“الجِهادان” الزراعي والصناعي اللّذان أعلنهُما السيّد نصر الله هُما الطريق الأقصر للكرامة وخُروج لبنان من أزَماتِه.. وإليكُم تذكيرًا بتجربة الراحل عبد الناصر وكيفيّة تصدّيها للهيمنة الأمريكيّة.. وهذا ما نتمنّى مِن سيّد المُقاومة “تجاهله” في خِطاباته المُقبلة

عبد الباري عطوان

تذكّرت والدتي، رحمها الله، أثناء استِماعي إلى خِطاب السيّد حسن نصر الله الذي ألقاهُ مساء الثلاثاء وتحدّث فيه عن ضرورة إعلان “الجِهادين” الزراعي والصناعي في كُلّ بُقعةٍ في لبنان لتحقيق الاكتِفاء الذاتي في مُواجهة الحِصار الأمريكيّ الجائِر الهادف إلى تجويع لبنان وتركيعه وإذلاله.

فالوالدة “الأمّيّة” التي كانت تُعيل عشرة أطفال، علاوةً على جدّي وجدّتي، ووالدي المريض، وحُفنة من العمّات، كانت تُربّي الحمام والدجاج ومعزتين، و”تجرش” القمح والشعير، وتَعُد الخبز في طابون طيني يعتمد على الحطب كوقود، ممّا جعلنا، نحن اللّاجئين نُقاوم الجُوع، ونسير مرفوعي الرّأس، ونُحقِّق إلى جانب معونات وكالة الغوث، الحدّ الأدنى من الاكتِفاء الذّاتي مِن الطعام والبروتين، خاصّةً، ما تيسّر من البيض ولُحوم الدجاج، وحليب الماعِز.

الحاجة هِي أُمّ الاختراع، وضربي مثلًا بالوالدة لا يعني أنني أُطالب اللبنانيين الذين يعيشون في أبراجٍ إسمنتيّةٍ، ولم يتعوّدوا على شظَف العيش أن يقتَدوا بها، ويربّون الحمام والدجاج في شُققهم الفاخِرة، ولكنّ مُحاولة التكيّف، بكُل الطّرق والوسائل مع هذه الأزمة، حتّى لو تم اللّجوء إلى التقشّف، كوسيلة لمُواجهة الضّغوط الأمريكيّة والإسرائيليّة، وتحويل لبنان إلى بلدٍ مُنتجٍ، بعد أن ظلّ مُستَهلِكًا لعُقود، يعيش على المُساعدات الخارجيّة المُرتبطة بشُروط الإذلال والتبعيّة.

***

عِشت العامين الأخيرين مِن حُكم الرئيس جمال عبد الناصر في مِصر أثناء فترة دراستي الجامعيّة، وكانت مِصر كلّها تأكل ممّا تزرع، وتلبس ممّا تصنع، وتُصنّع جميع مُتطلّباتها المعيشيّة الضروريّة ابتداءً من شفرات الحِلاقة ومعجون الأسنان حتّى السيّارات والحافلات العامّة، وأذكر أنّ الرئيس عبد الناصر كان يتباهى بارتِداء البدلات والقُمصان والأحذية المُصنّعة في مِصر، وكان في قمّة الأناقة، وأذكر أيضًا أنّ الملابس المُصنّعة في الخارج لم تَكُن تُباع إلا في أحد الشّوارع الجانبيّة لا يزيد طُوله عن 50 مترًا (شارع الشواربي) ومُعظمها مُهرّبة عبر تجّار الشنطة مثلما كان يُطلق عليهم في ذلك الوقت النّاشطين على خطّ بيروت القاهرة.

عندما تبحث الشعوب عن الكرامة، والسيادة الوطنيّة، وتُريد أن تسير مرفوعةَ الرأس، فإنّها حتمًا تَجِد الطريق إليها، والشّي نفسه يُقال أيضًا إذا أرادت السير على الطريق الآخر، طريق الاستَسلام والخُنوع والتسوّل.

العودة إلى الزراعة والصناعة لا تُعيب الشعب اللبناني، كما أنّ توجّه حُكومته إلى الشرق، أي الصين وماليزيا وروسيا والعِراق وسورية وإيران، لا يُعيبها أيضًا، في ظِل الغطرسة والفُجور والإملاءات الأمريكيّة، وتجاوزات السفيرة الأمريكيّة الوقِحَة التي ما كان لها أن تبقى في لبنان ساعةً واحدةً بعد تطاولها على المُقاومة وسِلاحها وقِيادتها.

ربّما أرادَ السيّد نصر الله مُجاملة أو تحييد بعض القِيادات الحزبيّة اللبنانيّة التي تُؤلِّه الغرب، وتُريد إبقاء لبنان زائدةً دوديّةً مُلتصقةً بجسمه الاقتصاديّ والسياسيّ، عندما قال إنّه لا يعني التوجّه إلى الشرق إدارة الظهر كُلِّيًّا إلى الغرب، وأمريكا وأوروبا تحديدًا، فربّما قصَد سدّ الطريق والأبواب والنوافذ وقطع ألسِنَة هؤلاء، وما أطوَلها هذه الأيّام.

الصين التي رحّبت بالتعاون مع لبنان والانخِراط في مشاريع تنمية مجانيّة من بينها محطّات كهرباء وقطارات سريعة، تُخرجه من أزمته الاقتصاديّة، ليست دولةً من دول العالم الثالث، وتملك مشروعًا اقتصاديًّا وسياسيًّا جعلها ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وتُشَكِّل قلقًا وجوديًّا للولايات المتحدة التي ستَفقِد عرشها في قمّة سقف العالم في أقل من عشر سنوات بسبب الصّعود المُتسارع بهذا التنّين الصيني العظيم.

