها الأقتصاديه سيئه ومواطنوها يفروا بالآلاف إلى المكسيك بغرض الدخول لأمريكا.
    لذلك لن تصبح فنزويلا أفضل حالا اذا استسلمت لرغبات أمريكا وتم تعيين عميل السي آي أيه ما يسمى لزعيم المعارضة.

  3. صدقت وﻻ ننسى المعارضة العراقية اللتي اتت على الدبابات اﻻمريكية

  4. ثوار الناتو يحاربون ويدمرون في سوريا منذ ثمان سنوات وهذا الحصار هو جزء من الحرب طولوا بالكم لتروا رب ضارة نافعه وارجو الا تلوموا روسيا فهي ايضا تخضع للحصار وبالمناسبه ان اسهل شيئ بالنسبه للنظام في سوريا هو كحش الروس والتنازل عن فلسطين والمقاومه وكل شيئ يعود افضل مما كان ولكن طالما مازال هناك رمق فالكل يقاوم

  5. وقد يكون الأمر هو دق اسفين بين الشعب وبين روسيا ودفع الشعب لطردها من سوريا لعجزها عن القيام بدورها كدولة احتلال
    أو دفع الشعب للنزوح من سوريا وتفريغها ليخلو الجو لمن يتمنى احتلالها

  6. بوتين، في أول امتحان، خسِر ثقة كلّ الناس، بمن فيهم العرب وإردوغان وربح إسرائيل في حصار ترامب لسوريا. الرابح الأكبر هو ترامب والخاسر الأكبر بوتين.

  7. كل ما سبق كلام جميل جداً ويعيد الروح للشعب السوري ويذكّره بواقع الشعوب العربية التي تعرضت لحصار مشابه من قبل الولايات المتحدة وحلفائها في سابق الايام والتي انتصرت فيه إرادة الشعوب في النهاية ، ولكن ما يحيّرني هو ذاته ما حيّر كاتب المقاله وهو سر بقاء روسيا مكتوفة اليدين تجاه حصار الدولة السورية وشعبها مع قدرتها على تغيير الواقع وكسر قضبان الحصار الجائر على الشقيقة العربية السورية والتي نتمنى لها كل الخير في قادم الايام !!!

  8. روسيا حتى في الحقبة السوفييتية ، كانت مواقفها انتهازية سياسية غير عملية تنظر لمصالحها ولو على حساب حلفائها المفترضين ، اكثر ما تفعله الفيتو في مجلس الامن ، أما ميدانيا فالفعل مفقود ولذلك كان دائما الفشل مصير القضايا التي تؤيدها ، فمتى انتصر حلفاؤها في أي معركة حين سلموا أمرهم إليها ؟ !!!

  9. الى الجهله في دمشق وطهران الحل قي انقره ومع اردوغان شخصيا ساعدوه ليساعدكم وإلا قان النظام الإيراني سيسقط أيضا وأنتم تعرفون ما يريده اردوغان الإسلامي .

  10. ياليتني كنت معكم اشهد هده السنين الاخيرة في حياة هدا الكيان الصهيوني الغاصب .
    على الاقل كنت مع الصابرين خير من المجانين اما الخونة فموجدين في كل زمن و سنين .
    الاخوة اليمانيون يتائلمون اكثر من الشامين و العاقبة للمتقين الصابرين .
    ﻻ نسئل الله رد القدر و لكن نسئل الله اللطف فيه .
    المهم هو الطريق الصحيح اما العقبات فهي بسيطة ياخي ﻻ يهمك لشام ابدالها ادا ارادو اراد ربك العزيز القدير .

