الجنرال الامريكي بترايوس “ابو الصحوات” يصحو فجأة ويعتبر “الحشد الشعبي” العراقي اكثر خطورة من “الدولة الاسلامية”.. وزميله وتلميذه ديمبسي يتساءل بعد زيارة بغداد: اين العلم العراقي؟ والسيد السيستاني يطالب بعدم رفع صوره؟ ماذا وراء هذا “الانقلاب” في المشهد العراقي وما هي انعكاساته على معركتي تكريت والموصل؟

atwan new

 

عبد الباري عطوان

لخص الجنرال ديمبسي رئيس هيئة اركان الجيوش الامريكية المشتركة المشهد العراقي الحالي في تصريح ادلى به اثناء زيارته الاخيرة الى بغداد، قال فيه “عندما حلقت على ظهر مروحية فوق بغداد كان بالامكان رؤية الكثير من الاعلام والشعارات التابعة لميليشيات شيعية معروفة من دون رؤية العلم العراقي بينها الا نادرا، واضاف “ان جهود الحرب ضد الدولة الاسلامية محكوم عليها بالفشل اذا لم تنجح حكومة بغداد في الالتزام بتعهداتها تجاه السنة في ان تكون حكومة لجميع العراقيين”.

الجنرال الامريكي المتقاعد الآخر ديفيد بترايوس قائد سلاح الدبابات الذي احتل العراق عام 2003، ثم اصبح في فترة ذروة المقاومة العراقية عام 2006 الى عام 2008 قائدا للقوات الامريكية في هذا البلد المنكوب، واسس قوات “الصحوات السنية” للقضاء على تنظيم “القاعدة”، الجنرال باتريوس هذا حذر في مقابلة مع صحيفة “واشنطن بوست” ان الخطر الحقيقي على العراق يأتي من ميليشيات “الحشد الشعبي” المدعومة من ايران وليس من تنظيم “الدولة الاسلامية”، وقال ان هذه الميليشيات متهمة بارتكاب جرائم حرب وقتل المدنيين السنة وليس “الدولة الاسلامية” وحسب، وقال ان تناميها ونفوذها قد يجعل الحكومة العراقية عاجزة عن السيطرة عليها في المستقبل القريب.

***

التأمل بعمق في هذين التصريحيين لجنرالين امريكيين كانا رأس حربة في مخطط احتلال العراق واطاحة نظامه، وايصاله الى الفوضى الدموية التي يعيشها حاليا، يمكن ان يعطينا ارضية قوية لاستقراء المستقبل المظلم لهذا البلد والاسباب التي ادت حتى الآن الى عدم سقوط مدينة تكريت وهزيمة قوات “الدولة الاسلامية” المسيطرة عليها واخراجها منها بالتالي رغم حشد ثلاثين الف مقاتل من الجيش العراقي وقوات الحشد العبي لهذا الهدف.

لا نفهم لماذا تلجأ الحكومة العراقية التي اسست جيشا تعداده فوق النصف مليون جندي وضابط، وانفقت على تدريبه وتسليحه اكثر من 25 مليار دولار الى تأسيس الميليشيات الطائفية، سنية وشيعية، لقتال “الدولة الاسلامية”، فهذه الميليشيات جميعا خارجة عن القانون، ولا تدين بالولاء الى الدولة في مفهومها العصري الحديث، وهي الدولة، التي تدين انظمتها ودساتيرها كافة اي سلاح خارج سلطة الدولة ومؤسساتها الامنية والعسكرية.

“الدولة الاسلامية” خطر لا جدال في ذلك، والاكثر دموية في ممارساتها الارهابية، ولكن مسؤولية مواجهة هذا الخطر منوطة بالدولة العراقية وليس بالميليشيات الطائفية ايا كان مذهبها وانتماؤها، لانها، اي الميليشيات، ليست منضبطة وتتحرك بعقلية الانتقام والثأر، ويمكن ان ترتكب جرائم حرب اسوة بالميليشيات التي تشارك في الحرب ضدها، وهي ارتكبت هذه الجرائم في تكريت وغيرها من المدن العراقية.

قوات “الحشد الشعبي” كانت ترفع اعلامها ورموزها، وليس العلم العراقي، عندما دخلت اطراف مدينة تكريت، ودمرت قبر الرئيس العراقي الراحل صدام حسين انطلاقا من عقيدتها الثأرية، الامر الذي خدم “الدولة الاسلامية” لانه جعل بعض العشائر السنية العراقية تعيد النظر في موقفها من الاخيرة والحرب ضدها، وانعكس ذلك بوضوح في تبدد آمال الحكومة العراقية في استعادة تكريت في غضون ايام، مثلما تعهدت منذ اسبوعين، والتقدم نحو الموصل التي القت فيها اكثر من مليون “منشور” تبشر فيها السكان بأن عملية “التحرير” للمدينة باتت وشيكة وحتمية.

السيد علي السيستاني المرجع الشيعي الاعلى في العراق كان اول من تنبأ بخطر “الحشد الشعبي” وتجاوزات عناصره الثأرية عندما طالب بعدم استخدام هذا الحشد لصوره ورموزه المرجعية، لانه يدرك جيدا الاخطار التي يمكن ان تترتب على ذلك، ويريد التنصل منها مسبقا.

يبدو ان الجنرال بترايوس “ابو الصحوات” العراقية صحا من غفوته اخيرا، وبدأ يرى الاخطار التي يمكن ان تترتب على سياسة تأسيس الميليشيات الطائفية، سنية كانت او شيعية، فأطلق صرخة تحذير لحكومته وحليفتها العراقية في بغداد من هذا التوجه وتبعاته.

ومن المفارقة ان زميله الجنرال ديمبسي اتهم السيد نوري المالكي رئيس وزراء العراق السابق، ونائب الرئيس الحالي بهدم كل ما بنته بلاده وقواته في العراق بسبب سياساته الطائفية المذهبية الاقصائية، ولكنه ينسى ان الجرم الامريكي في العراق اكبر من جرم السيد المالكي، لان امريكا هي التي ادخلت التقسيمات المذهبية الى هذا البلد وكرستها، وهي التي جاءت بالسيد المالكي الى الحكم، وهيأت بمثل هذه السياسات الحاضنة لنمو “الدولة الاسلامية” وتمددها في العراق وسورية والمنطقة العربية برمتها.

الادارة الامريكية حشدت الميليشيات العراقية والكردية (البشمرغة) وسخرت طائراتها وحلفاءها الاوروبيين والعرب لضرب قواعد “الدولة الاسلامية” ونجحت فعلا في وقف تمددها، ولو جزئيا بعد انهيار الجيش العراقي في الموصل وباقي المدن العراقية، ومنعت سقوط بغداد، الآن بدأت تتحدث عن خطر ميليشيات “الحشد الشعبي” الشيعية وكأنها تعترف بخطأها وتلمح الى امكانية اصلاحه وهي مهمة صعبة ان لم تكن مستحيلة.

***

لا نعتقد ان المخطط الامريكي في القضاء على “الدولة الاسلامية” يملك الكثير من فرص النجاح في ظل هذا التخبط الذي نراه، وحتى وان حقق نجاحا فانه سيكون بطيئا ومكلفا، وجزئيا، وسيؤدي الى خلق بدائل لا تقل خطورة عن الخطر الاساسي، اي ان اعراض المرض ستصبح اكثر خطورة على الجسمين العراقي والعربي من المرض نفسه في ظل هذا الطبيب الساذج المتخبط.

الدعم الايراني للميليشيات الطائفية سيرتد عليها سلبا على المدى البعيد، تماما مثلما ارتد على الدول الخليجية التي استخدمت النهج نفسه في سورية واليمن وليبيا، فهذه لعبة خطرة ستحرق اصابع كل من يقترب منها، فالميليشيات المدعومة خليجيا في سورية نجحت وذاع صيتها في الاعوام الثلاثة الاولى للازمة، ولكن اي هي الآن؟ اين الجيش الحر، واين الائتلاف، ومن قبله المجلس الوطني.

منطقة الشرق الاوسط لا يمكن ان تستقر في ظل التقسيمات الطائفية والعرقية التي تفرز ميليشيات وحكومات ضعيفة اقصائية هشة، ولا بديل عن فكر جديد يحارب هذه التقسيمات، ويؤسس للتعايش على ارضية المساواة والعدالة الاجتماعية للجميع وهو فكر غير موجود حاليا للاسف.

الحسم في مدينة تكريت ربما يكون ابعد مما يعتقده الكثيرون من الذين يريدون استعادتها، ومركة الموصل المنتظرة قد تكون اكثر تعقيدا وكلفة في آن، و”الدولة الاسلامية” تقوى رغم كل التقارير التي تقول عكس ذلك، وتتمدد في سيناء واليمن وليبيا وتونس ومنطقة الساحل الافريقي ونيجيريا لعومل كثيرة ابرزها اخطاء الآخرين، المقصودة وغير المقصودة.

ان اكثر ما نخشاه ان تكون امريكا تقف مع هذا الطرف تارة، والطرف الآخر تارة اخرى، في حروب المنطقة، من اجل استمرار النزيف الدموي والمالي للجميع، عربا كانوا ام ايرانيين، سنة كانوا ام شيعة، بالامس حشدت العالم كله ضد “الدولة الاسلامية”، واليوم تحذر من خطر “الحشد الشعبي”، وبالامس حذرت من النووي الايراني، واليوم تتعايش معه، وكذلك فعلت مع عراق صدام حسين، حيث تحالفت معه ثم انقلبت عليه.. متى ننتفض على هذا الغباء.

Print Friendly, PDF & Email

96 تعليقات

  1. أنا اتفق معاه بكل كلامه فعلا الحشد الشعبي اخطر من داعش لقد فعلوا في العراق تطهير عرقي مشان ايران وليس العراق ولاءهم لايران اكثر من العراق الله يخلص العراق من هؤلاء الفاسدين ولكن السبب امريكا أولا وأخيرا.

  2. المتوقع ان يتحد كل العرب المسلمون تحت لواء الدولة الإسلامية المحمدية الملتزمة بشرع الله وسنة نبيه فقط عليه الصلاة و السلام بحيث تنبذ كل المفاهيم المنحرفة من كل المنافقين و يتم الالتزام كليا بالحكم الإسلامي كما هو في فجر الإسلام
    قوة الله الجبار لا حدود لها و على الجميع الخوف التام من غضب الله وهو يعلم كل ما في الصدور فلن يفيد الانحراف و الضلال و القول بحق يراد به باطل و اصطياد الفتن لتفكيك الامة الإسلامية الواحدة امة محمد عليه الصلاة و السلام فالاسلام المحمدي هو الطريق الوحيد و لا ضرورة للاجتهاد الضال و الفرقة بغير علم فزواج المتعة حرام و ذنب كبير الآن و زنى لان النبي صلى الله عليه وسلم أباحه للمحاربين في بعض الغزوات ولفترة قصيرة وظرف استثنائي ، وثبت أيضًا بما لا شك فيه أنه نهى عنه نهيًا عامًّا وقاطعا بعد ذلك ، وحرَّمه تحريمًا مؤبدًا . و الإسلام يبنى على الاخلاق السامية و محبة المؤمنين جميعا واحترامهم وليس على اجترار الأحقاد و الطقوس بغير علم منذ 1400 سنة فمن قتل الحسين رضي الله عنه هم أعداء المسلمين و المنافقين و ليس المسلمين( السنة ) فلا يجوز التعميم فهذا يغضب الله فلنقل جميعا لبيك يا الله الواحد الاحد . النفاق لن يفيد ، قوله تعالى: { اليوم نختم على أفواههم وتكلمنا أيديهم وتشهد أرجلهم بما كانوا يكسبون}

  3. أستحضر في هذا الحزن العربي العميق قول الشاعر الفلسطيني الراحل أمريكا هي الطاعون والطاعون أوريكا ولنا في ذلك عبرة

  4. _____ اخ محمد
    °°
    |انصرآخاك ظالمآأومظلومآ|…..|القتل يولد القهر ثم حب الأنتقام والثأر|…(هم اسرفوا ب القتل والتعذيب)….ليست فتنه طائفيه إنما دفاع عن مظلومين كل العالم يتجاهل تجاوزات الحشد ! ولايفكر الإ في جرائم داعش والحرب على داعش …..!!

