الحركة الإسلامية في السودان تشيد بجهود الجيش والشرطة في حفظ الأمن

الخرطوم/ الأناضول: أشادت الحركة الإسلامية في السودان، الإثنين، بجهود القوات المسلحة والشرطة والقوات النظامية الأخرى والأجهزة القضائية وعملها على “حفظ الأمن، وأدائها لواجباتها الوطنية بمهنية واحتراف”.

جاء ذلك في البيان الختامي لاجتماع مجلس شورى الحركة الإسلامية، الذي انطلق السبت الماضي واختتم اليوم الاثنين، واطلعت عليه الأناضول.

ودعا البيان الحكومة إلى تكثيف الجهد وحشد طاقتها لمعالجة معاش الناس وتحسين مستوى الخدمات ومواصلة برامج الإصلاح وتسريع خطواته.

وأكد البيان على “تعظيم حرمة الأنفس والدماء والأعراض والأموال، واجتناب دواعي الفتنة أيا كانت أشكالها والانحياز لصوت العقل والحكمة والحوار”.

ومنذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي تخرج في السودان احتجاجات شبه يومية، كانت شرارتها الأولى الغلاء وسوء الأحوال الاقتصادية.

وتمثل الحركة الإسلامية المرجعية الفكرية لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، ويترأس البشير، الهيئة القيادية العليا للحركة، في حين يتولى نائبه بكري حسن صالح، منصب نائب الأمين العام.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here