  11. استاذ كمال خلف المحترم
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    بعد التحيه والتقدير
    هذه شيء أكيد روسيا متعاونه مع الغرب و من صفقة القرن اضعاف سوريا علشان تستسلم الى روسيا لكي تمرير صفقة القرن الوضع خطير جدا
    الله يلعن السياسه مرض وقح مزمن

  12. استاذ كمال لماذا كل هذه المعاناه من اجل شخص واحد ، هل معاناة شعب تهون من اجل كرامة الحاكم ،
    يا استاذ كل الثورات العربيه كانت عفويه ، هي ليست اختيار لنا من نحبه نقول انها فوضى ومؤامره ،
    ونعترف انها ثورات عند غيره ،، الان لا حل الا برحيل النظام ، سيرفع الحصار وستأتي المساعدات من
    كافة دول العالم ويعاد إعمار البلد ، قلوبنا مع الشعب السوري ان يلحق بالشعبين الجزائري والسوداني
    الذين تخلصا من من حكامهم ،،
    بالنسبه لروسيا ، انا قلتها من زمان ان النظام السوري لم يحسن اختيار الحلفاء ، هاهي روسيا وايران
    من اكبر الدول المنتجه للنفط والغاز ورغم ذلك حليفهم يفتقدها ، انهم جبناء ،،
    تحياتي ،،

  13. وماذا عن ايران هي المجرمة الأخرى حليفة لبشار أم نسيت أن هناك بلد اسمه ايران شريك استراتيجي لعصابة القتل في سوريا كما أن خط ايران العراق سوريا مفتوح وسالك.. لما امريكا تهز العصا كلهم جبناء ويخسؤون

  14. كثيرة تلك المقالات التي ظهرت على صفحات هذه الصحيفة والتي أشادت بروسيا والدور ليس الايجابي فقط بل والمتحالف الذي أصبح يلعبه الرئيس بوتين في المنطقة الأمر الذي قد يمكنه من استعادة نفوذه في المنطقة ومن ثم امكانية استعادة مكانته على مستوى العالم ، وبالفعل فقد تحقق لروسيا وبوتين مكاسب جمة من خلال فتح السوريين الباب له والدخول ولو من باب الاستعانة به لمحاربة ما اعتبر من العالم كله ( باستثناء تركيا ، السعودية ، الامارات وقطر وهي الدول الداعمة رسميا للارهاب في سوريا ) وتتمثل هذه المكاسب في : أولا : ابقاء خطر التيارات الأسلامية بعيدا عن أرضه والتي اكتوت بنارها قبل عقدين من الزمن والتي لم ينقذهم منها سوى تخلي النظام السعودي عنهم ( حيث أنه هو وكالعادة من انشأهم ودعمهم ) وأظن أن التخلي عنهم جاء من خلال اتفاق غير معلن مع الروس ، ولهذا أرى أن علاقة بوتين مع السعودية هي أقوى بكثير مما هي عليه مع سوريا . ثانيا : رفضت سوري السماح لقطر عبور الغاز القطري عبر أراضيها لأوروبا وبهذا مكنت الروس من استمرار كونهم امزود الرئيس للعاز لأوروبا بما يخدم المصالح الأقتصادية والسياسية لروسيا . ثالثا : العلاقة مع سوريا أعطت بوتين امكانية الوصول الى المياه الدافئة . رابعا : عودته لسوريا اعطته الفرصة للعودة للمنطقة التي طرد منها بعد تخليه عن العراق وليبيا والصومال . خامسا : أعطته سوريا العودة وبزخم للساحة الدولية . سادسا :فتح الباب على مصراعيه لما يفال عن تفوق في الأسلحة الروسية والتي للآن لم يتم التأكد من صدق فاعليتها وأنا أظن بعدم فاعليتها لأنهم لا يسمحون لمن يمتلكها باستعمالها خوفا من افتضاح أمرها ………….. والآن وبعد كل هذه الخدمات التي قدمت لروسيا من ومن خلال سوريا للسيد بوتين ، بماذا كافأ الشعب السوري ؟؟ با للخزي ؛؛ أصبح ” حفارا للقبور ” لصالح نتنياهو وما تزعلوش الحبل على الجرار … لا تنتظروا منه اي مساعدة لا في النفط ولا غيره . على الاخوة في سوريا كنسه منها