  5. الأخت فاطمه، أتفق معك في جل ما ذكرتيه، وأود تصحيح معلومتين، تاريخيه ولغويه:
    1- الضريح التركي في سوريا هو ليس قبر السلطان سليمان القانوني، بل إنه ضريح سليمان شاه جد عثمان الأول مؤسس الدوله العثمانيه.
    2- النار هي التي تنتشر في الهشيم وليس العكس.

  6. الجهل سيد الموقف …الفتنة الطائفية تمزق اوطاننا والكل مشارك فيها ويكفي ان تقرأ كل التعليقات لترى ان الكل طائفيين

  7. منطقة الشرق الاوسط لا يمكن ان تستقر في ظل التقسيمات الطائفية والعرقية التي تفرز ميليشيات وحكومات ضعيفة اقصائية هشة، ولا بديل عن فكر جديد يحارب هذه التقسيمات، ويؤسس للتعايش على ارضية المساواة والعدالة الاجتماعية للجميع وهو فكر غير موجود حاليا للأسف.
    كان موجود و استطاع فعلا ان يؤسس هذا التعايش و اتهم بالرجعية الا و هو ذلك الدين السمح الذي انزل به على خير الخلق محمد صلى الله عليه و سلم

  8. الحشد الشعبي هي قوة تشكلت باوامر ايرانية و على عجالة و ذلك لقطع الطريق امام الاردن الهاشمي الذي كان قد قرر اكتساح غرب العراق منفردا بعد حادثة الكساسبة و القضاء على داعش للابد. كل الذي جرى هو قطع الطريق على الاردن لدخول العراق و تخوفا من عودة الاتحاد الهاشمي العريق . و اما وجود داعش في العراق فهو يفيد بتخفيف الضغط على الاسد و لذلك لا يتنوي ايران ايضا كما امريكا ان تقضي على داعش

  9. لماذا كل هذا الخوف الأمريكي من الحشد الشعبي ، هل هو محبة في العراق أو خوفا عليه،فالتاريخ يخبرنا أن أمريكا لا يهمها إلا مصالحها والمصالح الصهيونية وتعمل جاهدة بأن تبقى منطقة الخليج منطقة أزمات غير مستقرة يعني الكل يضرب الكل وبذلك تزدهرصفقات السلاح الكبيرة وهاهي بلدان الخليج مثل الدجاج اللذي يبيض ذهبا لأمريكا والغرب.
    أما القلق الأمريكي من الحشد الشعبي فهي خاءفة من تكرار سنياريو الحرس الثوري الإيراني الذي قطع الطريق على تدخلات وتهديدات أمريكا لإيران. والدليل على ذلك لم نسمع قلقا أمريكيا عندما كان الحشد الشعبي كله تقريبا من الشيعة وبدأ التحريض الأمريكي عندما بدأ أهل السنة والأشوريين والأزيديين وغيرهم إشراك مواطنيهم الشيعة في الحشد الشعبي ،وأمريكا تعرف جيدا إذا تم تأطيرهذا التنظيم بشكل صحيح وبتجربة إيرانية فستتعامل في المستقبل مع حرس ثوري عراقي وطني وهذه كارثة بالنسبة لأمريكا.
    ملاحظة: للحاقدين على الحرس الثوري الإيراني عليهم أن يقرؤوا وبكل تجرد إنجازاته الأمنية والعسكرية والإقتصادية وإن كانوا منصفين حقا سيتمنون حرس ثوري في بلدانهم.

  10. الم يقولها هنري كيسنغر ابو سياسات فرق تسد إبان الحرب العراقية الإيرانية عندما صرح علنا علي شاشات التلفزة وقال “دعوهم يقتلوا بعضهم البعض، انها نفس السياسة التي قامات عليها السياسة الخارجية الامريكية مند زمن بعيد ، اصحوا يا عالم يا هو

  11. لايهم مادا يقول الامريكيون انما هي ادوار مقسمة بين الخارجية والدفاع والبيت الابيض المهم انهم وصلوا الى مبتغاهم ارجاع المسلمين الى الفتنة الكبرى التي وقعت بين الصحابة .داعش من جهة والحشد الشعبي من جهة اخرى وصدقني ان الثمن سيكون غاليا من دماء المسلمين سيموت الملايين حتى يستفيق المسلمين وخاصة ان هناك الصهاينة ومعهم امريكا سيوفرون السلاح وكل مايدمر جزيرة العرب ولولى وجود اسرائيل بالقرب من المنطقة لوفرو لهم حتى اسلحة الدمار الشامل . المشكلة ستطول لانه ليس هنا ك طرف ثالث مسلم يمكن يقوم بالمصالحة او ردع المعدتي . والامم المتحدة لعبة في يد الكبار والكبار يفكرون في مصالحه م فقط ولايهمهم امر المسلمين . اللهم الطف بنا.

  12. قلنها ألف مرة داعش صناعة صهيو امريكية خلقت لبت الفوضى وتخريب العالم العربي واستنزاف دول المنطقة بأسرها لملصلحه العدو اﻻسرائيلي…..والضحية طبعا المواطن العربي المسكين ……

  13. لا يمكن لعاقل ان يصدق تصريحات من ساهم في تدمير العراق وتمزيقه , وتحويله الى غابة شدّ اليها كل شذاذ الافاق في العالم رحالهم .. عبد الباري عطوان يدرك أكثر من غيره أن تصريحات المسئولين الامريكيين وما تخفيه في طياتها من افخاخ لاثارة الفتن المذهبية والعرقية .. فالجنرال ديمبسي رئيس هيئة اركان الجيوش الامريكي , الجنرال الامريكي المتقاعد ديفيد بترايوس مدمر العراق , ومؤسس ما يسمى الصحوات , وهي احد بذور مخطط تقطيع العراق وتفكيك اوصاله . هذان الجنرالان يبدو انه لم يبق لهما الا التحريش بين العراقيين والدخول عبر بوابة الطائفية والمذهبية التي يعرف عقلاء بلاد الرافدين ان من يلجها سوف لن يرث الا كيانا سيحرق الاخضر واليابس .. لماذ لم يتحدث هذان المجرمان عن العابثين بالعراق الذين لم يدخروا لا في الماضي ولا في الحاضر جهدا لتفكيكه عبر الترويج للفتن المذهبية والطائفية المقيتة التي لم يعرفها العرب والمسلمون خلال عقود ماضية ؟؟. العراق سينتصر وسيحافظ على وحدته ولو في حدودها الدنيا لان شعبه الواعي بالمؤامرات الصهيو- غربية وادواتهما في المنطقة لن يكون طعما سهلا , ولن يذهب بعيدا في مخطاطات اعدائه التي اضحت واضحة المعالم وجلية الغايات .

  14. من المعروف بان المنافقين و الخوارج و محركيهم من اليهود كانوا سبب البلاء منذ 1400 سنة في كل الفتن التي وقعت منذ مقتل الخليفة عمر الخطاب وعثمان بن عفان و على بن ابي طالب و الحسين بن علي رضي الله عنهم و ما بعد ولغاية الان انهم الطابور الخامس المتآمر على العرب المسلمين بالمصطلح الحديث وانهم خفافيش الظلام والان انهم اذناب مستعمري سايكس بيكو 2 ولكن الشعوب الان واعية تماما ولن تسمح للمتآمرين بتفيذ فتنهم . كان على قادة داعش و جبهة النصرة و امثالهم الالتزام بقتال العدو الاسرائيلي اولا وهذا هو امر الله اما قتال اخوانهم العرب و المسلمين فهذا يخدم اعداء الله و الأمة . الان على الحركات الاسلامية الجهادية حقا تصويب البوصلة و ازاحة قادتهم المتواطئين مع العدو الاسرائيلي و البدء في مرحلة جديدة وهي التحالف المخلص باتفاقات مؤكدة مضمونة مع القوى التي هي ضد العدو الاسرائيلي مثل الجيش العربي السوري و حزب الله و المقاومة العربية في حرب استنزاف طويلة فعدو عدوي صديقي و هذا هو الذكاء الاستراتيجي القيادي وهو اقصر طريق للنجاح و ستكثر شعبية الحركات الجهادية بهذا اما خوض معارك جانبية هنا وهناك فهي تشتت القوى الاسلامية و سيتطلب منها 200 عام لقتال العدو الاسرائيلي . اما الوقوع في فخ فتنة السنة و الشيعة فهي مكيدة مدبرة من اعداء الامة العربية لتشتيت القوى بينما العدو الاسرائيلي و حلفاءه يشاهدون و يضحكون و لا يخسرون شيئا في فتنة الفوضى الخلاقة فالحذر التام و العمل الجاد للتوحد منذ الان وهذا هو طريق النصر الحقيقي .

  15. ومن كان الغراب له دليلاً مر به على جيف الكلاب.
    وما ضاقت أرض بأهلها ولكن أخلاق الرجال تضيق.
    قال الله سبحانه. إن الذين كفروا ينفقون أموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون حسرة عليهم ثم يغلبون والذين كفروا إلى جهنم يحشرون.
    فأبشروا يا مؤمنون ولا تخافوا فإن العاقبة للمتقين. والسلام على من اتبع الهدى.

  16. سيد عبد الباري، هل تذكر كلامك يوم سقوط الموصل، يبدوا انك تنسى!( وانا اسميها الانقلاب السني لجماعة النجيفي) وكيف سخرت من ضعف الجيش العراقي، انظر، الى الحشد الشعبي، . سوف اقول الحقيقة، وانا قريب من سانر المعارك اكثر منك. هل تعلم ان هنالك في العراق خندقان، اجتمعت فيهما المخابرات من كل انحاء العالم. خندق الى البعثثين السنة( في الباطن) وفي الظاهر هم من الدواعش، ومعهم مخابرات اميركا واسرائيل، وقسم من دول الخليج.( محور المهادنة) وخندق للشيعة العرب ومهم ايران ( محور الممانعة).