نعم.. يجب أن نُدير ظهرنا كعرب ومُسلمين، وليس كلبنانيين فقط إلى الغرب، الذي دمّر العِراق وسورية وليبيا، ويدعم الاحتلال الإسرائيلي، ويَشُن الحُروب والعُدوانات المُتكرّرة على لبنان، وقتل الملايين من العرب والمُسلمين، ويُحاصِر نِصف شُعوبهم وخاصّةً في أفغانستان وإيران، وأين يَكمُن الخطأ في ذلك؟

لا نُجادل مُطلقًا في اعتِناق الصين الأيديولوجيّة الشيوعيّة كعقيدة، ولكن اقتِصادها ليس شُيوعيًّا، ومُنفتحًا على العالم بأسرِه، وطريق الحرير هو أحدث الأمثلة، وننتظر اليوم الذي تُحرّر العالم من “الفيسبوك” والتويتر”، والهواتف والحواسيب الذكيّة، والدولار ونِظامه المالي، وكُل وسائل وأدوات الهيمنة الأمريكيّة الأُخرى على العالم.

***

نشعر بالأسى ونحن نسمع أصواتًا في لبنان تُريد إغلاق الحُدود بشَكلٍ دائمٍ مع سورية، ونرى مسؤولين يعتبرون زيارة دمشق إثمًا وخطيئةً كُبرى، ويتعفّفون عن قُبول مشتقّات النفط الإيرانيّة حتى لو توقّفت جميع محطّات الكهرباء في بلادهم، فمن أيّ طينة جينات هؤلاء؟ ولماذا هذه النّظرة العُنصريّة الفوقيّة المُتعالية على الآخرين، وما هي القيم والرّكائز التي تستند إليها؟

ما جاء في خِطاب السيّد نصر الله هو صرخةُ حق شُجاعة، وطرحًا لأفكار تُقدّم الحُلول والخِيارات الصّحيحة للخُروج من الأزمات، ليس للبنان فقط وإنّما للأمّتين العربيّة والإسلاميّة، ونتمنّى عليه في المُستقبل أن لا يُعير رِجالات أمريكا، وانتِقاداتهم أيّ اهتمام، فهؤلاء مِثل الزبد الذي يذهب جفاء مع احترامي لكُل الاعتِبارات التي تدفعه إلى ذلك، فالمعركة المُقبلة كبيرة وشَرِسَة ومصيريّة، وتُحَتِّم تجاهُل هؤلاء.. أو هكذا نعتقد.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

49 تعليقات

  1. صحيح أن الزراعة و الصناعة أمرين مهمين في حل جزء من الأزمة اللبنانية.و لكن الأزمة الأساسية هي في سوء إدارة البلد و الفساد المستشري في المؤسسات و الإدارات و عدم محاسبة الفاسدين و نهب المال العام دون حسيب أو رقيب

  2. ________ أأهل شكرا ؟ للدول الغربية ’’ المانحة ’’ التي عرّت الأوطان .. و كسيت الإنسان . من حفي و عري و جوع . أم سوء إدراك .. و ما أدراك ما الإدراك .
    ….

  3. ________ الإنسان الياباني إلى اليوم ، يزرع قوت يومه في ’’ البلكونة ’’ .. فلافل . طماطم . بصل . ثوم . حمص و عدس و فول و فاصوليا و حمص . و نعناع و زعتر و بقدونس و عنب و برتقال …. إلخ .. هذا ’’ الجهاد ’’ الثقافي . و الأعواد خير من الملعقة و الشوكة و الإينوكس المطلي .

  4. ماذا يفعل الكاظمي في العراق لا احد يسمعه يندد بالمحتل العدو الامريكي الاسرائيلي و جرائمه في العراق منذ 30 عام وقتله للشعب العراقي ملايين القتلى و الحجرحى وهل تحول العدو الامريكي الى حليف ما هذه التفاهة عندما استمع الكاظمي للعدو الامريكي وهو يقول لا وقت محدد للانسحاب و كفى الله المؤمنين القتال لماذا لم يصر على الطرد الفوري بدل الاذعان و خرق السيادة . .. على الكاظمي و فريقع عدم اطاعة الاوامر الامريكية في الخفاء و تحت الطاولة فالشعوب تعلم كل شيئ .. منذ ان جاء وهو يركز على سلاح مقاومة الحشد الذي حرر العراق و يتجاهل مشاكل الشعب في المقاومة و الكرامة و العزة بدون احتلال امريكي غير مباشر وخرقه للسيادة العراقية في كل يوم و استهزاءه بقرار مجلس النواب العراقي بطرد المحتل عاجلا . ما هذا هل جاء الكاظمي لتنفيذ اوامر الامريكان ام لنصرة و سيادة العراق و الشعوب تراقب يوميا والا فالاقالة الفورية واجب حتمي لكل من يعادي الوطن العراقي و شعبه سواء حزبي عميل او غيره . ثم اين هو الرئيس برهم صالح من كل هذا وماذا يفعل بخصوص كل هذا ؟ لا علاج للبطالة و الفقر بوجود العدو الامريكي و خرق السيادة .