  15. طيب كعربى يمنى اتسأل ماذا عن ” اليمن” هل تعلمون يااحباب ياكرام أننا نعانى أزمة حادة جدا جدا فى البنزين والغاز المنزلى وللمرة لاادرى عددها لكثرها ومن اسبوع نحن نعانى النقص الحاد الذى لا يقل عن ما يعانيه إخواننا السوريون ورغم ذلك لم الاحظ اى وسيلة إعلامية أو رجال إعلام يتناولون الأمر كما يجب ناهيك عن الكهرباء التى قد نسيناها تماما من سنوات وبالطبع جراء الحصار.
    لماذا دائما اليمن منسية هل ذلك عفوى ام بفعل فاعل ام ماذا ؟
    طبعا لا اقلل أو ابرر أو اعترض على الاهتمام بأشقائنا السوريين أبدا أبدا فنحن نعرف معانات الحصار ولا نتمناه لاحد. فقط الشيئ بالشيئ يذكر كما يقال…
    مع التحية للجميع…

  16. تماما كما يحاصرعباس بالتعاون مع العدو الصهيوني غزة الاردن ولبنان ومصر بالتعاون مع العدو الصهيوني الامريكيس يحاصرون سوريا, لكن في النهايةسوريا وغزة سينتصرون باذن الله

  17. اذا نسيت اذكرك بان روسيا محاصره وتقع تحت عقوبات اقتصاديه امريكيه وأوربية فقط لا غير الاعمي لا تستطيع ان يري اعمي اخر اويساعده علي الروئيه

  18. لله درك يا كمال الحل هو مهاجمة القوات الامريكية ويمكن تأديب روسيا بعدم الاستماع لها وإحراجها بان يترك التنسيق معها وصدقوني ان روسيا لن تستطيع فعل شيء اذا تحرك الميدان السوري وقاتل دفاعا عن ارضه وشعبه القرار بيد القيادة السورية فلو انها قررت استرجاع الشرق فسيقاتل معها الحشد الشعبي العراقي وكل حلفائها من محور المقاومة وهذا القرار سيأتي. الان مرحلة الهدوء قبل العاصفة وانتظار ان تخرج روسيا وأمريكا كل مافي جعبتهما من مخططات يتصورون هم ان القيادة السورية والإيرانية لا تعرفها قريبا سيفتضحون. لتكون سوريا وإيران والحشد وحزب الله في حل من تخاريف الروس والأمريكان والروس سيندمون كما ندمت. قبلها امريكا.

  19. لم نسمعك يا كمال يوما توجه جزاء يسيرا من النقد الذي توجهه الى روسيا، انت وغيرك من كتبة رأي اليوم الى الاردن ومصر.
    لم لا نسمعك تسأل اين ملك الاردن؟
    ولا سمعناك تسأل اين حاكم مصر،
    اليس الأقرباء اولى بمعروفك؟

  20. الحل الوحيد و العملي و الاستراتيجي هو محو إسرائيل من على خرائط العالم رغم انف بوتين و ترامب و هاي ما الها غير نصرالله و بشار و سليماني و السنوار فقط

  21. اخي محمود الطحان المحترم
    من ظمن صفقة القرن تجويع سوريا و شل اقتصاده و روسيا تعلم و السعوديه الرأس المحرك هذه الحقيقه
    . مع تحياتي و احترامي

  22. الله يفك هذا الحصار عن الشعب العربي السوري. كعراقي ادعو حكومة العراق الى اختراق هذا الحصار الظالم على اخواننا العرب في سوريا خصوصا ان العراقيين يعرفون خبث امريكا وحصارها على الشعوب

