الجيش السوري يعلن مواصلة تقدمه باتجاه مدينة حلب.. والجيش التركي يعزز نقاط المراقبة في إدلب بناقلات جند مدرعة

بيروت ـ (أ ف ب) – أحرزت قوات الجيش السوري الجمعة تقدّماً في شمال غرب سوريا خلال حملة تشنّها ضدّ آخر معقل كبير للمعارضة، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إنّ قوات الجيش السوري سيطرت على جزء من طريق سريع رئيسي في محافظة إدلب.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن “سيطرت قوات الجيش السوري على كامل جزء الطريق الدولي دمشق – حلب الذي يمر بمحافظة إدلب، ولم يتبقّ لها إلا جزء من الطريق بمحافظة حلب المجاورة لاستعادة الطريق كله”.

من جهتها لم تعلن وسائل الإعلام الرسمية عن سيطرة قوات الجيش السوري على هذا الجزء من الطريق السريع، لكنّها قالت إن القوات الحكومية سيطرت على قريتين تقعان على هذا الطريق.

ولطالما وضع الجيش السوري نصب عينيه استعادة السيطرة على هذا الطريق السريع المعروف باسم أم 5 (أم فايف) لأنّ من شأن هذا الأمر أن يعيد حركة المرور إلى طبيعتها على هذا الشريان الرئيسي بين العاصمة دمشق وحلب، ثاني كبرى مدن البلاد وعاصمتها الاقتصادية سابقاً.

وبحسب المرصد فإنّ التقدّم الذي أحرزته قوات الجيش السوري “يعني أنّ 30 كيلومتراً فقط، تتمثّل في 13 قرية وبلدة لا تزال في أيدي المقاتلين، تفصل قوات النظام عن السيطرة على الطريق بالكامل”.

ويمتد هذا الطريق السريع من الحدود الأردنية في جنوب سوريا إلى شمالها، وهو أطول طريق سريع في البلاد ويمر عبر الحقول الخصبة والمناطق الصناعية وأربع مدن رئيسية.

ومنذ كانون الأول/ديسمبر، تشهد إدلب وجوارها، حيث يعيش ثلاثة ملايين شخص نصفهم تقريباً من النازحين، تصعيداً عسكرياً من قوات الجيش السوري وحليفتها روسيا، يتركز تحديداً في ريفي إدلب الجنوبي وحلب الغربي حيث يمر جزء من الطريق الدولي الاستراتيجي أم 5.

ويعبر “أم فايف” أبرز المدن السورية من حماة وحمص وصولاً إلى الحدود الجنوبية مع الأردن.

ودفع التصعيد منذ كانون الأول/ديسمبر 580 ألف شخص إلى النزوح من المنطقة باتجاه مناطق أكثر أمناً، وفق الأمم المتحدة، في واحدة من أكبر موجات النزوح منذ بدء النزاع في سوريا قبل تسع سنوات. كما قتل أكثر من 300 مدنياً في منطقة إدلب في الأشهر الأخيرة، وفق المرصد.

وأسفر النزاع المستمر في سوريا عن مقتل أكثر من 380 ألف شخص وتشريد أكثر من نصف سكان البلاد منذ اندلاعه في 2011.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. ياجماعة الخير إن اردغان حيرني بتصرفاته في سورية. يحتل ادلب و يهدد الجيش السوري من التقدم أليست سياسة بني صهيون و امريكا. !!!!!؟؟؟؟؟

  2. كل عربي اصيل لايسعده دخول حيش اجنبي الى بلد عربي او اختلال بلد عربي تخت اي مسمى كان وان قبل فهو كمن يقبل بدخول رحل اجنبي الى فراش زوجته اةو اخته او امه ومن هنا كان غيرتنا على فلسطين لانها تشكل عرضنا ودماؤنا وحياتنا وموتنا انها قضيتنا وهواؤنا وكل مانملك ونقول للمطبعين والزاحفين والمرتزقه ان الحق نحن ونخن الحق وانا لمنتصرون فكل التحيه الى الزاحفين غدا على هضاب الجليل وكثبان النقب

  3. تحية تعظيم سلام لكم حماة الدبار نصركم الله وندعوالله لكم بالنصر الشامل ودحر كل فريب عن سوريا وردع كل سوري بحارب ضد جيش بلاده.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here