الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر يدخل منطقتين في الجنوب ويعلن اقتراب عملية تطهيره من الجماعات الإرهابية والمسلحة

القاهرة- (د ب ا): أعلن الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر المعين من جانب مجلس النواب المنتخب، وصول قواته، الاثنين، إلى منطقتي وادي عتبة وأوباري ضمن عمليات تطهير الجنوب الليبي من الجماعات الإرهابية والمسلحة.

وأوضحت شعبة الإعلام الحربي، أن “أهالي وادي عتبة كانت في استقبال القوات المسلحة، لافتة في الوقت ذاته أن القوات المسلحة دخلت إلى درة الجنوب الحبيب (منطقة أوباري) سلميا، في مشهد مهيب من التلاحم بين أبناء الشعب وإخوتهم من أبطال الجيش، لتقترب بذلك عملية تطهير الجنوب التي أطلقها المشير حفتر من إنجاز مهامها بطرد زمر العصابات الإجرامية الوافدة وشراذم الإرهابيين من ليبيا والقضاء عليهم”، بحسب موقع “بوابة أفريقيا الإخبارية” الليبي .

كان الجيش الليبي قد أطلق في منتصف شهر كانون ثان/ يناير الماضي عملية لطرد الجماعات المسلحة التي انتشرت في جنوب البلاد، مستغلة حالة الانفلات الأمني الذي تشهد البلاد منذ الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي وقتله في عام 2011، وتنازع ثلاث حكومات على إدارتها وهى الحكومة المؤقتة المنبثقة عن مجلس النواب وحكومة الوفاق الوطني المدعومة دوليا وحكومة الانقاذ المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here