  23. نعم أصبحنا كشعوب عربية لا نكن الحب والود لروسيا الذي كنا نكنه لها سابقاً، ولم نعد من المعجبين برئيسها، وكنا نستميت محبةً، وكنا نعتبر بأن روسيا هي الوحيدة التي تقف مع العرب، ومع حقوقهم المشروعة.
    ووقوفها بجانب سوريا الكيان والدولة لهو الدليل على وقوفها الى القضايا العربية، او بأنها تقف بجانب الحق والعدل.
    كيف لنا ان نبقى بمودة مع روسيا وهي تترك الطيران يقصف سوريا كيف ما يشاء بل وبالتنسيق معها!!؟؟
    كيف لنا ان نقف مع روسيا التي احتفلت رسمياً بعودة ما تبقى من الجندي الاسرائيلي، ولم تهتم لمن هم احياء في فلسطين وفي سوريا وفي اليمن،
    لا لم نعد نهتم لها، ولا حتى لفضائيتها والتي كنا نحرص على متابعتها ليس الا لانها اصبحت منحازة، ولم تعد تهتم للقضايا العربية بتوازن ومصداقية.
    فحتى ضيوفهم بالحوارات اصبحوا يجلبون اثنان ضد واحد، في كل البرامج التي تحاور المشاكل في اليمن وفي السودان وفي مصر وفي ليبيا،،
    على كل حال الامال كلها على المقاومة وعلى حزب الله وعلى الشعوب العربية التي تؤيد الحرية لبلداننا العربية بعيداً عن القوى الخارجية،
    ان المقاومة التي دعمت سوريا في الحرب والذين انتصروا فيها كيف لهم ان لا ينتصروا بهذه المرحلة، اذاً يجب تحرير كامل سوريا من المغتصبين، ويجب الانقضاض
    الكامل على كل من يعبث بأمن واستقرار وتوحيد سوريا، الكافية المكلفين التي لن يضرها الحصار الخارجي، لو تكاملت واعادت اراضيها الشرقية للدولة.
    انها مقاومة حتى النصر.

  24. على السوريين مطالبة روسيا بالتحرك لفك الحصار و ليس فقط لتحمي مصالحها

  25. لا تكن قاسيا فتكسر ولا ليناً فتعصر. سياسة (العصر) الاقتصادي هي سياسة ناجحة ومنخفضة التكاليف. الأمريكان هم قمة الهرم الرأسمالي وهم سادة الاقتصاد شئنا ام أبينا، ولو علمت كيف وبماذا يهرّب الروس وقود طائراتهم إلى سوريا لضحكت. الأمريكان يتقنون لعبة الضفدع المسلوق، والشعب السوري يُسلق على نار هادئة منذ ثماني سنوات. الأمريكي يعول كثيراً على شعارات التحدي والصمود ومقاومة الحصار فهي تساعد على تأقلم الشعب مع الوضع الاقتصادي الجديد وهذا بالضبط ماتطلبه سياسة الضفدع المسلوق. تفشل هذه السياسة فقط إذا شعرت باللعبة مبكراً، عندها تكون في كامل قوتك وكامل أوراقك السياسة، فيمكنك اختيار إما المواجهة الحقيقية بالنار والبارود، أو التفاوض على ماتملك من أوراق، وفي كلا الحالتين ستكون خسائرك أقل بكثير منها بعد ثلاثين أو خمسين عاماً من الصبر ومقاومة الحصار بشد الأحزمة والوقفات الاحتجاجية.

  26. ,كان الله في عون الشعب السوري الذي لا يستحق الا الخير … أما الشامتون فالايام ستفصل بيننا … صبرا ايها الشعب السوري فإن التاريخ سينصفكم.

  27. استاذ كمال المحترم
    هذه عار على الحكام العرب و العالم

  28. يا جلال التركماني،
    في جميع قوانين ودساتير وشرائع العالم، الخائن منبوذ، لذلك اود ان اطمئنك ان مصالحة الشعب السوري مع الخونة من اعضاء حركة الاخوان هي كحلم ابليس في الجنة.

