وزير الدفاع المصري يوصي القوات بأعلى درجات الجاهزية القتالية والجيش المصري يتحرك بشكل مفاجئ بعد يوم واحد من إعلان أنقرة تنفيذ مناورات عسكرية قرب ليبيا تحسبا لاندلاع أي حرب في شرق المتوسط

القاهرة ـ وكالات: قامت القوات المسلحة المصرية، اليوم الخميس، بتوجيه ردا سريعا على القوات المسلحة التركية، بعد يوم واحد من إعلان أنقرة تنفيذ مناورات عسكرية قرب ليبيا.

 

وحثّ وزير الدفاع المصري الفريق أول محمد زكي، عناصر القوات المسلحة المصرية على الحفاظ على أعلى درجات الجاهزية القتالية لمواجهة أي تهديدات محتملة.

جاء ذلك خلال مشاهدته للمرحلة الرئيسية للمناورة الاستراتيجية “حسم 2020” التي نفذتها تشكيلات ووحدات المنطقة الغربية العسكرية، بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للجيش المصري، والتي استمرت لعدة أيام في إطار خطة التدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة.

وستنفذ قوات الجيش المصري مناورات عسكرية أعلنت عنها، اليوم الخميس، بالتزامن مع إعلان البحرية التركية، حيث أطلق الجيش المصري على المناورات اسم “حسم-2020” واعتبر المحللون أن لهذا الاسم معنى ودلالة كبيرة.

تأتي هذه المناورات غداة تصريحات للأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيرش قال فيها إن هناك “قلقا بالغا” حول التحركات بشأن مدينة سرت الليبية.

يذكر أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أكد مؤخرا أن مدينة سرت “خط أحمر” بالنسبة للأمن القومي في البلاد.

وأكد وقتها مسؤول تركي بارز رفض ذكر اسمه وفقا لوكالة “رويترز” ردا على تصريحات السيسي أن تحذير مصر من أنها قد تتدخل بشكل مباشر في ليبيا، لن يردع بلاده عن دعم حلفائها الليبيين.

ومن جانبه، أشار ياسين أقطاي نائب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى أن “تدخل مصر بشكل مباشر سيضع مصر في مواجهة مع تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي”.

ويشير الباحث العسكري المصري محمد الكناني إلى أن المناورة المصرية الجديدة تؤكد على الجاهزية المصرية التامة للتعامل مع كافة السيناريوهات المحتملة والممكنة في العمق الاستراتيجي الغربي وفي هذا التوقيت.

يرى مراقبون أن المنطقة تشهد تطورات خطيرة، مع تصاعد حدة التوتر بين تركيا ومصر على خلفية الأزمة الليبية.

ويقول الخبير العسكري المصري اللواء سمير راغب، تعليقا على المناورات العسكرية التركية قبالة سواحل ليبيا، إنها رسالة دبلوماسية خطيرة تسمى بـ”دبلوماسية البوارج الحربية”.

ويشير اللواء راغب في حديث سابق مع قناة “روسيا اليوم”، إلى أن زيارة وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، ورئيس أركانه العاصمة الليبية طرابلس، توحي باقتراب المعركة في سرت.

وقال راغب “لا يتواجد وزير الدفاع ورئيس الأركان خارج البلاد في مكان واحد إلا لأمر عظيم” في أشارة الى الزيارة التي قاما بها مؤخرا إلى ليبيا

وكانت القوات البحرية التركية، قد أعلنت أنها ستجري مناورات بحرية ضخمة قبالة السواحل الليبية خلال الفترة المقبلة.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن سلاح البحرية التركي أن المناورات المرتقبة سيطلق عليها اسم “نافتيكس”، وستجري قبالة السواحل الليبية في 3 مناطق مختلفة، وسيحمل كل منها اسما خاصا وهي “بربروس” و”ترجوت رئيس” و” تشاكا باي”.