  17. عنترة بن شداد سبق وقلت ان ليس لك من اسمك نصيب فانت لا تنتمي لهذا الاسم لا من قريب ولا من بعيد ، اما بخصوص الشباب العربي العاطل فموجود منهم الملايين في دول الخليج العربي وخصوصاً السعودية معا ان السعودية تستطيع تغييرهم من الغد بعمالة هندية او فلبينية او اي جنسية ولكن السعودية تريد مساعدة هؤلاء الشباب العربي فلا تحاول تلبيس الامور ، اما بخصوص الاموال السعودية لتدمير البلاد العربية كان سيكون هذا الكلام صحيح اذا كنا نقدم هذة الاموال لايران لان ايران هي من تتدمر البلدان العربية ايران بالاضافة الى الشيطان الاكبر امريكا ، امريكا كالبراد السحري لايران ايران كانت تحلم بالتخلص من طالبان فحققت لها امريكا ذالك وكانت ايران تحلم بأزالة حزب البعث في العراق لانها تعلم انها قد صنعت لها الملايين من المناصرين من الطائفة الشيعية نتيجة سياسات النظام العراقي البائد وكالعادة امريكا من حقق لها ذالك ، و ايران تحلم في النووي وستقدم لها امريكا ذالك ، ان التحالف الامريكي الايراني اصبح واضح للجميع فلا داعي لتلبيس الامور ورمي كل ما تقوم بة ايران من تدمير للبلاد العربية على السعودية ، معا العلم ان السعودية اول دولة قامت في المنطقة ولم يصدر منها شي من هذا القبيل بل بالعكس عندما تبحث عن تصالح او سلام تجد السعودية الطرف الراعي والاساسي فية ، بينما ايران منذ بدايات الثورة كانت تصرح علانية بانها ستقوم بتصدير الثورة وها هي الثورة الايرانية تدمر العراق وسوريا ولبنان واليمن والبحرين وكل مكان تتواجد فية ايران نجدة يغلي بالطائفية التي لم تظهر الا معا ظهور ايران على الساحة .

  18. قريباً ستتوحد تلك الاعلام الطائفية في علم واحد الا وهو العلم الايراني ، من سمع منكم كلام نائب الرئيس الايراني عندما صرح بمخطط ايران الكبرى وعاصمتها بغداد هل تعتقدون انه هازل فيما قال لا و الله ان ايران لها اطماع كبيرة جدا في البلاد العربية ولن تستطيع تحقيقها الا عن طريق تفتييت البلاد العربية باسم الطائفية والقتال بين السنة والشيعة وا مريكا ليست بعيدة عن كل ما يحصل بل شريك اساسي في هذا المخطط القديم ، وما المشاورات النووية منذ عام 2003 الى الان الا للتفاهم في كيفية تدمير البلاد العربية وتقسيمها الى دويلات ، ما هذة المشاورات التي استمرت عقدين من الزمن هل يريدون ان يفهمونا انهم طول تلك الفترة يناقشون كم جهاز طرد مركزي مسموح بة وكم عدد المفتشين للمنشئات الايرانية ؟؟ لا والله بل يتفاهمون على تدمير الوطن العربي لصالح ايران واسرائيل .

  19. الي عصام أبو حلتم
    انت اليي فاهم اللعبه
    نعم انه سيطل من الشرفه قريبا

  20. وللمعلومة هو عنترة ابن شداد الوحيد من البشر الذي تمنى الرسول عليه الصلاة والسلام رؤيته وهذا شرف كبير يضاف لعنتره

  21. الغرب يخشى التقارب والوفاق المفضي الى ضرورة الوحدة اسلامية كحتمية تاريخية تستطيع مجابهته والوقوف الندي امام معسكر الشرك واعداء الامة
    المسؤولية تلقى على عاتق رجال الدين المسلمين واطارات ومنظمة التعاون الاسلامي والقيادات السعودية -ايرانية قصد الدفع بالمبادرة الى الامام واعطائها الدفق والمستوى المماثل الدي يتوافق مع افاق هدا الطموح الاستراتيجي الكبير
    -انها لعبة منظمة الهدف منها الوصول الى اصطدام بين السعودية وايران قصد خلق حرب شاملة في العالم الاسلامي لا يمكن ان تنتهي الا بدماره –
    دق ناقوس الخطر -هو عنوان المرحلة -انهم يريدون ابادتنا عرقيا ووجوديا حتى يتسنى لهم السيطرة على مقدرات الامة الاقتصادية
    انها حرب وجودية تحتاج منا اعادة النظر والتكتل والاستعداد على قدم وساق لان الوقت بدا يضيق
    اللهم ما اني قد بلغت والسلام

  22. خلاصة الكلام
    هل صدقتــم ان امريكا تحب السنه ؟ ام الشيعة ؟ او العرب اصلا ؟؟؟
    الهدف واضح وضوح الشمس
    عزل فلسطين عن العالم العربي ( حتى لايكترث لة العرب منشغلين بحروبهم حروب المغفلين )
    بناء المزيد من المستوطنات
    التقدم قدر المستطاع من باقي الدول وقيام الصهيونية الكبرى ببناء دولة من النيل للفرات
    ما يهم امريكا امن الكيان الصهيوني
    مايهم امريكا اقتصاد الكيان الصهيوني
    هذي هي الحقيقة يا ناس
    عاشت فلسطين حرة عربية
    عاشت المقاومة العربية ضد الكيان الصهيوني
    لابد وان يصحى العرب لابد

  23. تحيه موصولة لك ياعنتره وقصات شعر مخزيه زياده على كلامك ولا حسيب ولارقيب علما بأنه في قديم الزمان تحرر مخالفة لمن حلق شعر ذقنه وجاءت بعدها السكسوكه والسكسوكة بحد ذاتها علامة من علامات اخر الزمان كم اخبرنا المصطفى عليه الصلاة والسلام انالاأعرف توجهاتك ولاكن واضح عليك انك ذو علم ولك التقدير وفي الوقت الحالي بحسب خبرتي لن تجد أفضل وأصدق من الدولة هم دواء الداء وفي غير ذلك لاتتعب نفسك

  24. اقول للشيعة الظلمة فقط لاتفرحوا فقد سبقكم صدام بلفرح بعز السلطة والتسلط على رقاب العراقيين , الاسوء لم يبداء بعد, فمثلما طحنوا العراق مع ايران بتحريض من الامريكان الان يطحنون الشيعة مع السنة ليعود الامريكان لاقتلاع الجميع سنة وشيعة وسحق ومحق ايران ومن لف لفها مع السعودية ودول الخليج كافة وكل منابع البترول , يوسفني قول هذا ولكن هذه الحقيقة المرة

  25. تحية لك ونصيحة للعراقيين ان يبتعدوا بالهجرة او بالحياد ويتركوا الدمويين كلهم ان يخلصوا على بعضهم بعضا

  26. لا دواء لعلتنا والسبب هم الأجيال الجديدة .. اجيال ليدي كاكا كما يسمون وترى هذا خاصتاً في الضفة الغربيه المحتله حيث تهدم بيوتهم وأملاكهم ومراكز عبادتهم ونهب وسلب اموالهم وتهجيرهم ولا من ثائر او متصدي لهؤلاء المجرمين الخزر الا يهود. مادام أموال الخليج متوفرة لهدمنا وعقول صهيونية غربيه تتآمر علينا وشعوب عربيه دمرتها البطاله وشحة فرص العمل ودين مقسم الى عدة طوائف وإقليات ووفرة عدد كبير من مفتين النيتو لدس الكراهيه فلا تأمل بمستقبل لشعوبنا حيث جميعها عاشت وترعرعت ولا تزال تحت الاحتلال وكنا مستعمرات لهم في الماضي فما الجديد أو الاستغراب؟

  27. الاخت فاطمه ان البند السابع يطل من الشرفه
    عجبا من امرك عيناك ثاقبه وتشاهدين كل الارهاب الا ارهاب المقاومه واللممانعه سيدتي انا وانت وهم كلنا اهداف مشروعه ولتحذري النيران الصديقه هي عمياء وصماء ونواياها لئيمه

  28. Since you admitted that we are stupid, silly and foolish, then common sense dictates that we should allow others to take care of our affairs for the sake of the future of our children and our children’s children. Hence there is no question at least in Iraq one choses our Muslims brothers and sisters in Iran rather than the West and America, wouldn’t you agree?.

  29. عندما يسيطر الفكر العبودي على الشعوب، يسهل استخرافهم فالعبيد اغلبهم مسالمين و الثائرين منهم يكون محركهم الغلاة و المتطرفين و هؤلاء يستخدمون الدين لجذب الناس و اللعب على المشاعر فتحركهم الطائفية فتغيب عنهم القيم. عموما هو مشروع تقسيم المنطقة و موجود من عشرون عاما و اكثر و استغرب لماذا الاستاذ عطوان لا يتطرق لهذا الموضوع و مشروع الشرق الاوسط الجديد!. عموما شيء مؤسف ما يحدث و المؤسف اكثر هو استخدام الدين و تفريق البلد و قتل الناس باسم الدين. نحن ذبحنا أنفسنا بأيدينا و شوهنا ديننا اللي حولناه من دين رحمة لدين قتل و ارهاب. نحن مخططات خارجية من الخارج، لكن لولانا نحن لما نجحت فأرجع و اقول العبيد يسهل التحكم بهم و نحن امة من العبيد و المغفلين.

  30. متى نستيقظ من هذا الغباء ؟ أظن ان أيامنا تتشابه مع تلك التي عاشها اجدادنا وتلك التي ستعيشها الأجيال المقبلة وقد تنبأ بذلك الشاعر العراقي معروف الرصافي حيث قال عندما يئس من الجميع : ناموا ولا تستيقظوا .:. ما فاز الا الُّنوم.

  31. هَوازن السعودي الهوى ( لعنة الله على الكاذبين ) أين أنا شتمت السنه او طالبت بسحق العرب ، ( هذي أساءه منك ليس لي ولكن أيضاً لمحرر الصفحه ) ، أنا اكتب وأضع أدله وحوادث تاريخيه وأرقام واتحدى وأقول لاتسمع كلامي واذهب وتأكد من كلامي في اي موقع يعجبك انت وأقرء لتجد كلامي مع الواقع ام خلافه ، ولكن أنا ( أقول القوم اولاد القوم ) أكثرهم للحق كارهون ، هَوازن اذا عندك انت او. من يشبهك بالطرح عندك رد رد بطرقه علميه وإذا ماعندك اقعد وأقرء وتعلم ، يياهوازن داعش ستسحق على أيدي ابطال الحشد ، ولكن من يحتضنهم في الموصل فهنيئاً لهم بداعشهم ، ونصيحتى كانت لله وللجميع ولكن أكثرهم للحق كارهون ( ادري ماعندك اي رد ، ولكنك خالف تعرف يأحلو )

  32. °°
    …|من يطبل ل مجرمي آلحشدآلشعبي ويتغنى بحبهم للعراق فإنه يحمل وزر كل نفس يقوم الحشدآلشعبي بإزهاقهابغير حق_إن شئتم إرجعوا لليوتيوب موثقه جرائمهم وبإعترافهم ، بل منهم من يمسك بالجثه بعدما زهقت من التعذيب ويمثل فيها وسط ضحكات المتجمهرين من مايسمى بالحشد . ماتقولونه آراء احترمها لكن آلواقع يختلف . . . ( الحشد آلشعبي يعربد !! اوقفوه إنه مسؤل !! )|…..

