الحريري: استقالتي استجابت لغضب الناس ولفتح مرحلة جديدة وسيناريوهات ربط عرقلة تشكيل الحكومة بعودتي “أوهام”

بيروت- متابعات: أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية سعد الحريري أن استقالته جاءت استجابة لغضب الناس، ولفتح مرحلة جديدة، واصفا السيناريوهات التي تربط عرقلة تأليف الحكومة بترتيب عودته لرئاسة الوزراء بـ”الأوهام”.

وكتب الحريري في تغريدات على حسابه الرسمي بموع “تويتر” اليوم الثلاثاء “التحليلات التي تتحدث عن سيناريوهات تربط عرقلة تأليف الحكومة بترتيب عودتي إلى رئاسة الحكومة مجرد أوهام ومحاولات مكشوفة لتحميلي مسؤولية العرقلة وخلافات أهل الفريق السياسي الواحد”.

وأضاف الحريري “قراري حاسم بأن كرسي السلطة صارت خلفي وان استقالتي استجابت لغضب الناس كي تفتح الطريق لمرحلة جديدة ولحكومة تنصرف إلى العمل وتطوي صفحة المراوحة في تصريف الأعمال”.

ويشهد لبنان أزمة سياسية حادة، منذ بدء الاحتجاجات الشعبية المناوئة للحكومة في 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، دفعت رئيس الحكومة سعد الحريري إلى تقديم استقالته.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here