الجميع يسأل في الأردن: أين تلاشى “الحراك الشعبي”؟

عمان- “رأي اليوم”:

تتلاشى تماما من الواقع السياسي الأردني مظاهر الحراك الشعبي الأردني وبطريقة غير مسبوقة وغير مفهومة.
ويستفسر نخبة من كبار السياسيين والمراقبين عن أسباب اختفاء ظاهرة الحراك الشعبي بالرغم من وجود قضايا عالقة عديدة مثيرة للجدل من بينها صفقة القرن ومؤتمر البحرين وزيادة أسعار المحروقات وتطبيقات الضريبة.

وكانت العديد من الفعاليات قد توقعت زخما اضافيا في الحراك الشعبي مع شهر رمضان المبارك الماضي.
وتم الاعلان فعلا عن سلسلة من “سهرات الخميس” على منطقة الدوار الرابع في قلب العاصمة عمان لكن التجمعات في أحسن أحوالها كانت بالعشرات والقوات الأمنية كانت تتواجد بكثافة في المنطقة.

ويتحدث حراكيون ونشطاء عن تفعيل الحراك الشعبي وزيادة زخمه لكن المناخ الأمني لا يسمح بذلك ودعوات الحراك لا تجد جماهير واسعة تناصرها.

وللأسبوع السادس على التوالي تقريبا لا تنطلق أي مسيرة حراكية يعتد بها بما في ذلك تلك التي تطالب بالتصدّي للفساد.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. .
    الفاضل سياسي صادق ،
    .
    — سيدي ، ما كتبته من تشخيص للحاله الراهنه قاس لكنه صحيح ، مصلحونا من مخضرمين غيورين أنقياء ومن براعم شابه متحمسه في حاله صدمه وذهول لانهم اكتشفوا بعد تحركهم انهم جميعهم سذج حالمون يسهل خداعهم واستغلال حراكهم لنقاء سريرتهم .
    .
    — ولعل ما جعل تاثير الصدمه على الساعين للإصلاح مضاعفه هو ما هالهم من معرفه منسوب ارتفاع الفساد وانه ليس كما تخيلوا وصل الكاحل بل بلغ العنق . وأن النخب والاغلبيه خلافا لما تقول متمسكه بالفساد ولكن الكل يشكوا طمعا في زياده حصته .
    .
    لكم الاحترام والتقدير.
    .
    .

  2. السبب الرئيسي ان الحراك اكتشف بان البلد كلها فساد من الالف الى الياء
    واخيرا علم الحراك بان الفساد هو ابن العم وابن الخال والاخ والنسيب والشمال والجنوب والشرق والغرب والاردني اردني والاردني من اصل فلسطيني وشو بدك تصلح تا تصلح
    الجسم كله سرطان وينتشر كالهشيم ولا احد يوقفه الا الله جل جلاله
    والسبب الاخير الكل يعلم بان الحراك الان لم يتبقى له الا استخدام السلاح لان الحراك الحكي فشل وانتهت موظته من زمان
    بس مين ودك تطخ الجرح بالكف

  3. اصلا الحراك فاشل من اصله لانه حراك مصاري و وظائف و ليس حراك سياسي ، كان يتصدره مجموعة من المستوزرين و الانتهازيين ما عندهم كاريزما قيادية وما عندهم رؤى ولا افكار سوى انهم يرسلون اشارات حول قابليتهم للعودة لصف السحجة

  4. المخابرات الامريكيه هي التي تتحكم بالزعماء ( الخدم ) في العالم اليوم ، تنصب من تشاء وتطيح بمن تشاء بعد انتهاء مدة الصلاحيه .

  5. _________________ الجميع يسأل في الاردن: أين تلاشى “الحراك الشعبي”؟ (١)- الإخوان المسلمون ينتظروا من الحكومة إعادة جمعية المركز الإسلامى والاعتراف بالجماعة الغير مرخصة (٢)-اليساريون والليبراليون مشاركون في الحكومة (٣)-العشائر الأردنية تخلت عن أبنائها الحراكيين (٤)- الفلسطنيون ينأون بالنفس عن المشاركة(٥)- الأغلبية الصامتة مستمرة في الصمت.

  6. .
    — جميع الدلائل تبين ان الدوله العميقه الامريكيه تعد لسلسله انقلابات عسكريه في الملكيات العربيه تماما كما جرى سابقا في مصر وليبيا واليمن .
    .
    — وتلك الانفلابات العسكريه التي يعد لها بعنايه ستجري على مرحلتين الاولى تستهدف الاردن والمغرب وبعدها ببضع سنوات دول الخليج العربيه . وطبعا سيكون ظاهر تصريحات قاده الانقلاب الادعاء بالحرص على الشعب ومحاربه الفساد .
    — ويبدوا ان الاردن على رأس القائمه لكي يقوم الانقلابيون ان نجحوا بإلغاء فوري لاتفاقيه وادي عربه بادعاء انها معاهده خيانيه بينما حقيقه الامر هو اعفاء اسرائيل من الانزامات التي ترتبت عليها واهمها المتعلقه بالقدس والاقصى الذي تدفع السلفيه الافنجليه الامريكيه بشده لاقامه الهيكل في موقعه لان ذلك حسب عقيدتهم سيكون موشرا بعوده المسيح .
    .
    — كان الحسين طيب الله ثراه يستشعر هذا التوجه في مراحله الاولى في كل محاوله ويحبطها في مهدها مستندا لقواعد متينه مصدرها الشعب بكافه مكوناته بمدنييه وعشائره وللمخابرات بنزاهه كوادرها وقياداتها وكفائتها المميزه ،
    .
    — لذلك فان من المقلق جدا ان يَصْل الشعب لحاله اليأس فلا يدافع عن العرش ويقف على الحياد ان وقعت الواقعة لا فدر الله ، ومن المقلق ايضا ان تصل المخابرات لمرحله الدفاع عن النفس لكثره ما اصابها نتيجه التدخل المتكرر في عملها وأولوياتها وإقحامها في نشاطات اقتصاديه ادت لتسرب الفساد لبعض قياداتها .
    .
    .
    .

  7. الوضع لا يحتمل في الاردن مزيدا من الفوضى وعلى الحراك اذا أرادوا الانتشار الذهاب والاعتصام أمام مجلس النواب لكشف حقيقتهم الأنانية والذين هم لا يبحثوا الا عن مصالحهم وهل تستطيع الحكومة الغاء رواتب النواب لان المواطن يجد أن الحكومة والنواب اتفقوا على الوطن والمواطن.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here