  33. هههههههههه الان عرفت عذاب الله أنت دائماً تشتم أهل السنه وتطبل لإيران وتريدها أنت تسحق العرب

  34. انها مؤامرة كبرى على ( العراق )شعبا وأرضآ خططت (بضم الخاء والطاء) وتدار من زمان بعيد من قبل الصهيونيه العالميه ويتم تنفيذها على مراحل عدة ومن دول وحكومات وأشخاص كل حسب مصلحته و منهم من هو علني وما أكثرهم والكل يعرفهم والقسم الاخر من المنافقين ومنهم الباب العالي الذي ما يزال يحلم بأعادة الأيام الخوالي ،،والآخر وهم والأكثر استغلالا للظروف هم الأكراد الذين سوف لم تنام اعينهم حتى يروا انه لم يعدهناك بلدا اسمه العراق من زاخو للفاو

  35. كما قال الأخ أبو محمد هذه معركه داخليه بين الديمقراطيين والجمهوريين المعارضين ، ولكن استراتيجية أمريكيا ثابته لا تتغير في المنطقة وتحالفها مع ايران من أيام أفغانستان هو تحالف استراتيجي لابتزاز الخليج والسعودية وآلامه العربيه وما قصة النواوي الإيراني إلا ذر في العيون ، حتى تظهر لحلفاء ها من الحكام الأغبياء في العالم العربي أن هناك مشكله بينها وبين ايران ، ولكن مخططاتها واستراتيجياتها مع ايران على مايرام ،وتبقى هذه آلامه في حيره وتيه ليس لها من الأمر يشاء ،والله المستعان على ما يخططون،

  36. انت يااستاذ عبد الباري بتفكر هؤلاء المسؤولين الامريكين بلعبوا بالحاره هؤلا ورائهم مؤسسات وامراكز ابحاث وبنتاغون وكونجرس والكلمه التي يتفوه هي جاهزه مسبقا هؤلاء الامريكان ومعهم اسرائيل يريدوها حرب ضروس بين السنه والشيعه حتى تصل نارها طهران ومكه

  37. هذا التصريح جزء من الحملة الامريكية الداخلية المدعومة من اسرائيل ضد ادارة اوباما لكي لايتم التوقيع بين امريكا وايران وافشال المحادثات . لرتباط قوات الحشد الشعبي بأيران كما يزعمون وليس حب في سنة العراق

  38. السبب في هذي التصريحات هوا الازمه القاتلة التي يمر بها ارهابيين داعش اذا عرفنا ان وزير الدفاع التركي طلب من العراق هدنه 36 ساعة لإخراج الدواعش من تكريت اذا العراق أحرج الأمريكان في توقيتاتهم لداعش الأمريكان جائو على رأس حلف عالمي لكي يكونو الفرسان المنقذين لا مركونين على جنب نعم في تجاوزات من قبل الحشد لاكنها لا تصل الى حد ان تستحق تصريحات بهذا الحجم الا ان الأمريكان يعزفون على وتر ما يضمن مصالحهم دون النظر الى دماء الناس وَعَبَد الباري دولار لا يخلو من نفس الطائفيه ولو كان بلا ذقن

  39. التحليل الصحيح باختصار لكلام الثعلب الماكر بترايوس الذي كان رئيس سي اي ايه هو انه لما راى فشل الميليشيات الشيعية و هزيمتها على ابواب تكريت حيث قتل منها 5150 بحسب مصادر موثوقة و لم تعدمقابر النجف تتسع للجثث , ايقن الخبيث بترايوس ان هزيمة داعش غير ممكنة على يد الشيعة طالما لم تتعاون العشائر السنية فاراد ان يستميل العشائر السنية -الغاضبة من جرائم الحشد الشيعي بحق ابنائها- بهذا التصريح ليعيد تشكيل الصحوات من جديد لانه ايقن ان السنة وحدهم هم من يستطيع تفكيك داعش وبترايوس هو ابو الصحوات فهو يحاول اعادة تشكيلها من جديد عبر استرضاء السنة والا فالبديل هو عودة القوات الامريكية البرية للعراق لتتكبد خسائر من جديد

  40. كرؤساء العصابات
    يدعمون اليوم طرفا ـ لوجستيا ـ على حساب طرف آخر . وغدا يدمون طرفا آخر… مشروع لتمزيق الامّة مدعوم بكلّ قواهم … صناع السلاح مؤسسات الامم المتحده ورجال السياسة والكتاب والاعلاميين وخرجيّ السجون والمرضى بداء القتل … كلّهم ضدّ ـ لا إلاه إلا الله محمد رسول الله … ومن عظمة الله انّ نصر الامة يخرج من هذه الحروب والمكائد ومن عظمة الله ان تصنع أياديهم هزيمتهم الكبرى … والله أكبر

  41. اخ عبد الباري ، ماذا تتوقع من جيش تُنشئه وتدربه امريكا ؟ ألم نشاهد غدر وخيانة قادته في الموصل ؟ هذه هي العقيده القتاليه الخاصه به وبمن أسسهُ، وهو يذكرنا بجيش الإنقاذ في فلسطين ، الذي إنسحب في الوقت( المناسب)!!اما أقوال الجنرال المذكور وأمثاله ، فإنما تدل على قلقه على مخططات امريكا في المنطقه ، اما مصلحة العراق او السنه او الكرد او غيرهم فهذا اخر ما يفكر به ، والدليل مساهمته شخصياً في الحرب الطائفيه في العراق . إذاً تصريح بتريوس ما هو إلا دق ناقوس الخطر للإدارة الامريكيه ، ان العراق سيعود لسابق عهده موحّد وقوي ، وفي المعسكر المعادي لأمريكا !!.

  42. امريكا تخاف على فضائح وهي اشتراك ضباط من المخابرات الامريكيه والاسرائيليه والخليجيه حلفائهم بقيادة داعش وقد صقط بعضهم قتيل و الاخر جريح والاخر اسير والاخرين محاصرين ففشل مشروع تدمير البلاد والعباد وفضائح المجرمين ومن خلفهم قد افقد صواب الجبناء بل لماذا يوقف الهجوم على مركز تكريت؟انه طلب امريكي يا جهله!!!!!!

  43. بختصار
    السياسة الامريكية واضحة من البداية انها لاتريد القضا على داعش انما احتوائها واضعافها وابعاد خطرها عن قادة الخليج الذين هددتهم داعش…هذا هدف السياسة الامريكية…تريد دوامة من العنف في الدول العربية…لا غالب ولا مغلوب،،حتى تستمر هذه الحروب..اعتقد ان هذا الهدف الحقيقي.
    والان شافو الحشد الشعبي والجيش العراقي هزم داعش وتريد امريكا تقويتها عن الانهيار الكلي او طردها من العراق

  44. امريكا تلعب بنا مثل ما تريد ونحن للاسف دمى جامدة ميتة لا تعقل المخاطر نستاهل كل شي عم يصير معنا سنة وشيعة سوف نبيد بعضنا بعض وناكل بعضنا بعض والعالم يتفرج علينا ،

  45. السلام عليكم ابتداءا أتمنى على الاخ الاستاذ عبد الباري عطوان ان يقترب عمليا أكثر من الواقع العراقي ويطلع عن قرب على تفاصيله ، وكذلك فإننا اليوم في العالم العربي بحاجة ماسة الى الاصوات العربية غير المتخندقة بوعي أو بدون وعي خلف طائفتها ، اليوم أستغرب من السيد عطوان وهو يستند في تحليله الى ما يقوله بترايوس وديمسي وهو يعلم قبل غيره بأن هؤلاء وادارتهم هم من كانوا السبب المباشر في تدمير العراق منذ 2003 والى الان ، وهم ما زالوا يسعون وبكل السبل بربط العراق بالقرار الامريكي بل وبالمشاريع الامريكية ، وأعتقد لم يعد خافيا على ما تحصل عليه امريكا من وحشية وتغول داعش وأخواتها سواء في العراق أو في باقي الدول العربية ، وقد وصل الحال بها في بغداد من انها قد وقفت على ابواب بغداد وحينها كان موقف أمريكا بأن مواجهة داعش مرهون بتغير المالكي وقد حصل ذلك لنسمع من أوباما من أن أمريكا وستين دولة معها يحتاجون الى ثلاثة سنوات لطرد داعش من العراق ، وفي ظل وجود جيش عراقي بنته أمريكا بعقيدة طائفية وضيفية ليس له من شعور بالمسؤولية الوطنية ، كان على الشعب العراقي ان ينتظر ثلاث سنوات ؟ ماهو الحل في رأيكم ؟ الم يكن موق المجتمع موقفا مشرفا ومميزا بأن هب للدفاع عن وطنه وحماية اهله وارضه ومقدساته ، وهل من الممكن بان يتم تحويل هؤلاء المتطوعين المختلفي الاعمار والانتماءات الوضيفية الى جيش ؟ كيف يمكن تحويل المعلم والمدرس والمحامي والشيخ والشاب الصغير الى جندي ؟ هؤلاء انما يؤدون واجبا مؤقتا بعدها سيعودون الى حياتهم الطبيعية ، ثم أننا الان نرفع الصوت عاليا بجرائم وإنتهاكات سوف تحصل ، وما الدليل على حصولها ؟ أم تكن قبلها عمليات في أمرلي وجرف الصخر وبلد والضلوعية وسامراء والسعدية وشمال ديالى فهل سمعت بأنتهاكات قد حصلت ؟ وهل تعتقد بان من ارتكب الانتهاكات الفضيعة في ابو غريب وبوكا وغوانتنامو الى هذا الحد هو حريص على حفظ العراقين وينتابه القلق الشديد عليهم ؟ اتمنى ام تكون الدوافع التي تدفع بالاخ عبد الباري لهذا القلق ان تدفعه للاقتراب اكثر من الواقع العراقي وفهمه بشكل اكثر واقعية. شكرا

  46. يبدو ان أفضل حل لمشاكل المنطقة هو قيام اوطان صغيرة او كانتونات لكل قبيلة ولكل طائفة ولكل قومية ولكل أيديلوجية فكرية دينية كانت او علمانية، يمينية او يسارية بما فيها الاعتراف بالكياني الصهيوني الغاصب كدولة عبرية صديقة وشقيقة ذات سيادة ومستقرة أمنيا لكي يرضى الاعراب ومن وراءهم ويشفى غليلهم.
    أستاذ عبدالباري، لا مجال لعودة فلول البعث الصدامي ولا لبقاء التكفيريين في العراق ولا لتكرار اخطاء ثورة العشرين؛ الحكم في العراق سيكون للاغلبية (مع المحافظة على حقوق الأقليات) رضي من رضي وكره من كره.

  47. امريكا صنعتهم حتى تقطع رؤوس الامريكان!! شو نوع الحشيشي الي بتتعاطاه حضرتك

  48. داعش الان تسحق في معاقلها وظهورها في أماكن جديدة ليس الا نتيجة ماحصل بها من ضرر .سيتم القضاء على داعش قبل نهاية السنة، والتنافس الامريكي العراقي على ارض العراق يظهر على شكل تصريحات أمريكية مثبطة ووقف تسليح العراقيين .

  49. ها هي الحرب العراقية الإيرانية على أرض العراق وبدماء ومقدرات عراقية لتدمير العراق مجدداً واستنزاف موارده ورهن ما في باطن الأرض من خيرات حيث تم بعيدا عن اهتمام الإعلام مراجعة بنود الاتفاقات النفطية مع الشركات العالمية وتمكينها من الاحتياطات النفطية تمهيد لاستعمار اقتصادي جديد ينتظره ثورة أخرى وتأميم وكأن التاريخ لم يستفاد من دروسه، لا العراقي ولا العربي ولا الإيراني ولا الأجنبي والله المستعان.

