الحاخام الأمريكيّ الذي يستقبِله جميع زعماء الخليج: العلاقات الإسرائيليّة ودول مجلس التعاون ستخرج للعلن العام القادِم وخالد بن سلمان قال لي: السبب الرئيسيّ للتقارب الاقتصاد ثُمّ إيران

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

قال الحاخام الأمريكي البارز مارك شناير من نيويورك إنّ انسحاب القوات الأمريكيّة من سوريّة قد يُساهِم في تقوية وتعزيز علاقات إسرائيل مع الدول العربية “السُنيّة”، مضيفًا إنّ تحرّك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب غير المتوقع يزيد من قلق العالم العربيّ حول طموحات إيران في الهيمنة على المنطقة، حسب تعبيره.

وفي حديث لموقع “تايمز أوف إسرائيل” الإسرائيليّ، توقّع الحاخام الذي يُعرف بعلاقاته الواسعة في الخليج، بأنْ يحطّ رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو في البحرين الشهر المقبل، مرجّحًا أنْ تنشئ الأخيرة قريبًا علاقاتٍ رسميّةٍ مع تل أبيب.

شناير رأى أنّ خروج الولايات المتحدة من سوريّة قد يُسرّع من صفقة جلب إسرائيل والخليج معًا، مشيرًا إلى حصول محادثة بينه وبين مصادر رسمية رفيعة لم يذكرها في شبه الجزيرة العربيّة، وتابع: لدى الخليج تهديدات وجودية: تباطؤ اقتصادي بسبب تناقص مطالب النفط، لإيران وحلفائها. الآن، مع خروج القوات الأمريكية من سوريّة، أصبحت إيران تحتلّ المرتبة الأولى.

وقال شناير إنّ السفير السعوديّ لدى الولايات المتحدة خالد بن سلمان أخبره مؤخرًا أن سبب تقارب الخليج مع إسرائيل هو عداء إيران، أما السبب الأول فهو الاقتصاد، بحسب تعبيره. وقال شناير نقلا عن ابن سلمان إنّ المملكة تريد إصلاح اقتصادها، لكن لا يمكننا القيام بذلك بدون إسرائيل.

في وقت سابق من هذا الشهر، كشفت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” للمرّة الأولى عن وجود مجتمعٍ يهوديٍّ صغيرٍ في دبي والبحرين وقطر.

واعتبر شناير أنّ هناك التزامًا حقيقيًا ورغبة في إقامة علاقات مع تل أبيب، وتوقّع أنْ يحدث ذلك في عام 2019، وقال: سنرى دولة أوْ دولتين تقيمان علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ مع إسرائيل، وأعتقد أنّ البحرين ستكون الأولى.

نتنياهو، الذي زار سلطنة عمان في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي من المحتمل أنْ يُدعى إلى المنامة في الشهر القادم، حسب تصوّر شناير الذي أضاف: يقول لي حدسي أنّ ذلك سيحدث في شهر كانون الثاني (يناير)، أعلم أنّ ملك البحرين ملتزم للغاية بإقامة العلاقات. سيكون تردّدهم الوحيد هو السماح للسعوديين بالامتياز أولاً.

وختم حديثه مصرّحًا: أنا لا أقول إننّا وصلنا إلى “أرض الميعاد” لعلاقات إسرائيل ودول الخليج، لكن الخبر السار هو أن الرحلة قد بدأت، هذا لا يعني أنّه ليس فيها عوائق على طول الطريق، على حدّ زعمه.

في السياق عينه، قالت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبريّة إنّ الحاخام شناير يرأس صندوق التفاهم بين الديانتين الإسلاميّة واليهوديّة، ويُعرَف أيضًا بأنّه حاخام الشخصيات المشهورة بأمريكا، وهو يُقيم علاقاتٍ واسعةٍ جدًا مع دول الخليج الـ”فارسيّ” (!)، وقال الحاخام للصحيفة إنّه بعد زيارته الأخيرة إلى الخليج تبينّ له أنّ هناك ثورة في تطوّر العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج، على حدّ تعبيره.

وتابع قائلاً إنّ الدول الست في الخليج تتنافس فيما بينها مَنْ ستكون الأولى التي ستُخرِج إلى العلن وعلى الملأ علاقاتها مع الدولة العبريّة، وتُباشِر بإقامة علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ مع تل أبيب، مُشدّدًا في الوقت عينه على أنّه يؤمن إيمانًا مُطلقًا أننّا قريبًا جدًا سنشهد إقامة علاقاتٍ رسميّةٍ بين البحرين وإسرائيل، وبعد ذلك ستقوم جميع دول الخليج بحذو حذو البحرين، بحسب قوله.