  5. الأستاذ محمد غازي
    معذرة فأنا لست بواعظ وإنما أحببت أن أقول كلمة حق
    ذكرت في تعليقك “عبد بن العبدة”
    أعتقد جازما بأنك أخطأت بحقه وحق والدته وقبل كل ذلك بحق نفسك وقيمك.
    تحياتي

  6. الآخوة الاعزاء روار راي اليوم الغراء
    تحية الى الشرفاء الاحرار والمناضلين الابرار !
    آمامكم على هذه الصفحة -ندوة الحرية والاحرار -مداخلتان ضدان -اي متناقضتان ::
    الاولى -عنونها : اغلب الشعب العراقي ضد الحشد الإيراني !
    الثانية – كل الشعب العراقي 40 مليون : يجب اتهاء النفوذ الاميركي فوراً-مفهوم!
    فمن هو الاصح : هل هو الاول الذي يقول اغلب اغلب الشعب العراقي ؟
    ام هو الثاني الاصدق والاصح الذي يقول كل الشعب العراقي ؟
    اما في تقدير الخاص بل يقيني وايماني الذي لايتزعزع بان الآول يمثل وجهة الحكام الاعرب الخليجيين وخاصة ال سلمان وال نهيان وال خليفان ؟ لانهم يخافون ايران ويستغيثون بالصهاينة والاميركان ؟
    ام الثاني يمثل الحقيقة والواقع وهي ان الصهاينة والاميركان هم اعداء العراق وشعب العرق بينما ان ايران سند المقاومة ومنه الحشد الشعبي وحزب الله العراقي وكافة شعب الرافدين ؟
    فهولاء الاميركان والصهاينة ماهم الا زبد يتطاير مع نفحات الرياح؟
    ( واما الزبد فيذهب جفاءً واما ماينفع الاس فيمكث في الارض ) صدق الله العظيم
    وطوبى لكم يا اهل خراسان فقد حان الاوان والقدس والاقصى وفلسطين في الانتطار ؟
    فهذا هو المجد وهذه هي ذروة والايمان ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  7. الاخ / لاجئ في وطنه . نعم قطعت امريكا مؤخرا مساهماتها لوكالة الغوث لكن هذا لا يجعلنا ان ننسى انها كانت اكبر المساهمين لعشرات السنين . ومن حل مكانها في المركز الاول السعوديه ثم دول الخليج (الدول المطبعه) ولا وجود لإيران في القائمه المساهمه للوكاله ..
    اخي الكريم . لا يمكن للبنان الاستغناء عن الغرب او امريكا . وتصريح الرئيس عون أمس وهو حليف لحزب حسن يقول عون علينا زيادة التعاون مع امريكا . وحسن في خطابه الاخير يقول ليس لدينا مانع من تلقي المساعده من امريكا والغرب .
    تحياتي لك

  8. الى افاضل غازي الردادي -السعودي
    في مداخلتك تخاطب فيها الاخ محمد غازي تنكر فيها على عادتك ان الرئيس الخالد جمال عبد الناصر لم ينتصر في اية معركة وكان عهده كا رثي وان سينا احتلت عام ١٩٥٦ ؟
    يكفي ان قولك سينا ء احتلت عام ١٩٥٦ يثبت جهالتك مما يدحض جميع ترهاتك وقلة معرفتك عما قدمه عبد الناصر من افعال
    لاقوال للامة العربية وللوطن العربي الكبير وليس لمصر وحدها بل للدول الخليجية التي كانت ترزخ كمحميات تحب سلطة الحامك، الانجليزي فبعد ان حرر عبد الناصر مصر من اكبر القواعد البريطار نية العسكرية في منطقة فايد في السريس وحيث كانت للمندوب السامي البريطاني الكلمة العليا في مصر في العهد الملكي انسحب هو وقواته من مصر الى غير رجعة وانتهى عهد الاستعمار والاستبداد حين وقف عبد الناصر شامخا كالحبل لا يهزه ريح يخاطب المواطن العربي [ ايها الاخ العربي في كل مكان : ارفع راسك عالياً فقد انتهي عهد الاستعمار والاستبداد]؟
    ياابن الردادي
    لو لم يكن لعبد الناصر سوى تاميم شركة قناة السويس وطرد الانجليز من مصر وبناء السد العالي وواقامة المصانع الحربية والنتاجية والاصلاح الزراعي وتحرير دويلات الخليج من الحماية الريطانية وبناء الجيش المصري العظيم الذ استعاد به سيناء المتلة في حرب النكسة عام 1967وليس عام ١٩٥٦الذي انتصر فيه عبد الناصر عل دول العدوان الثلاثي لكان ذلك كافيا ان يكون من القادة الخالدين في سجل التاريخ وهكدا كان في حياته وبعد مماته وكان الشاعر العربي قديما كان يعني عبد الناصر في قصيته العصماء قائلاً:
    علو في الحياة وفي الممات / لحق هي إحدى المعجزات
    وهذا غيض من فيض!
    تحياتي
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  9. هدا هو سيد المقاومة ؛
    وهذا هو الشيخ حسن نصرالله ؟
    وهذا هو القائد الحكيم في الملمات ؟
    هذا هو الراي القويم من الرجل الحليم ؟
    وهنيئاً لشعب يأكل مما يزرع )
    ويلبي مما يصنع ؟
    ولا خير في امة لا تأكل مما تزرع ؟
    ولا تلبس مما تصنع ؛ احمد الياسيني Yesterday at 9:31 pm
    هدا هو سيد المقاومة ؛
    وهذا هو الشيخ حسن نصرالله ؟
    وهذا هو القائد الحكيم في الملمات ؟
    هذا هو الراي القويم من الرجل الحليم ؟
    وهنيئاً لشعب يأكل مما يزرع )
    ويلبي مما يصنع ؟
    ولا خير في امة لا تأكل مما تزرع ؟
    ولا تلبس مما تصنع ؛
    وحياك الله ياسيد المقاومة وشيخ الجهادين !
    دام ظلك وعلا مجدك احمد الياسيني Yesterday at 9:31 pm
    هدا هو سيد المقاومة ؛
    وهذا هو الشيخ حسن نصرالله ؟
    وهذا هو القائد الحكيم في الملمات ؟
    هذا هو الراي القويم من الرجل الحليم ؟
    وهنيئاً لشعب يأكل مما يزرع )
    ويلبي مما يصنع ؟
    ولا خير في امة لا تأكل مما تزرع ؟
    ولا تلبس مما تصنع ؛
    وحياك الله ياسيد المقاومة وشيخ الجهادين !
    دام ظلك وعلا مجدك ؟
    ومااصاب امة ضيم وفيها رجال امثالك ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل
    احمد الاياسيني المقدسي الاصيل؟
    ومااصاب امة ضيم وفيها رجال امثالك ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل
    احمد الاياسيني المقدسي الاصيل
    وحياك الله ياسيد المقاومة وشيخ الجهادين !
    دام ظلك وعلا مجدك ؟
    ومااصاب امة ضيم وفيها رجال امثالك ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  10. تمكن نظام سعود عبر أدواتهم ومرتزِقتهم السطَوا على الوثائق الرسمية الــيــمــنية واستطاعوا الاستيلاء على عددٍ كبيرٍ منها عند أحداث 26 سبتمبر 1962م ولعلَّ سجلاتِ أولئك الـشــهــداء 3000 حاج يمني تم قتلهم بدم بارد للنساء و الاطفال و الشيوخ قبل 100 عام لمجزرة_تنومة
    من أهداف ارتكاب مجزرة تنومة أن النظام البريطاني كان يريد الهاء الشعب اليمني عن التصدي لاحتلاله جنوب #اليمن .. هذه المجزرة لن تنسى في اليمن و العالم المتحضر ويجب رفع قضية في محكمة العدل العليا و الجنايات الدولية
    كانت بريطانيا على عداء مع الشعب اليمني لانها كانت تحتل جنوب الوطن لذلك اعتبرت مجزرة تنومة اثباتا من المجرم في نظام نجد على ولاءه للإنجليز

