الجولاني يلاحق ويعتقل مطلوبين للتحالف الدولي في ريف إدلب

بيروت ـ وكالات: شنّت “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة سابقاً) حملة دهم واعتقال شملت عدداً كبيراً من المسلحين المحليين والأجانب، معظمهم مطلوبون للتحالف الدولي في ريف إدلب.

وقالت مصادر محلية وناشطون إن الحملة التي اشتدت وتيرتها خلال الأيام الماضية، واستهدفت عشرات المقاتلين المحليين والأجانب، بعضهم ممن نجوا من ضربات سابقة لطائرات التحالف.

الحملة شملت أيضاً اعتقال نحو 15 قيادياً ومقاتلاً من تنظيم “حراس الدين” من جنسيات تونسية وجزائرية وتركية ومصرية، وآخرين فرنسيين، تزامن ذلك مع رفع المجموعات الأوزبكية من استنفارها في مناطق انتشارها غرب إدلب بعد اختطاف ومقتل عدد من مقاتليها خلال تواجدهم بشكل إفرادي على الطرقات الفرعية، حسب “الميادين”.

ناشطون أكدوا أن حملة الهيئة شملت اقتحام قوة معززة بالدبابات بلدة أرمناز غرب إدلب، والتي درات فيها اشتباكات أسفرت عن اعتقال القيادي أبو عمير سرمين من تنظيم “حراس الدين” ومقتل عدد من مرافقيه خلال مقاوتهم عملية الاعتقال، وذلك بالتزامن مع ملاحقة عناصر من الهيئة القيادي في الصف الأول للتنظيم المدعو أبو ذر المصري، والذي كان نجا من استهداف طائرة تابعة لتحالف واشنطن لسيارته قبل أكثر من عام وانتشر حينها خبر مقتله في تلك الفترة، إلا أن الهيئة كشفت عن نجاته مؤخراً وقامت باعتقاله برفقة ابنه بعد ملاحقتهم قرب بلدة سرمدا الحدودية شمال إدلب.

وتصاعدت حملة الجولاني ضد مناوئيه ولاسيما المطلوبين للتحالف الدولي، وذلك بعد ظهور إعلامي له مع الصحافي الأميركي مارتن سميث أكد فيه أن تنظيمه “لا يشكل تهديداً للولايات المتحدة وأوروبا، ويجب إزالته من قائمة الإرهاب”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. هؤلاء من سماهم وما زال يسميهم البعض ( ومنهم من يعلق هنا.. ) ب”أهل السنة” ويدعو الله لحمايتهم ونصرتهم
    هم الان في المرحلة القبل الاخيرة لتصفية بعض تشريدا واعتقالا وقتلا ( طبعا بعد ما تم اخراجهم من الملة وحل دمهم…)
    حتي يتم الضبط والسيطرة وتخلي الساعة للمرتزق الكبير “الأوحد”
    يبدو ان العرض جدا مغريا لهذا “الجولاني”..
    هل سنشاهد قريبا تشكيل “بلاك ووتر” بنسختها العربية..؟؟

  2. تهريج إسلاموي لا يتوقف … صهيوني يرتدي عبائه وعِمامه.. !!!
    الارهابيين الإسلامويين واسيادهم احفاد العثمانيون الذين ينتمي إليهم هذا الجولاني لا يقيمون وزنا للأخلاق ويتصرفون فقط من منطلقات غوغائيه رخيصه يهدفون من ورائها رفع شعبيتهم المتهالكه عند التحالف الدولي والفئات الجاهله من المسلمين.
    الجولاني وغير الجولاني من فاقدي البوصله ، عاثوا بالأرض فساد .. فمن يحارب الظلم لا يظلم ويطبق أجنده خارجيه تأتي بالويل على الناس .. وتحت شعار الإسلام , والإسلام منهم براء.
    هل سمعتم يوماً ما عن بريطاني أو أمريكي يدعو السعودية مثلاً لغزو بلاده ،هل سمعتم عن فرنسي يطلب من دولة أخرى اجتياح أراضي فرنسا لينعم بالحرية ..!
    هل قرأتم أن أي غربي من بلاد ( الفرنجة ) الكفرة كما يدعوها المتأسلمون يطالب الشيشانيين و الأفغانيين بقتل مواطني بلاده و تهجيرهم !!

  3. بإذن الله تعالى يتم تطهير جميع الأراضي السورية الطاهرة في الأصل من الجولاني والمحيسني وجميع الارهابيين ومصاصي الدماء عديمي الضمير والانسانية بمختلف جنسياتهم وتعود سورية واحة للأمن والسلام والاستقرار والرخاء وهذا ما يحصل الآن بعدما آيس أرباب الإرهاب وداعموه من تحقيق اهدافهم ومخططاتهم تجاه سورية العروبة والعزة والكرامة بعدما توهم أحدهم أن سورية صيدة وسيتم الإجهاز عليها.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here