  50. الكلام كثير والفعل قليل ؟-والمخطط المطلوب إنجازه حقير ؟- سيكتوي بناره كل انسان فقير ؟ – فالحكومات كلها في المنطقة ضمن هذا التدبير ؟- تريد ان تتخلص من كل معارض مستنير ؟- فالويل لكل من يبقى ضمن هذا النفير ؟- فالامر لن ينتهي بوقت قصير ؟- والسلام والراحه لمن يترك هذه الأرض ويطير ؟- فبلاد الغربه ستحتظنه وتضمن له ولاولاده حسن المصير ؟ ليعمل فيها ويعيش كاجير؟
    والسلام عليكم يا شعبنا المسكين وارضنا التي ستصبح بورا حينا بعد حين
    هذا خلاصة الكلام

  51. یا سید عطوان أتذکر مقالک الذی کتبته یوم سقوط موصل و قلت أن البلاد تسقط أمام الداعش کالذباب و ..لا یروق لک و ما ذکرت حتی الان و ولو باالإشاره إلی الأیادي الخائنه و لا نشیر لکن هل کان أمام العراق للإحتفاظ علی بقیة المحافظات و المدن حلا غیر تعبئة القوة الفاعلة و غیر الفاعلة و هذه هی نفس التجربة الموفقة في ایران بعد إسقاط الشاه و انهیار جیشه استخدموها في الحرب الایرانیة- العراقیة و لولا قوات الباسیج ما صمدت إیران ضد الجیش االعراقي المدعوم عربيّا خلیجيا..إذا کانت ظروف استثنائیة فالحلول کذالک..ثم الاستمداد من إیران فیا عرب العراب لماذا خذلتم العراق حتی یستعین بإیران و تجاربها و قواتها إذا کانت حکومة بغداد شیعیه حسب تقییمکم ( و لیست کذالک بل منتخبه و دموقراطیة) فماذا عن کوردستان و استمداد البرزاني من إیران؟ و الیوم الاردن من إیران؟!! ترید أمریکان داعشا نشیطة في العراق و العربان کذالک و ایران و شباب العراق منعو من ذالک و هذا سر القلق الامریکي یا استاذ فلا تغرد معهم. العرب ربّوا الداعش و أرضعوها و هذه هی مغباته یریدون التحکم بها ضد سوریا و العراق و أن لا یحرک البلدان ساکنا ضد الداعش؟! و إذا قاتلوها في تکریت و ..تقولون قتلو السنه و اذا سکتو تقولون تهمیش السنة..والله أنتم ضیعتم السنّه في العراق یا أدعیاء السنه اما الشیعه فهم یؤوون المشردین منهم و المهجرین في بیوتهم و حسینیاتهم و ..ضیعت شباب السنه قنوات التضلیل التی تتلاعب بالدین و و بکلّ ما یخدمها.. إذا لا تریدون إیران داخل العراق فلا تریدو الداعش داخله!
    ثم لیس من الامانة أن تظهر کأمر مسلّم ومتیّقن أن قوات الحشد خربّو مقام صدام و أنت تعلم أنه خرّب عبر التقاتل و التّترس و التّخندق کما هو حال بقیة المقامات، فقط لکی تبنی علیه المقال!

  52. الاخوان الحلوين، نصيحه اخويه دائماً اكتب عن قناعه واشياء حقيقه على ارض الواقع وليس مانحين وماتكرهه ، اكتب ماسيسرك يوم الحساب عندما يعرض في صحيفة اعمالك ،لان لا ايران ولا أمريكا ولا السعوديه ولا داعش ولا الحشد الشعبي ولأسرهم سيحاسبون معك يوم الحساب ، ولكن لتعلموا انه ( يوم يحشر كل أناساً بأمامهم ) فعليكم بأختيار اقرب للحق والنجاة ياحلوين ، نصيحة اخ محب أنشالله

  53. بخصوص الأمريكان وكذبة ٣ سنوات لمحاربة داعش ، هي نفس كذبتهم عند ادعائهم ان إطفاء الآبار المحترقة ال ٧٠٠ الكويتيه التي احرقها صدام سنة ٩١ شهر ٢ ، قال الأمريكان ان اطفائها يحتاج من سنه ونص الى سنتين ، ولكن الحكومه الايرانيه قالت نحن سنشارك في إطفاء الآبار المشتعلة بحكم خبرتنا في إطفاء الآبار الايرانيه التي حرقها سابقاً صدام ، وسنطفئها في أقصى مدة ٦ شهور ، وشجع وزير النفط الإيراني السابق زنكنه الحكومه الكويتيه ان يشكل فريق إطفاء والمشاركه في إطفاء الآبار ، وشارك الايرانيون وبدءو في إطفاء الآبار وساعدوا الفريق الكويتي بقيادة المهندس العميري والمهندسة ساره أكبر ( الان مديرة شركة كويت إنرجي العالميه لحفر الآبار وإطفاء الآبار ، الان لديهم مناقصه في حقل مجنون بالعراق ) وعند بدئهم الاطفاء وينهج سريع أحرج الأمريكان ، وبدء التنفس الإيراني والأمريكي في من يُطفئ آبار اكثر ، وكله في صالح الكويت ، وآخر نتائجه للتنافس بين الفريقين تم الاتفاق على ان اخر بأر يطفئه فريق الاطفاء الكويتي وتم الاطفاء في ٦ أشهر فقط وفقط ، وكانت هزيمه للامريكان ، وهنا في العراق في جميع المواجهات بين الحشد الشعبي بدعم إيراني والدواعش التكفيرين بدعم من يدعمهم من الحكومات ، في كل المواجهات في أمرني وجرف الصخر والمقداديه والجلولاء والعلم والدور وجبل حمرين وفي كرمة الفلوجه يتم القضاء علي الدواعش في ايام معدوده في كل المواجهات ، وعند بدء تحرير تكريت بعد النوائح المستأجره في دول الخليج بالصراخ والعويل على كذبة مظلومية أهل السنه ( حقيقة حكومات الخليج لاتخجل ) وعند دحر الدواعش ينكشف الأمريكان ان هم رعاة داعش الغير مباشرين وهم من ارادو لهم البقاء ثلاث سنوات ، ولكن الحشد الشعبي وايران أخزاهم وفضحتهم ، وما إيقاف عملية تحرير بقية تكريت الا نتيجة ضغط دولي على الحومه العراقيه الضعيفه والمنقسمة وليس ضعف بالحشد الشعبي او قلة حيله منهم ياحلوين ( ان عدتم عدنا )

  54. رويدا رويدا تتوضح معالم المشروع الامريكي في العراق. ما يقوله السيد الامريكي المجرم يتردد صداه في مراكز الاعراب فينبح كاهن الازهر وتنبح البقية في الرياض والخليج وكل النعاج، متناسين ان من قتل وشرد ودمر السنة في العراق هم السنة انفسهم بعد ان احتصنوهم ومن كل اجناس الارض ،وبعد ان ناشد السنة اخوتهم الشيعة لنجدتهم وقدموا الشهداء من ابناءهم نبح النابحون. الحشد الشعبي تحت سلطة الحكومة المركزية وكفى مغالطة وكذبا.

  55. المتباكون على الوحدة الوطنية كذباً طبعاً والوطنيين أيضاً كذباً ، لماذا لا تقولوا الحق ولو على انفسكم ، الشيعة أغلبية الشعب العراقي وأنتم الى الان تأخذون حقوق اكثر من الشيعه كيف فلنسحب مع بعض ( تَرَكُوا كذبة تهميش السنه وقتلهم والافلام الخرافية ) رئيس جمهورية العراق سني ،فؤاد معصوم رئيس برلمان العراق سليم البوري سني ، وزير الدفاع العراقي العبيدي سني ، وزير المالية هوشيار سني رئيس الأركان سني ، بالاضافة الى ١١ وزير اخر سني ، محافظين جميع المحافظات ذات الاغلبيه السنيه سنه ،شرطة جميع المحافظات الاغلبيه السنيه أيضاً سنه من أبناء المحافظات نفسها ، جميع المحافظات بلا استثناء تأخذ من الميزانية بنِسَب متساوية على حسب تعداد السكان ، ياجماعه أشوية عيب ، الخجل من صفاة المؤمن خجلوا اشوي ،( أنا والكل يعرف متى ترضون وتسكتون ، عندما تأخذون الحكم بالعراق وتهملون من ظلموا منكم ٨٣ سنه وهمشوا وقمعوا وهجروا ، قد يأتي احدهم ويقول رئيس الجمهورية كردي ووزير المالية كردي ورئيس الأركان كردي ، نعم ولكن هؤلاء سنه ، اذا فقط تعتبر السنه العرب سنه أيضاً لايوجد مشكله ، كم نسبتهم العرب السنه بالعراق في أفضل حال من ١٦ الى ١٨ بالمائة لديكم رئاسة البرلمان اي السلطه التشريعيه ولديكم وزير الدفاع ولديكم نائب لرئيس الجمهورية النجيفي ولديكم نائب لرئيس الوزراء المطلك ولديكم خمس وزراء ، بالنسبه والنسبه والتناسب السنه العرب متخذين اكثر من حقوقهم والشيعه مظلومين في هذي الحسبه ( البرلمان يوجد فيه مايزيد عن ١٧٠ نائب شيعي مقابل مايقارب ٦٠ نائب من القوائم ألعربيه السنيه وتأخذون الرئاسه ( صج مظلومين ووأيد مظلومين ( لنا تكمله للموضوع )

  56. You refer to Iran-serving Shiite militias in Iraq as (الحشد الشعبي)

    In fact and reality they are nothing but Safawi-Iran-serving (الحشد الشيعي).

    Why not name things by their real factual name?! z

  57. سید عبد الباری لو کان جیش العراقی الی تدرب علی ید الامریکان و تسلح بسلاحهم قادر ان یحمی العراقین لما سقط الموصل و مکان لمجزره اسپایکر ان یقع . هذا الهیجان الطاغی من الخلیج الی لندن ضد مایسمون الجیش الشعبی و هم شباب اکثرا و شیوخ اقل من الفلاحین و العمال الفقرا من اهالی الوسط و الجنوب العراق . هذول الناس بعد ما توضح لهم ان جیش العراقی غیر قادر ان یحمیهم هم و اولادهم الذکور من ذبح و سبی نسائهم و بناتهم علی ایدی رجال داعش مثل ما عملو مع الایزدیین فی سنجار و قتلهم شباب الشیعه فی اسپایکر انتفضو ان یحمون انفسهم و هذا واجب علیهم و مشروع فی کل الاعراف فی جمیع انحائ العالم . بحسب متابعتی الی الاعلام العربی هذا متوقع الی ان اکثر اناس فی المشرق العربی ان یعادون و یکرهون الجیش الشعبی من ابنا العراق و هذا لهو اسباب قبایلی و عشائری و لیس شعبی . اما کونا ان غالبیه الجیش شعبی هم ناس منضبطون و یتابعون حکم المرجعیه الشیعیه و کاملا نتفهم مواضع امثال دیمبسی و پترائوس و خوفهم علی تجاره المعامل السلاح الامریکیه بعد تبیین عدم کفائته هذا السلاح فی العراق و یتبین لاحقا فی بعض الدول العربیه الی تدخل فیه تنظیم دوله الاسلام ، اما تخندق بعض المثقفین العرب الجامعیین و صاحبین االروئا خصوصا البعض الساکنین فی دول متقدمه مثل بریطانیا ضد الجیش الشعبی محل سئوال !؟ لماذا هذه الکراهیه علی ناس لو ما فزعو لحمایه انفسهم و اهالیهم صار ما صار معاهم علی ایدی داعش . هذا ما یرجع الی فکره و نظره ال قبلیه الی کثیرین من الاعراب .