وكشفت وسائل إعلام تركية أن هذه المناورات ستجرى قريبا، وهي بمثابة تدريب تحسبا لاندلاع أي حرب في شرق المتوسط، علاوة على ما وصف بالتوترات المتصاعدة التي شهدتها ليبيا في الفترة الأخيرة.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

23 تعليقات

  1. نشارككم الراي لنكن منطقيين وعقلانين تركيا دولة حديثة بكل معنى للكلمة لا تعيش خرافات التخلف والديكتاتورية على العرب والمسلمين الاستفادة من التجربة وإعادة الأمل للسير في الطريق وبناء الأوطان .لابد أن نكون متفهمين لسيرورة المرحلة عند العرب والمسلمين وباقي العالم المتحظر.لكن والسؤال الذي يطرح نفسههل الاصطدام والحرب ظروري الإعادة بناء النموذج واجثتات الديكتاتورية ام ستسقيظ الإمامة من نومها البليد؟ سنرى ما تحمله الايام والشهور المقبلة وما جعبة الشر واصدقاءه

  2. السيناريو المرعب الذي سيحصل لو قرّر السيسيي تنفيذ أوامر السعودية و الإمارات بٱجتياح ليبيا:
    ــ جرّ جيش مصر إلى مصيدة الإستنزاف المعنوي و المادي البعيد المدى
    ــ قرار تركيا نقل المعركة إلى مصر بتزويد المسلّحين في سيناء بأسلحة متطوّرة
    ــ تزامن الحرب مع الجفاف في مصر و تجفيف إثيوبيا لنهر النيل

  3. الدين الخارجي لتركيا 2020= 453.4 مليار $ امريكي. و الدين الخارجي لمصر 2020= 112.6 مليار $ امريكي. يعني لو فيه حرب لقدر الله مديونية البلدين سوف تتضاعف و لهذا يجب عليهم ان يفكروا مرتين قبل خوض الحرب.

  4. لماذا لا يتدخل جيش السيسي في فلسطين مادام انه يراعي مصالح المسلمين ودول الجوار ولا يجعل التدخل بالضفة الغربية خط أحمر.
    إنه بصدد تدمير مصر وجعل اسودها في السجون .

  5. من عجيب المفارقات أننا نحرك جيوشنا ونأمر بإجراء المناورات العسكرية إثر تصريح بائس من موظف منسي في منظمة الأمم المتحدة ، قصارى همه أن يحصل على راتبه المعيشي نهاية كل شهر ولا ناقة له ولا جمل فيما حصل أو يحصل في أرجاء العالم وبالخصوص في منطقة الشرق الأوسط .
    لكن من المؤسف حقا أن نرى قوتين إقليميتين شقيقتين تتوعدان بعضهما بعضا وتقرعان طبول الحرب، من المفروض أن تكون العوامل الجغرافية والتاريخية والدينية والثقافية قد جمعتهما ووحدت كلمتهما ضد التهديدات المشتركة. فلا النظام التركي المتسلط و المتطلع لإستعادة أمجاد مضت ولا النظام العسكري الدكتاتوري المصري قادر على تمثيل الرمزية التاريخية والقيمة الحضارية لكل من البلدين . الأنظمة بأنواعها تزول وتبقى البلدان راسخة شامخة بين أحضان التاريخ .
    كل ما نرجوه أن يثوب كل واحد لرشده وأن يتحاشى طرق التهديد والوعيد ولئن كان الملف الليبي قد أوجد بينهما أسباب الخلاف والشقاق فلينسحب كل منهما من هذا الملف الشائك وليترك الشعب الليبي يتحاور فيما بينه فهو كفيل بإيجاد الحلول التي ترضي الجميع وتراعي المصالح المشتركة للأشقاء والأصدقاء.

  6. امريكا ليست صديقة لمصر او السعودية او الامارات كما يطبل و يروج الاعلام المصري و كفى من النفخ في بالون هواء فارغ و استغباء الشعوب العربية كما حدث لكم في حرب 1967مصر متخلفة في جميع الميادين و لا تملك جيشا متطورا مازال يعتمد على الطرق الكلاسيكسة القديمة في التدريب و التكوين و اسلحته تقليدية قديمة اغلبها من امريكا و ليس في استطاعته مواجة قوة بحجم تركيا العضو الفعال في الحلف الاطلسي و الذي يملك من التكنولوجيا العسكرية جد متطورة . تركيا تتحرك ضمن مخطط معد مسبقا و باعاز من التحالف الامريكي الاسرائلي و الهدف استدراج مصر لحرب مع تركيا لتدميرها و تدمير جيشها و ربما احتلالها من تركيا و السيطرة الكلية على قناة سويس والتحكم في الملاحة كما ان اثيوبيا حليفة اسرائل قد تكون من ضمن هذا التحالف و هذا المخطط لمحاصرة مصر اقتصاديا و تجفيف نهر النيل و احداث كارثة مائية للشعب المصري.

