الجيش الإسرائيلي يعتقل والدة المعتقل عاصم البرغوثي من بلدة كوبر قرب رام الله

رام الله /  الأناضول

اعتقل الجيش الإسرائيلي، الثلاثاء، سيدة فلسطينية، وشقيقيها، من بلدة كوبر قرب مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وقال شهود عيان إن قوة عسكرية إسرائيلية، داهمت بلدة كوبر، واعتقلت السيدة “سهير البرغوثي” وشقيقيها “زاهي، وسامر البرغوثي”.
وأوضح الشهود لوكالة الأناضول إن القوات الإسرائيلية “فتشتت منازل المعتقلين الثلاثة، وخربت محتوياتها”.

و”سهير البرغوثي”، هي والدة المعتقل عاصم البرغوثي، الذي تتهمه بالمشاركة في تنفيذ عمليتي إطلاق نار قُتل فيهما جنديان إسرائيليان وأصيب آخر في موقف حافلات قرب مستوطنة جفعات اساف، بالإضافة إلى جرح نحو 8 مستوطنين على الأقل، في عملية اطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا نهاية العام الماضي.
واعتقل “عاصم البرغوثي”، يوم 8 يناير/ كانون الثاني الماضي، بعد مطاردة دامت نحو شهر.

وفي الـ 12من ديسمبر/ كانون الأول الماضي قتلت قوة إسرائيلية صالح البرغوثي (شقيق عاصم)، بتهمة المشاركة في تنفيذ عملية إطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا.

وأمس سلّم الجيش الإسرائيلي عائلة البرغوثي، قرارا بهدم منزلي “صالح، وعاصم”.
وعقب مقتل “صالح البرغوثي” اعتقل الجيش الإسرائيلي عددا من أفراد عائلته بينهم والده “عمر البرغوثي”، وشقيقه “عاصف”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here