الجيش الملكي يعبر الرجاء البيضاوي بهدف بالدوري المغربي

الرباط – (د ب أ)- تلقت آمال الرجاء البيضاوي المغربي في المنافسة على صدارة دوري المحترفين المغربي ضربة قوية، بعدما تلقى خسارة موجعة صفر / 1 أمام مضيفه الجيش الملكي اليوم الأربعاء في قمة مباريات المرحلة الخامسة عشر للمسابقة.

وتجمد رصيد الرجاء، الذي تلقى خسارته الثالثة في البطولة خلال الموسم الحالي، مقابل سبعة انتصارات وأربعة تعادلات، عند 25 نقطة في المركز الرابع، علما بأنه مازال يمتلك مباراة مؤجلة.

في المقابل، ارتفع رصيد الجيش الملكي، الذي حقق فوزه الثالث على التوالي والثامن في البطولة هذا الموسم مقابل ست هزائم وتعادل وحيد، إلى 25 نقطة في المركز الخامس بترتيب المسابقة، متأخرا بفارق هدف وحيد عن الرجاء.

ويدين الجيش الملكي بفضل كبير في تحقيق هذا الفوز إلى محترفه الإيفواري جوزيف كيدي كنادو، الذي أحرز هدف أصحاب الأرض الوحيد في الدقيقة .69

ويستعد الرجاء لملاقاة مضيفه الإسماعيلي المصري يوم الأحد القادم في ذهاب الدور قبل النهائي للبطولة العربية للأندية (كأس الملك محمد السادس).

بدأت المباراة بهجوم من جانب الرجاء، حيث كاد لاعبه تمايزو المعطي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة السادسة، بعدما تلقى تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق محمد زريدة، ليسدد مباشرة من داخل منطقة الجزاء، لكنه أطاح بالكرة بعيدا تماما عن المرمى.

بمرور الوقت، بدأ الجيش الملكي الدخول لأجواء المباراة، وأضاع لاعبه حمزة مجاهد فرصة محققة في الدقيقة 17، عندما تابع كرة عرضية من جهة اليمين عن طريق عمر جراري، ليسدد ضربة رأس، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيمن.

وأنقذ يوسف بكاري لاعب الرجاء فريقه من تلقي هدف التقدم للجيش الملكي في الدقيقة 22، بعدما أبعد ركلة حرة نفذها عمر جراري عرضية من الناحية اليمنى، إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب، قبل أن ينشط الجيش الملكي من جديد، محاولا خطف هدف التقدم قبل انتهاء الشوط الأول.

وأرسل أبوبكر تونجارا كرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى في الدقيقة 43، تابعها جوزيف كيدي كنادو، الذي سدد مباشرة وهو على بعد خطوات من المرمى، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الِأيسر.

وكاد ديني بورجيس أن يتقدم لمصلحة الجيش الملكي في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، عندما سدد ضربة رأس من متابعة لركنية من الناحية اليسرى، لكنه وضع الكرة بجوار القائم الأيسر، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

أجرى الرجاء تبديله الأول قبل انطلاق الشوط الثاني، حيث نزل عماد الرحولي بدلا من إيسيس باودلير أكا، ليرد الرجاء بتبديله الأول هو الآخر بنزول سفيان رحيمي بدلا من أنس جبرون.

وقاد رحيمي هجمة مرتدة سريعة للرجاء في الدقيقة 52، حيث انطلق بالكرة من الناحية اليمنى، لكنه فضل إرسال تمريرة عرضية بدلا من التسديد نحو المرمى، ليبعد الدفاع الكرة عن المنطقة الخطرة.

وأضاع كنادو فرصة مؤكدة للجيش في الدقيقة 54، حينما تسلم الكرة داخل المنطقة، ليسدد تصويبة متقنة غير أن محمد بوعميرة، حارس مرمى الرجاء، أبعد الكرة بأطراف أصابعه لركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

دفع الرجاء بتبديله الثاني في الدقيقة 61 بنزول لوامبا نجوما بدلا من تمازو المعطي.

وطالب لاعبو الجيش بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 67، عقب سقوط تونجارا داخل منطقة جزاء الرجاء إثر كرة مشتركة مع محمد نعيم لاعب الضيوف، لكن حكم المباراة أشار باستمرار اللعب.

وأهدر يوسف بكاري فرصة مؤكدة لافتتاح التسجيل لمصلحة الرجاء في الدقيقة 68، عندما تلقى تمريرة عرضية أرضية من جهة اليمين من خلال محمد زريدة، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة على يمين محمد باعيو، حارس مرمى الجيش، الذي تصدى للكرة باقتدار وأبعدها لركنية لم تثمر عن شيء.

وجاء عقاب الجيش الملكي سريعا على ضياع فرصة بكاري، بعدما أحرز كنادو هدفا لمصلحة أصحاب الأرض في الدقيقة .69

وتلقى المحترف الإيفواري تمريرة بينية من عمر جراري، انفرد على إثرها بالمرمى بعدما تخلص من رقابة عبدالرحيم الشاكر، ليسدد كرة ساقطة (لوب) خلف بوعميرة، الذي خرج من مرماه لملاقاته، لتتهادى الكرة نحو الشباك الخالية.

وعاد لاعبو الجيش للمطالبة بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 73، بعدما لمست الكرة أحد مدافعي الرجاء داخل المنطقة، غير أن الحكم أشار باستمرار اللعب.

أجرى الرجاء تبديله الثالث في الدقيقة 78 بنزول محمد الدويك بدلا من محمد نعيم.

كثف الرجاء من هجماته خلال الوقت المتبقي من المباراة في ظل تراجع لاعبي الجيش للدفاع من أجل تأمين النتيجة.

أجرى الجيش تبديليه الأخيرين، حيث نزل صلاح الدين باهي ومحمد فكري بدلا من أبوبكر تونجارا وعبدالإله عميمي في الدقيقتين 87 و.89

وطالب لاعبو الرجاء بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 90، عقب سقوط رحيمي داخل منطقة جزاء الجيش خلال كرة مشتركة مع أيمن الشباني مدافع الفريق المضيف، لكن الحكم اشار باستمرار اللعب.

وأضاع محمد فكري فرصة تعزيز النتيجة في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، حينما تلقى تمريرة أمامية وانفرد بالمرمى، لكن بوعميرة خرج في الوقت المناسب لإبعاد الكرة، لتصطدم الكرة بجسد فكري وتخرج لركلة مرمى، وينتهي اللقاء بفوز ثمين للجيش الملكي 1 / صفر على ضيفه الرجاء.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here