  7. المعركة لن تكون بين تركيا ومصر بقدر ماهي تحدي للعرب ككل لان الممارسات والانشطة التركية الداعمة للارهاب والناهبة للثروات ستجعل كل العرب يدركون أن معركة مصر هي معركة. العرب جمعيا وان تركيا دولة معتدية محتلة لاجزاء من سوريا واجزاء من العراق العرب من أجل أن ينتصروا على مشروع تركيا عليهم محاصرة أنشطة ودور جماعات الاخوان التي تعتمد على تركيا في تدمير الدول العربية معركة مصر وتركيا هي عين جالوت أخرى أو حطين ستحدد مصير المنطقة ككل

  8. حلف الاطلسي الذي تقوده امريكا ، اطلق العنان لتركيا ، لتعيث فساداً نيابةً عنها ، لفرض سياسة الفوضى الخلاقه في عالمنا العربي . ومن ثم رأت تركيا امامها الفرصه سانحه ، للنهب والسلب للتعويض عن خسائرها جراء تدخلها في سوريا !!.
    تركيا اردوغان ، اخطر بالف مره من الصهيونيه ، او انهما وجهين لعمله واحده !.
    قيام الجيش المصري بضرب الغزو التركي في ليببا ، يُعجل بذهاب هذا المارق العنصري يني اتاتورك !!.

  9. على الجيش المصري ان يعرف ان السيسي يسعى لتوريطه في حروب لا مصلحة لمصر فيها.
    سرت ليست أرضا مصرية،وليس من حق مصر القتال في ليبيا،فهذا ان حصل عدوان سافر.
    أعداء مصر العروبة وليس مصر السيسي هم العدو الصهيوني الذي يتآمر على أمن مصر المائي.
    ثم رعاة سد العطش في اثيوبيا.
    وليس مناسبا للجيش المصري ان تنحرف بوصلته
    وعقيدته القتالية لمؤامرات السيسي.

  10. استفراغ الجهد في إعداد اي مستطاع من قوة يجب ان يكون لإرهاب أعداء الله والمسلمين ولا يجب بأي حال ان تكون لغير ذلك….

  11. تركيا عضو فى حلف الناتو و هذا يعني الكثير فلا يتشدق أحد بأنها تحمي المسلمين و لا انها لا تنفذ اجندات الناتو ضد العرب ، و مصر كما اوقفت الاجتياح المغولى على العرب و المسلمين ستوقف الغزو التركي وللتاريخ مصر بعمقها الحضاري عند هزمت المغول و اصبحت القوة الأكبر فى العالم لم تستولى على الخلافة من بغداد بل كانت تابعة شرفيا لها اما الأتراك فقد اوغلوا فى دماء المسلمين فى العراق و الشام و مصر فقط لنقل الخلافة لإسطنبول و لإستعمال الإسلام كغطاء للتوسع و السيطرة و الإستغلال و تركيا الآن تعاود الكرة بقصف إعلامي و دعائي غير مسبوق على مصر خصوصا منذ ٧ سنوات تمهيدا لدخولها للجوار الجغرافي لمصر و هى لن تحصد سوي الوهم والخيبة و ستبدأ ادراك ان مكامن القوة فى مصر خفية أكثر منها ظاهرة

  12. للذين يصفقون لأردوغان ،ماذا جنيتم منه؟ هذا الرجل يدمرالدول العربيه واحده تلو الاخرى لمصلحه تركيا والشعب التركي على حساب المستضعفين من الشعوب العربيه مستغلا الدين وبعض الهمج العربان من الذين يرون فيه سلطان الزمان ومحمد الفاتح الجديد . .نهايه اردوغان في ليبيا ونهايه الاخونج حتما ستكون مع نهايته.بعدها سيختبؤن كالثعابين لحين ظهور فرصه اخرى . لو اردوغان يحب العرب لما بنا السدود ومنع المياه عن العراق وسوريا وخفضها الى حدودها الدنيا وهو يعلم ان رزق الشعوب يعتمد على المياه ، فهو يعاقب الشعوب بجريره خصومه من الحكام .ارايتم خسه اكبر من هذه. ثم لماذا يذهب الى ليبيا في الجهه المقابله من البحر المتوسط ولا حدود مشتركه لولا طمعه في غاز وبترول ليبيا مستغلا الاصول التركيه لرئيس حكومه الوفاق التي انتهت ولايتها قبل 18شهرا والتي خالفت اتفاق الصخيرات لبدء انتخابات جديده وبقيت متمسكه بالحكم ولم تلزم بالاتفاقات .. القبائل الليبيه ستكون لها كلمه الفصل والجيش المصري باْذن الله سيسقطع يده وسيؤدبه شر تأديبا وستكون ورطته مع مصر وجيشها العظيم ومع القبائل الليبيه وروسيا وفرنسا وسيتم تحجيمه وسيهان في ليبيا كما أهين اجداده في اليمن .