  58. ١) أتريد أن ينتظر العراقيين بناء جيشهم مجدداَ لكي يقومرا بتحرير بلادهم من داعش الإرهابي؟ كلنا نعرف أن الجيش العراقي لم يُسمح ببناءه مجدداً كما يجب منذ تفكيكه عقب الإحتلال الأمريكي. حتى يتم ذلك وإن تم ، داعش الإرهابي يكون قد كرّس سيطرته على أراضي العراق التي إستولى عليها. أيضاً البرزاني ينتظر الفرص للإستيلاء على مزيد من الأراضي وضمها لما أسماه كردستان العراق. هل يجب توفير هذه الفرصه له؟ أو هل نريد من الجيش الأمريكي تحرير هذه الأرض كما طلب منهم سعود الفيصل؟ إذاً، تحارب بالموجود مع من يريد أن يحارب معك حتى تملك الأفضل.
    ٢) أي ممارسات ثأريه تكون قد حصلت هي ممارسات فرديه. داعش هو الذي فجّر قبر صدام لأن إختصاصه تدمير القبور كما رأينا في عدة أمكنه ما عدا قبر سليمان القانوني جد أردوغان. ثم ما أهمية القبر مقابل تحريرالأرض!! آلاف التكارته من ضمنهم أبناء الجبوروالعبيد بحاربون سوية مع الحشد الشعبي كأبناء العراق الواحد كما عرفوه وترعرعوا عليه. لم نسمع أن أي من الدول الخليجيه فتحت حدودها لإستقبال أهل الأنبار وصلاح الدين الذي قام داعش بتهجيرهم . هم الآن يقيمون في الجنوب والنجف وكربلاء مع إخوتهم العراقيين. هذا هو الطبيعي!! أهل البلد الواحد يقفون مع بعضهم برغم أنوف الحاقدين والخاضعين!!
    ٣) مطالبة الحشد الشعبي التوقف عن عملية تحرير الأرض العراقيه هو أمر يُكرس الطائفيه وكأنك تقول هناك أرض سنّيه وأرض شيعيه. وبالتالي أنت تُكرس لتقسيم العراق. أهذا ما تريده! على كل حال هذا ليس ما يريده العراقيون!! هم ما زالوا يريدون عراقاً واحداً!! هم يريدون أرضاً واحده وموّحده تنتمي للعراق!
    ٤) قوات الحشد الشعبي يضحون في حياتهم من أجل تحرير الأراضي العراقيه من داعش الإرهابي وأنت تنعتهم بإسم المليشيات الطائفيه!! لو لم تعن لهم شيئاً هذه الأرض لبقوا في بيوتهم!! ألم يكونوا في مأمن؟ أليست أماكن سكناهم خاليه من داعش الإرهابي؟
    ٥) يوجد مخطط أمريكي غربي لعدم القضاء على داعش. هذا التحالف شعر بالإضطراب حينما رأى العراقيين سويةً يحققون الإنتصار على أعداءهم. يبدو أن هذا التحالف لم يكن الوحيد الذي شعر بالإضطراب!! يبدو أن داعش تعز على الكثيرين وتعني لهم الكثير. لسؤ حظ هؤلاء، داعش لا تعز ولا تعني للعراقيين سوى المصائب. لذلك العراقيون لن ولم يتنازلوا عن بلدهم. حبهم لبلدهم سوف يوحدهم لطرد جميع ألأعداء من داعش وغيرهم!!
    ٦) يمكن التأسيس لفكر جديد بينما تتم محاربة داعش وطردها. لا يوجد تناقض بين الأمرين. تأجيل طرد داعش حتى نشؤ الفكر الجديد هو فقط وسيله لتطبيع وجود داعش يشبه ذلك إعتبار البعض مفاوضات السلطه مع إسرائيل وسيله لتطبيع وجود إسرائيل!! نفس المبدأ!! ما لا نرضاه لأنفسنا علينا أن لا نرضاه للأخرين بالذات أننا نتكلم عن نفس العدو. إسرائيل تساوي داعش وداعش تساوي إسرائيل.
    ٧) فوبيا إيران تنتشر كانتشار الهشيم في النار. نتمنى لهؤلاء الشفاء العاجل لأنه بسبب رهابهم من إيران هم يرسلون ويستمرون بإرسال الأمه العربيه إلى الهاويه!!

  59. ولاه يا اخ عبدل الباري كل هاده الضجة حول الحشد الشعبي هيا لانهم يقومون بعملهم، اسحل حاجة لاقاظ الطائفية هي العب علا الاحاسيس الجياشة للعرب، اهدملهم ضريح و لبسو فطائفة، و انت اولهم مع كل الاحترام، يعني كل فاسبوع نائب اراني يقول ان العراق عامة ارانية و يتم تدمير قبر صدام و امركا تهاجم الحشد… اظن بان الامر فيه استغباؤ لعقولنا

  60. عموري ابني طلع مارد اله يومين
    سالت كل البشر عموري ابني وين
    كلمن يجاوب شكل زين الجواب وشين
    واحد يكول معتقل يطلع بعد سنتين
    واحد حجالي عمر اعرف طريقه منين
    وداني للمشرحه وكالي دور على ابنك هين
    ولكيت 100 عمر ولكيت 100 حسين
    ولكيت كل الوطن يلطم على الخدين
    مادام نبجي سوى منهو الكتل الاثنين
    مادام نبجي سوى منهو الكتل الاثنين

  61. الاستاذ عبدالباري
    السياسه الامريكية مبنية علي خريطة طريق بها كل الاحتمالات التي تخطر علي بالنا والتي لم تخطر
    فابو الصحوات لم يصحى فجأه وايضا لم يصرح بما صرح به عبثا
    قد تمر ساعات او ايام لنسمع تصريح امريكي يربط الاتفاق مع ايران بالحشد الشعبي او القضاء علي داعش مثلا
    وكما دعمت امريكا صدام بالحرب مع ايران ثم اجهزت عليه لا نستبعد ان تلعب نفس اللعبة مع ايران
    سيدي ان اواق المنطقة مبعثرة ويستحيل لمها الا بإرادة عالمية حقيقية ، ولا اظن ان امريكا الان بعد ان حققت كل هذه النتائج المبهرة في التدمير الممنهج ان تسعى لاي حل سلمي
    الواضح حتي اللحظة ان كل التصريحات عنوانها التفاوض من اجل حلول ولكن ما يدور علي الارض هو عنوان لحرب شرسه ، اليد الخفية تسعى لها بكل ما أوتيت من قوة ولكنها تهيئ الارض والبنية التحتيه لهذه الحرب
    بالامس القريب انشغل الاعلام بمنطقة عين العرب لعدة اشهر والان بتحرير تكريت
    وكأن العالم يريد ان يوصل لنا رسالة مفادها (ان عملية تحرير مدينة صغيرة بالعراق او سوريا وبتكاتف اكثر من ستين دولة بكل ما تملك من سلاح ، استهلك عدة اشهر فمن هو الذي سيحرر فلسطين؟)
    ان الحرب التي تسعى لها امريكا واسرائيل بالمنطقة سيكون احد اهدافها طي صفحة قضية فلسطين بالكامل وهذا ما يفسر الوضع الحرج الذي وضع به نتنياهو السلطه وبهذا التوقيت بالذات
    اما ما يطمئن ايران الان هو السكوت او عدم التدخل الغربي جديا بالتمدد الايراني في اليمن ولكن الواضح ان ايران هي ايضا انهكت وافلست سياسيا وعسكريا واقتصاديا بسبب تدخلها بالعراق وسوريا ولبنان والبحرين واليمن
    السؤال المهم هل سيتحرك التحالف الدولي لمساعدة مصر وليبيا وتونس في القضاء علي داعش بعد ان ينتهي منه في العراف وسوريا؟
    يبدو ان ساحة المعركة كبيرة وعدد الضحايا كبير

  62. اوباما لن يسمع لبترايوس وسيتواصل مع الحليف المجرب ( محور الشر ) ايران لينفذ ويستكمل حربه التي بداها على العراق في 2003 لكي يعيدهاوسوريا للعصر الحجري ارضاء لاسرائيل .وقريبا عدنان الدليمي يرى حجم الماساة على سنة العراق ويناشد ويحذر الاشقاء الخليجيين الذين يدعمون امريكا في تحالفهم ضد داعش ويروا حجم الدمار والتهجير والقتلى في مدن اهل السنة ولكن لا احد يسمع له ايضا لانها حرب اجتثاث طائفية لاهل السنة مدعومة من الغرب والشرق بذريعة حرب داعش لان ارهاب الدول الذي جاء بالدواعش والفواحش مستمر ولم يلقى عليه الا الورود. ودمر العراق وسوريا وشرد اهاليهماوهذا لن يجلب الا المزيد من الدواعش والحوالش والفواحش فهل تكشفت الرايات وظهر حجم الماساة لاولئك الذين يرون الشعارات الطائفية طغت على كل الاعلام ام انها مازالت البداية لهذه الحرب لان الحرب مستمرة لسنوات وسنوات .

  63. أستاذ عبدالباري أنت حر أن تسمي الجموع العسكرية فيما يسمى العراق الميت و لكن البيشمركة ليست ميليشيا با هي رمز كرامة و حياة الأكراد! فأرجو أن لا تخلط بين كردستان و ما يسمى العراق! أنتم العرب بين بعضكم أحرار فيما تقولون و لكن كردستان ليس لها علاقة بكم! أرجو أن تفهموا أن زمن صدام و علقية البعث دعسنا عليها و انتصرنا و لن نسمح لأي كان أن يربطنا بالعرب و العراق ! نجن جيران نعم و نحن مسلمون نعم و لكن لسنا جزءاً من العراق إلا على الورق دون مشيئتنا و لكن في قلوبنا بعدنا عن العراق كبعد الأرض عن السماء! أرجو أن لا يفهمني أحد بشكل خاطىء فأنا لا أنتقص من العرب و العراقيين و لكن أقول نحن أكراد من كردستان و لسنا عراقيين

  64. أي جيش شعبي فيه خطر عدم الانضباط وحصول انحرافات. مسئولية الدولة هي في لجم التجاوزات والانحرافات.
    الأمريكان أرادوا أن تبقى داعش، وأن تشعر الشعوب العربية بالعجز أمامها، وأن يؤدي الصراع غير المحسوم إلى تدمير الطاقات وإضعاف كل الأطراف. وبعد اليأس وحصول فراغ الدولة، تأتي أمريكا وحلفاؤها، كمنقذ، فتملأ الفراغ وتقوم بدور المنقذ، وتفرض نظام الحكم الذي يخدم مصالحها.
    خطورة انتصارات الحشد الشعبي، هو في القضاء على هذه الخطة وإفشالها.
    ولذلك فهو أخطر من داعش بالنسبة لأمريكا، لأن داعش وسيلة لتحقيق الأهداف الأميركية، بينما إسقاط داعش يؤدي إلى سقوط هذه الأهداف.