  11. استاذ عطوان سلم على الوالده وقل لها اننا لم نسمع كلامها واننا تخلفنا لأننا لحقنا التقليد والتبذير والعنجهيه والكسل والاعتماد على الآخرين وجرفنا سيل المتقاعدسين والفاسدين

  12. لا يفيد قلب الحقائق يا هذا .. من قال بان اغلب الشعب العراقي قد تم غسل دماغهم بل فقط القلة من الشباب الصغار المدفوعي الاجر من العدو الامريكي و اذنابه والذين لجأوا لحرق الممتلكات العراقية و ركبوا الموجة بخبث شيطاني نكرر اغلب الشعب العراقي يدعم الحشدالعراقي بكل قوة وحزم وهناك مظاهرات عارمة خرجت ادانة لقتل العدو الامريكي للقائد قاسم سليماني و المهندس و الصور تثبت هذا دعكم من التبعية للعدو الامريكي الاسرائيلي فقد ذهب الى مزابل التاريخ .

  13. لا يهم الجوع لا يهم الفقر .. المهم ان لا ينهزم الحر من الداخل .. تموت الحرة ولا تاكل من ثدييها هذا مثلنا العربي وهذا تراث عروبتنا .. كرامتنا عزتنا ..الانسان الذي نذر نفسه وروحة دفاعا عن كرامة امته لا تثبيه الصعاب مهما عظمت ..الشدائد محك الرجال وابطال المقاومة في غزة ولبنان هم الرجال الرجال .. متمترسون خلف منصات صواريخم في جبال لبنان وفي انفاق العز والكرامة في غزة ينتظرون لحظة المواجه مع هذا الكيان الغاصب ليحرروا الارض والمقدسات ويعيدوا لهذا الانسان العربي عزته وكرامته ..ندعوا الله ان ينصرهم وياخذ بيدهم ..انه سميع قريب مجيب

  14. قال الإمام علي (عليه السلام) : ((احْتَجْ إلَى مَنْ شِئْتَ تَكُنْ أسِيرَهُ ، واسْتَغْنِ عَمَّنْ شِئْتَ تَكُنْ نَظِيرَهُ ، وَأحْسِنْ إلَى مَنْ شِئْتَ تَكُنْ أمِيرَهُ)) .

  15. ________ كل هذا الذي يحصل الآن من ’’ أزمات ’’ هو مبرمج مع سبق الإصرار و الترصد من الدول ’’ المانحة ’’ على الدول ’’ الممنوحة ’’ . و يا قوم / أمّنوا الأرض .. و لا خوف على البنوك . إنتهى عصر ال ….. HOT_DOG .

  16. الأسود أحن على أشبالها من الضباع على صغارها ؛ وأقدر على حماية مجالها من بطش الضباع بمناشرها أكان منشار عظم أو منشار باتريوت !!!

