الجزائر: مالك مجموعة النهار الجزائرية يودع الحبس بتهم فساد

الجزائر-(أ ف ب) – أعلنت قناة النهار الجزائرية صباح الجمعة أن مالكها محمد مقدم المعروف ب أنيس رحماني والذي كان أوقف الأربعاء، أودع السجن المؤقت بتهمة “الفساد”.

وقالت القناة إن “قاضي التحقيق بمحكمة بئر مراد رايس (بالعاصمة) أمر بإيداع أنيس رحماني الحبس المؤقت” وأن “هيئة الدفاع تعتزم استئناف أمر الإيداع”.

وذكرت وسائل إعلام أن أنيس رحماني نُقل إلى سجن القليعة (40 كلم غرب الجزائر)، بعد ساعات طويلة من التحقيق بدأت مساء الخميس واستمرت حتى الساعات الأولى من الجمعة.

من جانبها قالت قناة الشروق إن أنيس رحماني متهم بـ “مخالفة التشريع الخاص بتحويل الأموال إلى الخارج وتكوين أرصدة مالية في الخارج” والحصول على امتيازات غير مستحقة”.

وكان مصدر أمني قال لوكالة فرنس برس الخميس إن أنيس رحماني (49 عاما) “تم توقيفه بتهم فساد” بدون إعطاء توضيحات أكثر.

وأشارت الصحافة الجزائرية الى شكاوى تشهير عديدة ضد رحماني المعروف بقربه من الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وفي نهاية كانون الاول/ديسمبر 2019، حكم على رحماني وصحافي في مجموعة النهار بالسجن ستة أشهر بتهمة “الإهانة والتشهير” بحق الجنرال المتقاعد حسين بن حديد الذي كان يومها في السجن.

وقضت محكمة بالعاصمة الاثنين بان تدفع قناة النهار غرامة للرئيس السابق للوفد الاولمبي الجزائري الى ألعاب ريو الاولمبية في 2016 عمار براهمية وأسرته، وذلك بعد ادانتها بتهمة “التشهير”.

وتأسست قناة النهار التلفزيونية العام 2012 وهي شبكة إخبارية تبث في شكل متواصل وتصنف نفسها “أول قناة اخبارية في الجزائر”.

كما تصدر المجموعة صحيفة يومية ولديها بوابة إلكترونية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here