  65. هؤلاء خبراء في فنون التتطهير العرقي ولنسأل التاريخ عن اعظم المجازر الاوهي تصفية الهنود الحمر عن بكرة ابيهم
    هؤلاء لا ينظرون الى الجنس البشري بأحترام مطلقا فلا داعي اذا لنتعب انفسنا في تصديق تأثرهم وحزنهم ومراجعة حساباتهم
    وما يحدث في العراق وسوريا ليس اكثر من تنفيذ مخططات وبأحترافيه عليه واستثمار كل صغيره وكبيره وكل نقطة دم بريئه تسقط هي بمثابة امجاز كبير وكل دمعة حزن سببا لاحتفالات كبيره ويتبادلون التهاني عليها
    هؤلاء مجموعه كبيره من اللصوص وعصابه عالميه تلتقي في هدف واحد الا وهو الانتقام من الجنس البشري هم متماسكون ومتجانسون ويحبون بعضهم حبا جما ويخافون على بعضهم وعندما يحل الليل ويتلاشى الضوء وتتطفأ الكاميرات يجتمعون ويتفاخرون بأعداد القتلى والضحايا هم لهم دينهم الخاص وفكرهم وجناتهم وثوابهم هم الخير عندهم الشر والشر هو الخير
    ونحن الساذجون والاغبياء نصدق ونطبل لهم ونهلل وبهم نستعين ونضعهم في القمه وهم يلقون بنا في اسفل سافليين
    كان الله بعوننا ونسأله النجاه من القوم الظالمين وان يسقط عنهم الاقنعه وكان الله في عون المساكين

  66. بكل صراحه. هل امريكا ستقاتل الميليشيات المدعومة من ايران؟

  67. تقسيم العراق هو مخططهم الأكبر وانت شكلك صدقتهم
    اليوم العراق وبكره اليمن والدور يمشي… وأمن إسرائيل أولاً وأخيراً

  68. اذا ما ارادت الحكومة في بغداد حلا جذريا ووقف نزيف الدم العراقي المستمر فعليها تحمل مسؤولياتها واتخاذ قرارات حاسمة للخروج من الدائرة الجهنمية للمشروع الايراني التوسعي الطائفي المقيت والذي يذبح الشعوب العربية في اكثر من قطر وان تبادر الى حل مليشيات الحشد الشعبي واجراء مصالحة حقيقية تضمن حقوق كل المكونات كما تضمن ان يكون السلاح بيد مؤسسات الدولة فقط ووقف كل اشكال التحريض الاعلامي الطائفي المتبادل ووضع ميثاق شرف اعلامي يصب في اتجاه ترميم روح المواطنة والاستعانة بالاشقاء العرب اولا والحلفاء الغربيين ثانيا لمواجهة هذا التنظيم الارهابي وعلى المدى الطويل يجب وضع استراتيجية وطنية لفصل الدين نهائيا عن السياسة اولا وعن الدولة ثانيا ..وادعو الله ان يحفظ الله العراق ويحقن دماء اهله ويرفع عنهم الظلم و المعاناة ويلهم عقلائه وحكمائه ومخلصيه ووطنييه الحكمة وسداد الرائ .

  69. تحليل اﻻخ كريم محمد ممتاز واتفق معه كليا شكرا راي اليوم

  70. هذا فقط للتمويه ليضحك على الأذناب، وهو يعلم أكثر من غيره إن داعش صناعتهم أمريكيه وطائفيه تدميريه لم تترك مسجدا ولا مقاما ولت كنيسة إلا دمرتها، وقطعت رؤوس الأمريكان وغيرهم، متى أصبح الحشد الشعبي أكثر خطرا من عصابات داعش الإرهابية التكفيريه السلفية، وبما إن إنتصارات الحشد الشعبي أحرج أمريكا الآن أصبح أكثر خطرا، فلا تفرحوا كثيرا ،فقط للتمويه وإرضاء حلفاء أميركا في المنطقه

  71. هو هوس الإمبراطورية الصفوية التي ﻻ ضير عندها من التحالف مع الشيطان لتحقيق هذا الحلم ، ﻻ ضير عندها من أن تبني هذا الحلم على الجماجم ، ليس للسنة من خيار سوى مقاومة هذا المشروع الذي يفوق في خطورته المشروع الصهيوني بالمنطقة و من غير الدولة الاسﻻمية يقاوم عمليا هذا المشروع البغيض .
    و ليذهب بترايتس وحكومته إلى الجحيم و ليحشد مﻻلي المجوس من أرادوا فالدولة الاسﻻمية منصورة بإذن الله

  72. أمريكا وجنرالاتها وساستها ، هم اسباب ويلات وماسي الامتين العربية والاسلامية. منذ نكبة فلسطين الى اليوم حيث تدمير سوريا والعراق وانتاج داعش واخواتها من النصرة الى الجيش الحر والحشد الشعبي وباقي العصابات التخريبية الارهابية .
    في ارضنا لايهما الشيعي ولا السني ، لا العربي ولا الكردي ن بل اسرائيل ربيبتها وصنيعتها ومستقبل وجودها.
    اعرابنا يدعون ان أمريكا حليفتهم الاستراتيجية.
    وعلينا ان ندرك تماما أن كل من يقول امريكا حليفة له فهو عميل ومتخاذل وتابع ومستعمر ولا ارادة له.
    المستهدف الان ليست الانظمة العربية فهي مجرد دمى بيد الامريكانن بل هي الشعوب والحصارة العربية الاسلامية تستهدف امريكا تدميرها في العراق والشام واليمن وكل بقعة.
    أن اكبر عدو لامتنا كانت ولا زالت وستبقى أمريكا الصهيونية. وهي تخطط اليوم لغرض تحقيق حلم الصهاينة في اقامة مشروع اسرائيل الكبرى من الفرات الى النيل ومن الارز الى النخيل.
    متى يستفيق العرب والاعراب من غفلتهم وغبائهم وتبعيتهم؟ هو السؤال الاكبر ؟
    أمريكا مرتكبة أكبر الجرائم على وجه الارض من اليابان الى فلسطين و افغانستان الى العراق والشام وووو .. حليفة للانظمة الخليجية وحيث تقيم بارض شبه الجزيرة العربية أكبر القواعد الحربية؟ يا للغرابة ويا للسذاجة ويا للغباء .

  73. والله أستاذي في الصباح لما صحيت فتحت التلفاز على الجزيرة وقرأت الخبر وسالت زوجي شو يعني هذا الكلام وقلي شوفي أستاذ عبد الباري اكيد حيكتب مقالة عن الموضوع ولما تصفحت الصفحة وجدتك كتبت مقالة احنا بنحبك وبنحب مقالاتك ويا رب يزيل هالاحزان عن كل الدول الإسلامية والعربية امين.

  74. هذا الطبيب الساذج المتخبط يعتقد إنه بهذا الكلام قد يستطيع خداع العشائر السنية لقتال داعش بعد ان تيقن بأن أدواته و حلفائه عاجزون عن حسم الموقف ..

  75. °°

    الست الأسطر | الفقره الأخيره | في مقالك إستنتاج جيِّد مُمْتَازٌ بل رائع !!

  76. باختصار ان امريكا فشلت فشلا ذريعا في خطتها في العراق في تقسيم العراق الى دويلات و على اسا طوائف دينية بارسال داعش الى العراق و احتلال تكريت و الموصل !!!
    و الا هناك اكثر من 300 اقمار صناعية اسرائيلية و امريكية تراقب منطقة الشرق الاوسط ليلا و نهارا و شبرا بشبرا !
    والدليل لم نسمع كلمة ولا اسم القاعدة في افغانستان و العراق بعد دخول داعش الى العراق !
    الخطة كم هي اغلقوا ملف اسامة بن لادن لكي ينتهي كل شئء اسمه القاعدة فارسلوا داعش الى الساحة السياسية ليخذ مكانه و تبداء العملية الارهابية الجديدة كما نشتهدها نحن !
    و الا غير ممكن ان يكون داعش بهذه الجهوزية و مسلح باحداث الاسلحة الفتاكة و سيارات رباعية و رشاشات ثقيلة و مضادات للجو و اجهزة اتصال حديثة لاسركية اسرائيلية الصنع و الاموال و الملابس و الغذاء و يتنقل افراد داعش في جهر النهار من غير مشكلة في شمال العراق و صحراء غربي العراق الرمادي !
    ولاكن الكثير يعلم ان حدود امريكا مع المكسيك طويلة و مفتوحة و تحرسه رادارات و اقمار صناعية ولا يتجراء طير او عصفور ان يعبر الحدود من المكسيك الى امريكا !!!

  77. سيد عبد الباري, في مقالاتك السابقة أصبت في تحليلك بالإتفاق الإيراني الأمريكي, و الآن تصدق تصريحات إستهلاكية؟ يقولها الأمريكيون لإرضاء الخليجين؟ هل تظن مخابرات الأمريكية نائمة و تنسيق العسكري بين طيران الحلف و ملشيات مدعومة من إيران على الأرض, يتم بهاذه السذاجة التي تطرحها؟ هاذه الملشيات ضعيفة التدريب لن تتقدم شبر بدون الدعم الجوي, و تنسيق مخبراتي.
    هاذا هو بداية الحلف الايراني الأمريكي, و روسيا و العرب الأكثر تضررا, و ربما آن الأوان لترك الأحقاد جانبا و إصطفاف العرب في حلف جديد, بين الخليج و شمال إفريقيا.

  78. نظرية معقولة جدا سيد كريم. بل يمكن طردها في التاريخ على اعتبار أن ما يحدث الأن في العراق وسوريا واليمن هو امتدادا لحرب الخليج الاولى التي اثارها صدام حسين بدعم امريكا ودول الخليج على ايران بعيد ثورتها الاسلامية.
    في الاتجاه المقابل يمكن التنظير بأن ايران وصلت الى قناعة استراتيجية بعد 30 سنة من الحصار والعداء والحروب المعلنة وغير المعلنة ضدها بأن افضل طريقة للدفاع هي الهجوم. ويساعدها في مثل هذه الاستراتيجية وصولها الى مرحلة متقدمة من التطور العسكري والتقني في مقابل انحطاط وانهيار محيطها وتراجع وجود ونفوذ الولايات المتحدة في المنطقة.

    في كلتا الحالتين يبدو لي بأن ايران تلعب بشكل استراتيجي مدروس ولا تتخذ قرارات عاطفية انفعالية مثل العرب. وما زال لديها الكثير من الاوراق التي لم تلعبها بعد، بعكس العرب الذين لا يملكون سوى ورقة داعش واسرائيل!

  79. إنها الفتنة
    فأمريكا لا تريد غالب ولا مغلوب
    والأغبياء يقتلون أنفسهم
    إنه غضب الله علي الكافرين

  80. الحل هو ان يتعايش السنة الغير موالين للسعوديةةو الوهابية مع الشيعة الدين يدينون الطائفية و يدعون الى الوحدة الاسلامية مع الاكراد البعيدين عن برزاني و طالباني و بشمرغتهم

  81. لا صحوا ولا ناموا- هذه سياسة ثابتة و”مؤتمتة” لأمريكا واسرائيل.
    ما يجري سيد عبد الباري هو فقط ادارتها من بعيد مرة بالتصريحات السياسية المربكة، ومرة بالطائرات بطيار وبدونه، ومرة بالاموال والدعم اللوجستي، ومرة بالمحادثات والاتفاقيات القابلة للنقض بعد سنتين أو ثلاثة.