  17. الى الأخ “اغلب الشعب العراقي ضد الحشد الايراني”وامثاله :ان كان ماتقوله صحيح ؟فهاذا يعني ان اغلب الشعب العراقي قد جري لهم غسيل دماغ !!والعبث بجيناتهم ومن ثم التحكم بهم وتوجيههم لخدمت عدوهم الحقيقي …. لان الواقع عكس ماتقول ،فكل شرفاء الأمة العربية ولإسلامية واحرار العالم تقف مع الحشد الشعبي العراقي البطل الذي قضي على الأرهاب ويعمل لتحرير العراق من الإحتلال الإمريكي والبريطاني ولإسرائيلي … فارجوا ان تفكروا بعقولكم مجددا بعيد عن الإغراق في التبعية ولإستلاب …
    ولكم جزيل الإحترام

  18. الاخ محمد غازي .. عبدالناصر لم ينتصر بأي معركه بل كانت كلها هزائم كارثيه بداية من عام 1956 التي احتلت فيها سيناء ومعروف كيفية اعادتها . ثم هزم في اليمن وخسر ثلث جيشه قتلى في جبال اليمن . ثم جاءت الكارثه الكبرى في هزيمة حرب الساعات السته التي خسر فيها جميع مكتسبات مصر ودخلها المالي بسقوط قناة السويس وسيناء بنفطها وغازها وجزرها بالاضافه لما هو اغلى القدس والمسجد الاقصى وايضا الجولان .. فأين انتصارات عبدالناصر .. تحياتي لك

  19. إلى الناشط السوري!!
    ما فعلته مع عصفور صديقك يفسر تماما ما فعلته مع بلدك. و يدل على مستوى تفكيرك و نظرتك للأمور

  20. الاخ ناشط سوري .. سيبك من قصة العصفور والكلام الانشائي .. اين الكرامه اذا مواطن يقتحم الصيدليه برشاش ليس ليسرق مالا انما لأخذ علبة حليب لطفله . اين الكرامه اذا ينتحر اربعة شباب في يوم واحد بسبب الفقر والجوع . يا سيدي اصبح الطموح الان ان لا يموت الناس من الجوع كما جاء في الخطاب .. يا سيدي الكرامه للشعوب وليس للحكام والقاده . ما ضر ماكرون ان يقول عنه ترامب انه غبي طالما الشعب الفرنسي يعيش بكرامه ..
    تحياتي لك

  21. اغلب الشعب العراقي ضد المحتل الامريكي حتما
    الاخ ،، كل الشعب العراقي 40 مليون ..الذين خرجوا كانوا يطالبون بمحاربة الفساد يا هذا ولكن كالعادة يندس العدو الامريكي بين المتظاهرين و يركب الموجة بخبث و دفع مال للقلة الضعيفة لكي ينادوا بشعارات مخططة سلفا ومسرحية حرق الصور و المقر و لكن ذلك فشل تماما امام وعي شعب العراق الاصيل ضد امريكك . . نكرر بكل قوة وحزم الحقيقه ان اغلب الشعب العراقي يدعم الحشد ا العراقي الى الابد رغم دسائس العدو الامريكي القاتل .

  22. ألله يسامحك ياأستاذ عبدالبارى عطوان. لقد أيقظت في الماضى الجميل الذى عشناه في فلسطين وخارجها. ألسيدة والدتكم العظيمة التي رعتكم وجعلت منك اليوم قبلة ألرأى الحر والكلمة الصادقه، والسمعة الوطنية، لها من كل فلسطيني حر التحية والإحترام. أيقظت في الحنين لعصر الكرامة والعزة والشهامة والوطنية الذى قاده إبن مصر البار، الزعيم الخالد جمال عبدالناصر. كان عهده الماسى، عهد الزة والكرامة. جعل من مصر، قبلة ألأحرار في العالم. زمن عبدالناصر كان زمن النخوة والكرامة والعزة والنزاهة والبناء والتعمير والتحدى والصمود. زمن من جاء بعده، كان زمن الفساد والظلم والإستبداد والسلب والنهب والعبودية، زمن الركوع للعدو الصهيوني والقيام بزيارته، كما فعل العبد إبن العبدة السادات، ألذى أتهمه حتى يومنا الحاضر أنه وضع السم في فنجان القهوة الذى قدمه للرئيس عبدالناصر عندما كان في قمة حقن الدماء بين ألأردنيين والفلسطينيين. ألم يصر يومها ذلك العبد على أن يعد القهور للرئيس. مصر في عهد الرئيس عبدالناصر كانت مصر تأكل مما تزرع وتلبس مما تحيك. حارب وإنتصر وإنهزم وبعد هزيمته في العام 1967، قام بإعادة بناء الجيش المصرى ولكن القدر لم يمهله للثأر، الذى قاده السافل السادات بتللك الطريقة لتصفية إرث عبدالناصر وتصفية ألإستمرار التاريخى لمفاعيل ثورة يوليو المجيدة.. إهتم عبدالناصر بالعلم والعلماء والكتاب والمفكرين وهو أول من خصص يوما للإحتفال بالعلماء. وهو الذى بنى السد العالى وأقر ألإصلاح الزراعى ووقف مع كل الثورات العربية وفى مقدمتها الجزائر البطله. لا أستطيع أن أفى حق عبدالناصر بتعليق صغير. رحم الله الرئيس عبدالناصر. أتمنى أن يوفق الله القائد حسن نصرألله في خدمة لبنان ورفع شأنه .