  29. إذا عرف السبب زالت الحيرة وغاب العجب وانبلجت الحقيقه أمام من غرق مضللا رغم تكرار الأحداث ومؤشراتها التي باتت لاتخفى على أحد وبالخصوص من يعلّق وهنه وضعفه على شمّاعة الغير والأنكى القراءة على مفردات مخرجات إستراتجية السياسة لهذا وذاك (المرض العضال الذي اصاب السياسة العربيه على مذبح التبعيه لكليهما) الذي اشبه بمن يقرأ الزمن على رقّاص الثواني دون النظر لعقارب الساعة الأخرى والمحصلّة جلد الذات وإجترار الوقت والأخطر عدم الإهتداء الى الأسباب التي بدونها يصعب الولوج للخروج من الحالة المزريه التي آلت اليها الحالة العربيه حتى باتت قاب قوسين اوادنى من فقدان المناعه الذاتيه مما اودى بالمتبوع تغولا الى الإنتقال بها من مربع التبعيه الى خيمة تحت الوصايه وهذا مانجحت من خلاله القوى المضاده ومن تبعها من بني جلدتنا (جاهلا واومدولرا واولشهوة السلطه) بحرف بوصلة طفرات الشعوب نحو التغيير والإصلاح وخلع عباءة التبعيه لكبرى الغرب والشرق ولوجا لإستقلال الذات والقرار من هول ما اصابهم من فقر وتهميش وإذلال ومصادره للثروات والقرار ؟؟؟ وحتى لانطيل ووفق كل الشواخص والسياسات المعلنه كما التجارب وردود الأفعال لانجد من كبرى الشرق والغرب سوى الإذعان لصانعي القرار للمنظومه العالميه المتوحشه (لوبي المال والنفط والسلاح الصهيوني) وكلاهما يرتشفان من ذات الكأس ناهيك ان مؤدليجي النظريتان (الراسماليه المتوحشه و الإشتراكيه المحبطه صهيوني الهوى والعقيدة) وما الإختلاف في المفردات سوى من باب تضليل الشعوب وعدم التفكير بنظريه أكثر عداله وتجلّى ذلك كشاهد حي دخول روسيا كند لأمريكا في سوريا وحالها يقول “ياطبيب أطب لنفسك ” بعد ان اعطى صاحب القرار الضؤ الأخضر (انظر ماحصل في الداخل الروسي وتساؤلات الشعب حول دخول روسيا الحرب وتضليل الإجابه من قبل بوتين “دخولنا من أجل تجربة السلاح الروسي ناهيك عن الزيارات والتنسيق مابينه والنتن ياهو ) والأشد خطورة تناغما مع استراتجية الفوضى الخلاقّه التي أشعلوها من أجل زيادة العديد واللهيب لحرب المصالح القذرة التي لم يبقى فارا في جحره إلا وأخرجوه مشاركا من أجل خلط الأوراق والمحصلّه خلط الحابل بالنابل لتفتيت المنطقه طالما “فخّار بيكسر بعضه “والبسوها الثوب النتن “العرقيه والمذهبيه والطائفيه ” ولوجا لكسر ارادة الأمه وإخضاع شعوبها وعدم القدرة بالنهوض ثانيه ؟ وهذا ديدن سياستهم في مواجهة طفرات الشعوب منذ خريطة سايكس بيكو وشخوصها التي بنيت على حساب القضيه الفلسطينيه وزرع النبته السرطانيه في قلب الأمه (الوليد الغير شرعي (الكيان الصهيوني) وقابلته روسيا أول من اعترف به وحاضنته امريكا من المهد للحد) “ومن يتولهم منكم فهو منهم”؟؟؟الا حانت الصحوة والأخذ بالأسباب من خلال قراءة ال “انا” و”سبر غور الغير ومايدور حولنا ” ؟؟؟
    (واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدوالله وعدوكم وآخرين من دونهم لاتعلمونهم الله يعلمهم ) وطفرات الشعوب اشبه بزلزال لم تخمد نارها بعد وان حرفوا بوصلتها ومازال هناك عديد ارتدادتها لم تتوقف ؟كماسرعة ريح ووجهة تسوناميه لم تظهر بعد؟؟؟؟؟؟؟ “واذا الشعب اراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر ؟؟؟ ان تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم

  30. روسيا مشغوله بنبش قبور الشهداء للبحث عن رفات كوهين وغيره من المفقودين الصهاينة إرضاء لنتنياهو لكي يكون شفيعا لبوتين عند ترامب!!!السؤال هو كيف يتم تأمين محروقات القاعدة العسكرية الروسية في حميميم وميناء طرطوس..وهي كميات لا شك كبيره لتشغيل تلك القواعد ألا يشعر بوتين بالخزي بسبب تصرفاته مع الدوله التي منحته قاعده في المياه الدافئة وهي الوحيده…

  31. تماما ما هو موقف روسيا من هذا الأمر وهي تمتلك أكبر مخزون للنفط والغاز في العالم…..