ولفتت الصحيفة العبريّة في سياق تقريرها إلى أنّه في السنوات الـ15 الماضية قام الحاخام شناير بزياراتٍ عديدةٍ ومُتكرّرّةٍ إلى قصور الملكيّة في كلٍّ من العربيّة السعوديّة، البحرين، عُمان، قطر ودولة اتحاد الإمارات العربيّة المُتحدّة، وتابع قائلاً أنّ التهديد الإيرانيّ هو الذي أدّى إلى تغيير النظرة الخليجيّة لإسرائيل، إذْ أنّ إسرائيل، ودول الخليج تتشاركان في التهديد الوجوديّ الذي تُشكّله عليهم الجمهوريّة الإسلاميّة في إيران، طبقًا لتعبيره.

علاوة على ذلك، شدّدّ الحاخام الأمريكيّ على أنّه في الماضي كانت دول الخليج تضع شرطًا لحلّ القضيّة الفلسطينيّة لإقامة علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ مع إسرائيل، أمّا اليوم فإنّ جميع دول مجلس التعاون الخليجيّ، أضاف، تكتفي بأنّ تبدأ المُفاوضات بين الطرفين فقط، بحسب تعبيره، وفي الختام عبّر عن إيمانه أنّه بحلول العام القادِم 2019 ستكون جميع الدول الخليجيّة على علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ مع إسرائيل.

بالإضافة إلى ذلك، كان شناير قد زعم أنّه عمل مع الملك البحرينيّ من أجل تصنيف حزب الله كجماعةٍ إرهابيّةٍ بشكلٍ رسميٍّ على قائمة مجلس التعاون الخليجي، وهو ما تحقق لاحقًا، وتحديدًا في شهر آذار (مارس) من العام 2016.

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. كنت قد قرأت مقالا للأستاذ فؤاد البطاينه أود فقط أذكر بما ورد به بأختصار . يقول الأستاذ البطاينه أن اسرائيل هي دوله تبحث عن شرعيه وعن حق تملك وسياده لكي تنفي عن نفسها صفه دوله احتلال فهي اذا تبحث عن وطن شرعي . هنا يأتي السؤال المهم ؛ هل بأمكان مملكه البحرين العظمى وباقي دول الخليج اعطاء الشرعيه الحقيقيه لدوله اسرائيل ، وكيف سوف تتمكن دول الخليج نزع الشرعيه من الشعب الفلسطيني وأعطائها لمتهودي دوله الخزر وتثبيت فلسطين كوطن شرعي لهم . لن يتحقق ذلك لأن اسرائيل والصهيونيه العالميه وقوى اليهود وسيطرتهم على دول العالم العظمى لم تستطع منذ سبعون عاما ولغايه تاريخه القضاء على الشعب الفلسطيني وانهاء قضيته والتاريخ طويل لا يقاس بالسنوات . أود كذلك أن أذكر أن هناك أكثر من 6.5 مليون فلسطيني يقيمون في أرض فلسطين التاريخيه ما بين النهر والبحر تشبثوا في ارضهم رغم القتل والسجن والحصار والتجويع وهم الآن متشبثون أكثر ، وكم سوف يكون عددهم بعد عشرين أو خمسين أو مئه سنه ، نتمنى حظا عاثرا للحاخام مستشار جلاله ملك ملوك البحرين ودول الخليج … العربي؟ .

  2. عرب الخليج ليسوا اقل عروبه من باقي العرب. و سوف تثبت الأيام ان شعوب دول الخليج حيه مثل الشعب المصري والأردني الرافض للتطبيع. و هذا حال آلامه الحكام في واد والشعوب في واد.

  3. كل الأخبار التي يتم إلقاؤها إلينا مرة مرة عن تطبيع دول الخليج مع الكيان الصهيوني هدفها تهيئة الشعوب نفسيا لتقبل هكذا تطبيع. نحن الآن قبلنا فكرة وجود هذا التطبيع سرا وصرت أخباره لا تزعجنا ونترقب فقط الأعلان عنه..وعندما سيصبح علنيا لن ينتفض أحد لأن الجميع كان على علم بوجود هذا التطبيع في الواقع.