    مثلك لا ارى نهاية لهذا الغباء العربي المزمن. ولكني اختلف معك حول ايران فهي تدير هذه الازمات التي اختلقتها امريكا وحلفاؤها من حولها بعقلانية لحماية مصالحها. ايران تعي بأنها لا تستطيع في ظل موازين القوى العسكرية المعاصرة الاعتماد على جيوش عربية نظامية يمكن شراؤها أو هزيمتها بسهولة من امريكا. المليشيات والتنظيمات تحت- أو فوق-النظامية قادرة على التحرك وقابلة التحريك بسهولة اكبر وبدون عوائق قانونية أو تبعات دبلوماسية. بل أن الثورة الاسلامية الايرانية قامت على مثل هذه المليشيات التي ما زالت تمثل عمودا اساسيا للتركيبة الامنية والعسكرية الايرانية.

  82. الحل في العراق بقيام دولة من ثلاث اقاليم سني وشيعي بجانب اقليم كردستان العراق وطرد الامريكان والايرانيين

  83. أمريكا اوقفت الهجوم على تكريت حينما منعت تسليم 250 مدرعة للفرقة الخامسة ،، “الفرقة الخامسة هي من تقوم بالهجوم على تكريت” ،، وقد أعلنت أمريكا إنها تقبل بتسليم تلك المدرعات ولكن بشرط أستخدامها في معركة الموصل حصرا ،، هذا أولاً ،، وثانيا قبر صدام لم تفجره المليشيات ،، فالقبر كان تحت سيطرة داعش قبل دخول المليشيات إليه ،، وكلنا يعلم ان داعش تفجر القبور البارزة عن مستوى سطح الارض المحيطة بالقبر ،، وثالثاً تهجم أمريكا على المليشيات لهُ اسبابه ،، أمريكا صرحت كثيراً على ألسنة قادتها بأن معركة داعش في العراق تستغرق سنوات فاذا بالمليشيات تهزم داعش في اكثر من معركة .. وخوفها من المليشيات غير مبرر فحال هروب داعش من تكريت ستعود المليشيات لمناطقها في الجنوب العراقي،، رابعا ،،تبين ضعف داعش فهي لم تصمد أمام هجوم الجيش العراقي والمليشيات العراقية ،، خامسا ،، هل بقاء داعش له مصلحة امريكية ام لا .. فان كان زوالها “أي داعش” له مصلحة أمريكية ،، فالمليشيات هي من هزمت داعش فهل يكون موضوع حمل الراية المليشياوية يستحق هذا التضخيم الاعلامي والتهجم على من دحر داعش..!.
    التوقيع .. متراجع

  84. نعم الخطر على أمريكا من الحشد الشعبي وليس من داعش
    و هذه هي التجربة أمامنا
    و الدواعش الذين يمسكون السلطة الدول العربية في السعودية و قطر مفقودي الاستقلالية و تحت السيطرة الأمريكية
    بالمقابل البسيج و الحرس و النظام في إيران هو الذي يناطح الدول الكبرى
    و يتحدى و يقاوم و ينتصر
    فمن حق بتريوس أن ينزعج من ربائبه المنهزمين
    و يحذر من الحشد الشعبي الذي سوف ينتصر متى ما أراد بتوفيق من الله

  85. يمكن ايضا تفسير التصريحين بانه الموقف الجديد للولايات المتحدة الامريكية التي وصلت بهدوء الى مبتغاها و هو توريط مباشر لايران التي لعبت لحد الان دور الثعلب.
    لم تتورط ايران في حرب 2003 و لا في حرب حزب الله اما الان فقد فتحت عدة جبهات:اليمن ، لبنان،سوريا و الان العراق.
    هذا الندخل المراد منه القضاء على الجمهورية الايرانية بتركها في فيتنامها وحدها.اما الدولة الاسلامية فستعمل الادارة الامريكية فقط على احتوائها و منعها من التمدد و احتلال بغداد مثلا او هزيمة الاكراد.لا نتيجة ايجابية من هزيمتها الان ما دام انها ستستنزف اعداءها الايرانيين و السوريين و حتى الحوثيين و تركز اهتمام حزب الله على سوريا بدل إسرائيل.
    الحل يبدو مستحيلا و هو اقامة تفاهمات ما مع الدولة الاسلامية و الاعتراف بها و لو مرحليا كقوة فاعلة على االارض.الدولة الاسلامية و ايران يدركان بلا شك الخطر و يفهمان جيدا ما يراد منهما لهذا يجب تغليب السياسة على العواطف و النزاعات التي ليست على اية حال مذهبية كما يعتقد البعض.
    القضاء على الدولة الاسلامية قضية امريكية اكثر منها عراقية او سورية لان الولايات المتحدة مضطرة لمواجهتها يوما ما.

  86. حيث اصبحت مكافحة اﻻرهاب حرب طائفيه.الدوله اﻻسلاميه نقلت المعركه خارج حدود العراق ولدول الجوار لهذا صحى اﻻمريكان من احلام اليقظه..متاخرا.

  87. كفى مغالطة حتى شيعة العراق مرعوبين من المليشيات والحشد الشعبي

    ان المتطلع للاحداث يجد تشابها كبير جدا بين اعوام 2004 2005 2006 لعام 2013 عندما ادخلت المحافظات السنية تنظيم القاعدة للعراق بحجة مقاتلة الامريكان ومن ثم بحجة اسقاط الحكومة الامريكية الصفوية كما يسمونها هم ويتحججون .. وسبحان الله حتى غزل بين بعض الفصائل السنية والشيعية قبل نشوب الحرب الطائفية كان موجودا كما كانت لقائات وتنسيقات بين اتباع التيار الصدري واتباع حارث الضاري بحجة الوحدة الوطنية . ضد المحتل .وما ان نشبت الحرب الطائفية تهدم كل شيء ومما نسينا ذكره ان في مثل هذا الوقت ظهر جيش المهدي السيئ الصيت الذي تبرئت من افعاله حتى المرجعية في النجف والسيد مقتدى حفظهم الله ولكن بعد فوات الاوان بقتله للشيعة ..حيث ان جيش المهدي المكون من ابناء محافظاتنا فقط من ابناء الطائفة الشيعية كان انطلاقته انطلاقه جيده وصوب بندقيته فقط ضد المحتل ومن ثم حمى الشيعية من القاعدة كما تفعل الان الفصائل الشيعية في الحشد الشعبي والفصائل الشيعية !! التي يوما ما كانت هي من رحم التيار الصدري ولم يكن لها تلك الاسماء الموجودة الان !!!!!!!! اي مابعد 2005 ..ولكن ماذا حدث!!! هنا الشيعة لاينسون ماحدث ابدا وهم مازلوا خائفين ان تتشابة تلك الاحداث والادوار وترجع تلك الامور من رعب واعدامات اقتحام بيوت الشيعة وسطوا مسلح واذلال الشباب وقتل النساء ووووووووووووووووووووو على يد الحشد والمليشيات الشيعية بعد الانتهاء من داعش ومن ثم اهل السنة !!! ومن قال انه الان لاتوجد اغتيالات ضد الشيعة سنة 2013 وسنة 2014 وسرقات واعتداء الى الاجهزة الامنية والدوائر الحكومية والناس والابرياء في ظل تلك الفصائل الم نسمع ان مثل تلك الامور اقترفت !!!! اسالوا الاخبار واسالوا الطب العدلي في كل محافظاتكم في الوسط والجنوب ستجد الجواب …وهو نفس ماحصل بعد احداث 2006.. ناهيك عن السنة !! انا الان اتكلم عن مخاوف الشيعة فقط من تلك الفصائل … ولكن القتل هذه المرة بعنوان ووجه اخر ..حيث ان جيش المهدي بدء اولا مقاوم ضد المحتل ثم ضد القاعدة وهذا شيء مشروع ثم انحرف بعضه لقتل السنة على الهوية كما تفعل القاعدة بالشيعة ثم انحرف اخرون وهي تلك الطامة التي مازلت تخوف الشيعة ان الاعم الاغلب من جيش المهدي انحرف لقتل الشيعة بحجة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر وقتلوا وظلموا وروعوا ونكلوا واذلوا اناس من الشيعة كثيرا ..ناهيك عن السرقات والسطوا المسلح على البيوت والدوائر الحكومية واهانتهم للجيش العراقي والشرطة وضربهم للحكومة ..او انهم استولوا على كل شيء بسطوة السلاج من موانئ العراق وغيرها والمطارات والنقل ووووو فضجت الناس وضجت السنة وخصوصا الشيعة من ظلمهم وصرخت الارامل واحترقت كربلاء يوم 15 شعبان فكان المستفيدون من هذا الامر والمندسين يتحججون على انها تصرفات فردية لا تمثل كل جيش المهدي حتى بين مؤخرا ان نسة 50% من هذا الجيش هم سراق وبعثية او جهلة او يتبعون ولاية الفقيه في ايران .. فحتى السيد مقتدى الصدر عجز عن ردعهم وعرف انه خطه مخترق دوليا والمخابرات الايرانية لغرض تشوية سمعته وسمعت ال الصدر لانهم من اصول عربية ومرجعيات عراقية ربما تزاحم الاخرين حفظهم الله على السيادة وكذالك هذا التيار رفض ان ينصاع لخط ولاية الفقيه في ايران ..

    السؤال الذي يطرح نفسه الان !!! اين الذين طردهم السيد مقتدى من تياره!!!

    الكل يعرف ان الفصائل الاسلامية الموجودة الان وخصوصا انها صدرية الاصل وهي خرجت من رحم التيار الصدري .. فعلى للقارئ ان يضع يده على من يشاء من تلك الفصائل التي تشكلت بعد تجميد جيش المهدي وخرجت تلك الفصائل عن طاعة السيد مقتدى وانتمت الى طاعة ولي الفقية في ايران بعدما قامت بجرائم مرعبة مازلت ترعب الشيعة ..واهل السنة يظنون انهم فقط الضحية لا والف لا .. ولا اسال نفسك لماذا قامت صولة الفرسان على هؤلاء وضربهم المالكي في كل محافظات الوسط والجنوب واحرق مكاتبهم بعدما اعتدوا على كربلاء بزيارة الاربعيين ..فعندما استطاعت الحكومة ان تقلعهم نت على ساحة الوسط والجنوب تنفست الشيعة قبل السنة الصعداء من اجرام هؤلاء ومازلت تلك الحشود التي انتخبت المالكي ليس حبا بشخصه بل لانه خلصهم من خطر ورعب كان يعايشهم يوميا وهم المليشياتيام…. فهل سترجع ايام الرعب للشيعة كما كانت موجودة في زمن مليشيا جبش المهدي .. واذكر حتى بعض شباب الشيعة بسبب الكبت النفسي والظلم والقتل والترويع من قبل هذا الجيش بدء يتهجم علنا على الامام المهدي عليه سلام الله عندما تنفسوا الصعداء في اول ايام صولة الفرسان …ماذا سيحدث للشيعة بعدما ان ننتهي من داعش هل ستسيطر علينا تلك الفصائل الشيعية وتسيرنا تحت ظل ولاية الفقيه لا القانون العراقي هذا ما يتراود في صدور الشيعة من تساؤلات وهل تستطيع الحكومة كبح جماهم لا اعتقد فالضوء الاحمر موجود من قبل ايران ..اذا اخوتي العراقيين شيعة العراق ايضا بين ناريين بين نار داعش وبين نار هؤلاء..ولا اعتقد يوجد ضوء امل لخروج العراق من مستنقعه مادام مسيطر عليه من قبل الدجل الديني.

    معله العمايرجي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here