  32. الصديق عند الضيق ياروسيا ولا منة. وجود قوادكم في البحر المتوسط لا يقدر بثمن
    لماذا صمتكم؟

  33. طيب اذا الحكومات تنصاع بهذه السهولة للرعن الأمريكي لاش الشعب الاردني واللبناني المتضررين بالدرجة الأولى من معاقبة الشعب السوري لاش مابتحركوا للمطالبة باغلاق السفارة الأمريكية في بلادهم، فالسوريون كنا وسنكون دائما مع نصرة القضايا العربية ولا حاجة للتذكير بشيء فالجميع يعرف ذلك.

  34. الاستاذ كمال المحترم المقال معبر وجدير ولكننا نعلم بنهاية المطاف ماحك ظهرك مثل ظفرك لن ننسى الملايير التي دفعت لتدمير سوريا وغرف قيادات العمليات على اراضي ( الاشقاء ) بادارة الموساد والسي اي ايه
    مااود قوله ان نلتفت لبلدنا ونكون مسوولين من القمة للقاعدة فاذا لم نستفد من تجربة ثماني سنوات متى سنتعظ علينا القضاء على الفساد والمحسوبية وتشجيع العلم والبدء بتمويل المشاريع الصغيرة في كافة القطاعات
    وان نشيع ثقافة اللتسامح بيننا كما فعل نلسون مانديلا واختصر لك الموضوع ببيت من الشعر
    اذا لم يكن صفو الوداد طبيعة فلا خير في ود يجئ تكلفا

  35. الحل هو أن يعلن بشار الأسد المصالحة التاريخية مع جماعة الإخوان المسلمين يغلق هذا الملف الذي ورثه من ابوه حافظ الأسد المصالحة مع الاخوان سوف تؤدي قلب المشهد السوري بكامله تأديب تلقين درس القاسي النظام السيسي حلفائه الخليجيين المصالحة مع الاخوان تؤدي اعادة العلاقات مع تركيا حتى لو كانت خلافات معها المصلحة سوريا حاليا تقتضي إعادة العلاقات معها سوف تخفف من وطأة الحصار الأميركي تركيا دولة الجارة كبرى تملك الاستقلالية القرار لديها الحدود بي أرمكانها تقديم المساعدة الاقتصادية كبيرة سوريا في هذه الظروف الصعبة بي إضافة هناك المصلحة مشتركة نظامين مواجهة مشروع الكردي يجب على إيران وليس تقوم بدور الوسيط إعادة علاقات بين نظامين بما ان ايران تملك العلاقات جيدة مع نظامين معا تملك العلاقات مع الاخوان المسلمين المصالحة مع الاخوان وتركيا تؤدي أيضا إعادة علاقات مع قطر هي دولة الغنية يمكن تساعد سوريا أيضا في توريد الغاز القطري مساعدة إعادة الإعمار والاستثمارات تعديل النظام الأسد على محورق الاعتدال العربي المصري الإماراتي السعودي خيار فاشل هذا المحور لا يملك أي الاستقلالية عن القرار الأمريكي متحالف مع الاسراءيل التبعية مطلقة مشروع الإيراني عودة علاقات مع تركيا هو الحل هذا يستوجب التخلي بشار الأسد عن عناده تقديم تنازلات في الملف المصالحة مع الاخوان

  36. مقال شامل ومعبر وكما قال الكاتب البجل أين روسيا من كل ذلك؟ فهل لها حساباتها ولا تريد ان تغضب امريكا ولماذا تتصرف بشكل مختلف في فنزويلا؟ وهل وصل التنسيق مع النتن والمعارضة العميلة لهذا الحد؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here