  4. ما هو رأي الأخ غازي الردادي في ما قاله الاستاذ زهير أندراوس؟

  5. الى شفاف ،، والله انك شفاف وصادق بكل حرف كتبته فعلا هؤلاء حكام دويلات الخليج لديهم عقدة نقص من الفرس بالاضافة لجهلهم في التاريخ العربي والإسلامي الذي يدمرونه خدمة للمستعمر الامريكي لصالح المحتل الصهيوني والذي يطالب بعض قادته بإبادة العرب والمسلمين لكن كيف تستقبل السعودية سنويا اكثر من ٨٠ الف حاج إيراني ويخرج بعد ذلك مشايخ ال سعود يكفرون الاخوة الشيعة ؟؟ ماهذا التناقض المقيت وهل كان اسلام النظام السعودي والذي يتحالف مع العدو الصهيوني ضد المسلمين في فلسطين المحتلة هل اسلام ال سعود افضل من اسلام ايران التي تدعم العرب الفلسطينيين وتدعم عروبة القدس وتعتبر الكيان الصهيوني عدو وتعتبره احتلال غير شرعي ؟؟؟ بالنسبة لقضية فلسطين نجد ان ايران لديها عروبة اكثر بكثير من السعودية التي تقف في صف العدو الصهيوني بلا رادع ديني اواخلاقي او عروبي او انساني وكأن السعودية خلعت ثوب الحياء والوقار ولبست ثوبا لا يليق بكونها مسئولة عن إدارة مقدسات المسلمين في بلاد الحرمين للأسف السعودية انحرفت وضاعت هيبتها بشكل دراماتيكي لم نكن نتوقعه

  6. تطبيع القلة كم واحد لا يمثل شيئ امام 400 مليون عربي اصيل .. لذلك هذه الزيارات فارغة و لا قيمة لها عربيا !!

  7. يبدو أن معظم الحكام العرب واعوانهم من الطائفيين التكفيريين من شعوبهم لديهم عقدة من الفرس متأصلة في أعماقهم من أيام الجاهلية،
    ولم يستطع الاسلام الحنيف السمح العظيم من ازالة ترسباتها من أنفسهم؛
    ولهذا نراهم يواصلون في تخبطاتهم السياسية والاقتصادية والاجتماعية بطريقة مقيتة تجعل من التحالف مع الشيطان الصهيوني المحتل للأرض العربية والمقدسات الاسلامية أهون عليهم من التعايش بسلام مع جيرانهم الفرس الذين يتخذون من المدرسة الاسلامية لاهل بيت النبي مذهبا يدينون الله به وبتعاليمه الحضارية التصالحية.
    سيجنون ويحصدون ما يزرعون من كراهية ولن يحققوا ما يصبون إليه من ازدهار ورقي ببساطة لأن الحقد لا يولد إلا الدمار.

  8. بعد اتفاقية كامب ديفيد تراجعت مصر كثيرا واصبحت دولة فاشلة بإمتياز اذا كيف لدول الخليج وهى اقل من مصر حضاريا وتاريخيا وثقافيا ماذا سيحدث لها بعد فتح ابوابها لهولاء الصهاينة العنصريين الذين يحتقرون العرب والمسلمين بل ويطالبون علنا بإبادة العرب ؟؟؟؟؟

  9. وهل اسرائيل الصهيونية اليهودية المعادية للعرب وللمسلمين والتي تحتل أراضي عربية لا تشكل خطرا على دول الخليج ؟!!!!! مجنون يحكي وعاقل يسمع يا شعوب الخليج المحتل

  10. الحكام العربان الاعراب الخليحيين مازالو يحرثون زرعهم عل سطح الماء ؟
    وما سيغرق محصولهم في الماء فأنهم سيغرقون في القاع ؟
    فأذ كان ترامب نفسه بقوته وظمة بلاده يعجز عن حمايتهم ورحل عن المنطقة فهل حاخا م يهودي يبحث عن حماية لدولته العنكبوتية في مقدوره او مقدور دولته الاسرائيلية الصهيونية ان تحمي دويلات المشايخ القبلية وهي نفسها بحاجة الى من يوفر لعا الحماية ولو من دويلات المشايخ انفسهم ؟
    ياحاخام مارك شناير في عند العرب مثال ينطبق على زيارتك لدويلا ت ( تُبَّعْ ) :
    تيتي تيتي ،زي مارحتي ري ماجيتي !
    او الحاخمم اعجبه اننيزرعع كالمشايخ على سطح ماء الخليج بدون ترخيص من مال اخليج الفارسي ؟
    ياحاخام مساعيك اضغاث احلام مع مشايخ الخليج ؟ فمن يزرع شوكا لايجني سوى شوكا ؟
    فالحائط مائل من الجانبين والسقوط محتمل في كل لحظة ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  11. اسأل ببساطة وسذاجة ايضا، ما هو الخطر الذي تشكله ايران لدول الخليج العربي؟
    والسؤال الثاني، اذا كانت ايران الشيعية تشكل خطرا مذهبيا، هل اسرائيل الارهابية سنية مثلا؟

  12. ما دوم الكم لو اسرائيل صنعت لكم أرواحا ،،، الكل زائل. ولكن موقف عن موقف يختلف الذي يزول ويده بيد عدوه والآخر يده بيد شعبه وامته ،،،،،. الحر يبقى حرا الى الأبد ولكن العبيد تبقى عبيدا حتى لو بدلوا جلودهم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here