  13. تركيا اكبر تهديد على العرب هي تريد اعادة الخلافة العثمانية ولكن امس يختلف كثيرا عن اليوم لان مصر تعتبر من اقوى الجيوش في الشرق الاوسط وتقف الى جانبها دولتين من اقوى اقتصاديات في الشرق الاوسط وهما السعودية والامارات ولن تتاخر اي دولة في نجدتها لان المصير مشترك يجب على اردوغان التفكير قبل الاندفاع

  14. مصر ستدخل جيشها في مواجهة عسكرية قد تتسبب بخسائر فادحة لمصر و إقتصادها المتهالك هذا غير الخسائر البشرية و كل ذلك إرضاءاً للسعودية و الإمارات! و في ذات الوقت تقود مفاوضات دبلوماسية مع إثيوبيا و هي على وشك ملء سد النهضة و تعطيش مصر و تهديد أمنها المائي؟!
    دبلوماسية عرجاء تحكمها مصالح المحور الصهيو-سعو-إماراتي و التي هدفها تخريب المنطقة وتفتيتها و كبت شعوب المنطقة و وأد حلمهم في إختيار من يحكمهم.
    مصر تغامر مغامرة كبرى و ما حدث للجيش المصري في اليمن خلال حكم عبدالناصر يوشك أن يتكرر في ليبيا مع السيسي و من هنا ستكون بداية السقوط للنظام المصري الحالي، و الأيام بيننا

  15. ولماذا لا تقترب تركيا علي فلسطين ؟!!
    ولماذا لم تضحي تركيا بجنديا واحدا من أجل فلسطين منذ اعترافها بالكيان في ١٩٤٨ ؟!!
    ولماذا لا يحق لمصر الدفاع عن أمنها أمام الغزاه علي حدودها ، أيها العباقره ؟!!
    والي الأمام يا أم الدنيا

  16. تركيا تتصرف داخل الاراضي الليبية و مصر تستعد للحرب عليها.. مصر السيسي معتدية و تجر لاقتتال داخل الصف الاسلامي

  17. اكبر خطء او حماقة اذا تدخل الجيش المصري في ليبيا لانه سوف يهزم شر هزيمه من الأتراك أتمنى ان لا يحدث ذالك. الأتراك عندهم تكنولوجيا عسكريه متقدمه أما مصراسلحه قديمه

  18. الكل يتكلم بالامن القومي ، اريد اعرف ماهذا الامن القومي لمصر مثلا وسرت خط احمر ، هل العلاقة مع الكيان الصهيوني لا تزعزع الامن القومي المصري أم المنحة الامريكية لمصر ، اذا مصر ام تركيا مخترقتين من الصهاينة والامريكان ولا يمكن لاي منهما الدخول بالحرب إلا بالضوء الاخضر الامريكي فعن اي امن قومي ، أليس الفقر والبطالة في مصر يضر ام لا بالامن القومي ، اذا اردنا ان نقوي الامن القومي علينا ان نحترم الدستور وتأتي الحكومة بأنتخابات نزيهة ولا يأتي عن طريق الانقلاب العسكري ، الامن القومي وهم الضعفاء والجبناء ومن اراد الامن القومي فليكافح الفساد ولا يصبح عبيدا لامريكا وحميما للكيان الصهيوني.

  19. نجاحات الصهاينة و امريكا تتتالى بمزيد من اقتتال المسلمين.

  20. الذي يكتب ( بتوجيه ردا سريعا ) لا شك انه لا يمتلك ملكة اللغة العربية التي تخص العرب ، ولو كان كان كذلك لصفق للجيش المصري عندما يقترب من فلسطين.

  21. الذي يكتب ( بتوجيه ردا سريعا ) لا شك انه لا يمتلك ملكة اللغة العربية التي تخص العرب ، ولو كان كان كذلك لصفق للجيش المصري عندما يقترب من فلسطين.

  22. تركيا هدفها استنزاف الدول العربيه كما اسراءيل وتركها اما فقيره او منعدمه الأمن .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here