  23. الى( اذا اردت ان تطاع فأمر بالمستطاع)
    قطعت امريكا مساهمتها في مالية وكالة الغوث هل ماتت الوكالة وانتهت؟ هنالك اكثر من 100 دولة تساهم في مالية الانوروا واكبر مساهم بعد امريكا هي السعودية ودول الخليج ومن ثم المانيا واليابان. ان ظائفيتك هي وراء حديثك. حزب الله حزب عربي صميم يدافع عن الأمه العربية بوجوده في لبنان كما المقاومة في غزة تدافع عن العرب جميعا
    انما قاله الشيخ حسن نصرالله هو الطريق السليم للتخلص من العبودية والإذلال والعيش بكرامة وفي عهد عبد الناصر رحمه الله كان الشعب العربي المصري يعيش بكرامة والمعروف ان المصريين قنوعين وانظر الفرق بعد وفاة ناصر وما حدث للمصريين وحالهم

  24. السيد نصر الله يقدم سياسية السهل الممتنع من أجل مصلحة بلده يفعل كل شيء لكنه لا يتنازل عن الثوابت إرضاء لخصومه لا يرفض المساعدة الأمريكية مشكلة السيد نصرالله وقع في بلد ممتلئة بعملاء أمريكا وإسرائيل والسعودية وتهمهم مصلحة هذه الدول أكثر من لبنان

  25. [[[ نتمنّى عليه في المُستقبل أن لا يُعير رِجالات أمريكا، وانتِقاداتهم أيّ اهتمام ]]]

    الدنيا ربيع …… و الجو بيع … قفل لى على كل المواضيع ……. قفل … قفل …. قفل …. قفل .

  26. نعم يا ابو خالد المحترم
    قبل ثلاثون عاما كنت اذهب الى الدكاكين العربيه في نيويورك و كل شيء صناعة لبنان و ممتازه و الان لا يوجد سوى القليل جدا و لبنان نعم يستطيع

  27. الأخ عبد الباري
    تحياتي
    ومني ايضا الف رحمه على والدتك التي احسنت تربيتك وجعلتك أنسانا وطنيا وشريفا
    الدعوه الى الجهاد الزراعي والصناعي التي أطلقها صاحب الوعد الصادق تحتاج الى تعاون الجميع ولكن اتباع السفاره لايعجبهم ذلك لأنهم تعودا على الخضوع لساكن البيت (الأسود )

  28. هدا هو سيد المقاومة ؛
    وهذا هو الشيخ حسن نصرالله ؟
    وهذا هو القائد الحكيم في الملمات ؟
    هذا هو الراي القويم من الرجل الحليم ؟
    وهنيئاً لشعب يأكل مما يزرع )
    ويلبي مما يصنع ؟
    ولا خير في امة لا تأكل مما تزرع ؟
    ولا تلبس مما تصنع ؛
    وحياك الله ياسيد المقاومة وشيخ الجهادين !
    دام ظلك وعلا مجدك ؟
    ومااصاب امة ضيم وفيها رجال امثالك ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل
    احمد الاياسيني المقدسي الاصيل

  29. ________ السيد حسن نصر الله تحاشا الحديث عن الفساد . و فضل طرح الحلول البديلة … هل تشمر الناس في لبنان عن سواعد العمل و الإنتاج .. و أكل العيش اللبناني ؟؟
    .

  30. في زمن الاستسلام و الانهزامية و اللهث وراء هذا الغرب المتكبر و المتنمر على كل الامم الضعيفة من 400 عام و حتى اليوم. الكتاب الاحرار مثل الاستاذ عبدالباري اصبحوا قلة نادرة. المستهدف هو استاذنا ليس فقط من قاوم و حارب للحفاظ على كرامته و عزته… أي حكومة او شعب تفكر حتى في رفض املاءات الغرب فهي مشروع للحصار و العقوبات و التجويع و الحرب. اي حكومة و شعب مهما كانت ايجابيته او سلبياته و مهما كان طريقة حكمه…إن رفض الاملاءات في العلن او في السر …فقد غدا هدفا مشروعا للغرب… فنزويلا و كوبا و ايران و العراق و سوريا و اليمن و ليبيا وكل حكومات امريكا الجنوبية السابقة تم و يتم محاربتها بشتى الطرق و باشرس الوسائل و على مدا عشرات السنين. ليس ممنوعا ان تكون مرفوع الرأس و حسب، بل غدا ممنوعا ان تكون صاحب رأس. استاذنا …شكرا لكلمة الحق منك دائما في زمن الخنوع و الذل. نسأل الله الفرج

  31. الصين ١٤٠٠ مليون نسمة صفر ديون،الهند ١٣٠٠ م نسمة،صفر روبيه ،وليس هناك مجاعة،لبنان (٨٠ مليار،نسمه و٥ مليون دولار ديون،) والمجاعة تجتاح البلد ،فتشوا عن امريكا وعملاءها بين الخمس ملايين دولار دين،وابحثوا عن الثمانين مليار دولار،في اي جيوب سرت.

  32. السلام عليكم …سيصل لبنان الي بر النجاة بإذن الله، لوجود شخصيات فذة، تقدم مصلحة الوطن وتضحي لاجل ذلك، رغم ما يلحق بها من الأذى، وما احوجنا اليوم الي شخصيات قيادية عظيمة مثل السيد حسن نصر الله قادرة على ضبط النفس رغم ما تكابده من تجني عليها طال كل شي الا انها فضلت تحمل الأذى مهما وصل مداه لأجل أن لا يحل بلبنان اي مكروه، ان عظمت النوازل واشتدت الخطوب فالسيد حسن نصرالله سيكون لها بإذن الله، وهو قادر على أن يقدم الحل الناجع، ولكنه يراعي مكونات الحكومة وما تتعرض له من ضغوط للأسف يديرها علية القوم الذين هالهم ملاحقة الفساد لما في ذلك من تقويض لمكانتهم،، اقول ما أشبه اليوم بالبارحة، وكان عصر الجاهلية يطل براسه حيث يعارض ابو جهل ومن هو على شاكلته الدين الإسلامي خوفا على مكانتهم، وقد تذرعوا بحماية دين اجدادهم الاصنام وقاتلوا من اجل الحفاظ على نفوذهم… تحياتنا

  33. الطريق الأقصر!؟!؟ … الاصح انهما الطريق الاطول الذى يحتاج للصبر الكثير والمعاناه الكثيره .

  34. ما دام ملوك الطوائف في لبنان وعلى رأسهم كهنة ما يسمى 14 اذار : الحريري جعجع، حنبلاط، ريفي والجميل يتصدرون المشهد ويعتقدون ان مصير لبنان يؤول اليهم .. سيبقى لبنان تابع ذليل وفي الحضيض، لأن دورهم محصورا في بث الفتن والسعي لدب الفوضى والنزاعات الداخلية والسلم الأهلي، لذلك يتحتم على الشعب اللبناني كنس كل هؤلاء وتطعير بلدهم من رجسهم.

  35. الله يرحم جمال عبدالناصر أفضل حكام العروبة والعرب ومصر وكان وطنيا

  36. الأخ الأستاذ “عبد الباري عطوان ” صدقت بكل كلمة قلتها وتلك تجربه عشناها في اليمن ولها في قلبي ووجداني ذكريات لاتنسى
    حين كنا نعيش ببساطة ناكل ممانزرع ذرة نسميها (غرب) وذرة شامية ،ودخن وجراعة ، وعلس ، ..ولم نكن نعرف القمح المستورد قطاً . وكان لكل بيت بقره او بقرتين اضافة لثور للحراثة
    البقر توفر الحليب والسمن ولم نكن نستورد زيت الطبخ قطاً ،وهناك قن للدجاج في كل بيت توفر البيض واللحم وبشكل يفيض عن الحاجة فنبيع منها في السوق وكل ادوات الطبخ صناعة محلية من المدر والحجر والطبخ في تلك الأدوات له طعم خاص مازلت أحن اليه لقد كنت اشم رائحة طبخ امي من مسافه بعيدة خارج المنزل ب500متر اما ذوق فلا يقارن بطبخ ادوات هاذا الوقت بعد ان خضعنا لقيم الإستيراد بتشجيع من وكلاء النضام الإحتكاري الدولي من اجل استهلاك منتجاته الفاسدة وربطنا من بطوننا بقيمه الإستهلاكية الجشعة، ولم نفقد استقلالنا وقدرتنا على التحكم بمصيرنا فحسب ،بل فقدنا حاسة التذوق والصحة
    ، وفقدنا تلك الطمئنانية والفرح والبراءة والطهارة والنقاء ولآن وقد كشر الغرب الإمبريالي الرأسمالي عن انيابه الوحشية ، فهل ممكن ان نعود لتلك الحياة السعيدة بحق وحقيقة دون ان نحتاج لمصارفهم ودولارهم اللعين، ومنتجاتهم الملوثة،.. ذالك ممكن ولكن سنواجه عدوانهم بضراوة وعدوان عملائهم ووكلائهم المغفلين المنتشرين بيننا في كل مفاصل الدولة التي معظمها وجدت لحماية مصالحهم وليس مصالحنا كما فعلوا مع “عبد الناصر وتجربته وسوريا وتجربتها وتلك هي المعظلة !!
    تحياتي لك وللعاملين في رأي اليوم
    ولايفوتني ان انوه الى ماسبق ونشره الاستاذا الدكتور عبد ” الحي زلوم ” في هاذه الجريدة قبل اسبوعين عن قيم الإستهلاك التي يعمل طغات الراسمالية علا ارغام الشعوب على تناول منتجاتهم
    وهاذ صحيح فإمريكا الإمبريالية ترغمنا على تناول “الهمبرغر “بدل الثريد والعصيد والديك المنزلي الّذيذ الذي تعده امهاتنا تغمدهن الله برحمته
    اتمني النشر هاذه المرة.

  37. الاخ ،، كل الشعب العراقي 40 مليون .. لماذا خرج العراقيين الى الشوارع ضد حشدك الايراني . ولمذا احرقوا مقرات الحشد واحرقوا صور قياداته وصور اسياده . الحقيقه ان اغلب الشعب العراقي ضد الحشد الايراني .
    تحياتي ..

  38. ملاحظة على الهامش . الفئة التي عادت عبد الناصر(رحمه الله) وحاربت الوحدة هي نفسها التي تعادي السيد حسن نصرالله وتحارب المقاومة.

  39. الى المعلق تحت شعار … ( إذا أردت أن تطاع فامر بالمستطاع ) أود أن اسرد له هذه الحادثة البسيطة , كنت في زيارة صديق عنده عصفور كناري في قفص . استغليت فرصة غياب صديقي الذي ذهب لشراء السكر وفتحت باب القفص للكناري السجين . خرج العصفور من القفص وراح يطير من مكان وكأنه يسعد للحياة خارج السجن . دفعتني فرحتي مع العصفور إلى فتح نافذة الغرفة حتى ينطلق الكناري إلى فسحة الحرية . يا للمفاجأة … كم كانت دهشتي كبيرة إذ أنني ما كدت أفتح النافذة حتى اسرع الكناري ودخل القفص . كان خوفه من الحرية واضحا جدا. هكذا هو حال بعض الناس الذين تهدوا وألفوا حياة الذل والعبودية فإنهم يخشون الانعتاق لأن الحرية يشكل لهم ذلك المجهول المرعب المخيف وما أكثرهم في الأمة المنكوبة بهم وبأمثالهم . ملاحظة أخيرة إلى المعلق ( إذا أردت أن تطاع فامر بالمستطاع ) أقول المستطاع هو شأن نسبي لهذا هناك في الحياة سادة وهناك عبيد . السادة اعتبروا بلوغ مرتبة السيادة أمرا مستطاعا والعبيد على عكس ذلك .

  40. الى المعلق بإسم: كل الشعب العراقي ٤٠ مليون.
    الحشد الشعبي له أعمال تشهد له و لكنه طائفي و قام بأفعال طائفية و لهذا ليس كل الشعب العراقي مع الحشد الشعبي.

  41. تحت عنوان الداخل لا الخارج كتبت منشور طالبت حكومة حمدوك بالسودان بإحداث التغيير الحقيقي من خلال توجيه البلاد نحو الداخل وتفعيل مقدرات البلاد الهائلة وإرساء ثقافة الإعتماد على الذات وإستنساخ المواطن المنتج والتخلي عن الرهان على الخارج فالسودان زاخر بالكثير الكثير. وقلت في المنشور وإن كان لابد للخارج من دور في مجالات التقنية الحديثة نحتاجها فالصين دولة عظمى يمكن أن تلعب دورا متعاظما في هذا المضمار خاصة أن الصين لاشروط لها ذات مساس بالسيادة غير شروط السوق المشروعة وهو أمر مقبول.
    إذن فالأمر لا يتعلق بلبنان وحده وإنما لكل شعب يريد الإنعتاق من قبضة الدولار فهذا هو الطريق.

  42. ما تجود به وكالة الغوث من اين يأتي للوكاله . ثم المهم ماذا لو رد الغرب وامريكا واداروا ظهورهم للبنان ومنعوا عنه المساعدات والقروض سواء من دولهم او من الصندوق الدولي ومنعوا منتجاتهم من التصدير للبنان . والله ان دول الشرق انفسهم لا يستغنون عن الغرب فكيف لبنان البلد الصغير . لكن الأهم لماذا نحتكر لبنان بحزب الله . اليس في لبنان دوله يفترض انها صاحبة القرار . اليس في لبنان احزابا اخرى لها رأي ايضا .. تحياتي

  43. يجب على كل 400 مليون عربي اصيل ان يتعلم و يستفيد من االدروس دائما … تجربة الرئيس القائد جمال عبد الناصر و التجربة الحالية للقائد حسن نصر الله وقادة المقاومة رمضان شلح و باقي قادة الفلسطينيين وقبلهم كاسترو و تشي غيفارا و ماوتسي تونغ و وقادة مقاومة فييتنام عمر المختار و كثيرون غيرهم … اقرأو باستمرار كل شيئ عنهم فلديهم كنوز من الحكم في التصدي للاستعمار الشرير .

  44. على لبنان ان ينتهج سياسة الاكتفاء الغذائي والصناعي على ارضه ويبتعد عن السياسة العمياء والمحاصصة والطائفية والارتهان على الخارج في حل مشاكلة .. ايضا على الشعب اللبناني العظيم ان يستعيد تاريخه العظيم ويقود ثورة شعبية عارمة تحميه من الجوع والفقر والانطلاق نحو مستقبل اخر يخرجه من ازماته المتواصلة والمستمرة من منتصف القرن العشرين .. يجب على الاجيال الشابة ان تختار لها قيادات اخرى غير تلك التي عفا عليها الزمن .. كما عليهم الاهتمام بالتعليم وتطوره بما يخدم التنمية الشاملة .. تمنياتنا للشعب اللبناني ان يشق طريقا اخر غير الحروب وان ينهي كل الارتباطات بالخارج التي افقدته سيادته وقراره السيادي وينطلق نحو التنمية الشاملة وان يكون مالكا لقراره ولا يسمح لاحد ان يتدخل في سياسته واتخاذ قراراته ..

  45. في اعتقادي السيد نصر الله هو أحسن وأشرف مقاوم حاليا لأنه يقول لا للإستكبار الأمريكي.
    اللهم انصره ولبنان على أزمته.

  46. يجب انهاء النفوذ الامريكي في العراق فورا .. مفهوم . من المؤكد ان العدو الامر يكي الاسرائيلي دائما يخطط لبث الفتن بين الحشد الشعبي و الجيش العراقي من خلال اذنابه العملاء وهذا من عاشر المستحيلات فكل الشعب العراقي 40 مليون هو مع قوى الحشد الشعبي بكل قوة وحزم و العملاء يضيعون اوقاتهم وهم الى مزابل التاريخ هم واسيادهم . العدو الامريكي يهدف الى حرف الانتباه عن تنفيذ قرار مجلس التواب بطرد المستعمر الامريكي و اشغال العراقيين بذلك ايضا وعن الانتقام لاستشهاد قاسم سليماني و المهندس ولكن جهود اعداء العراق فشلت حتما .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here