الجزائر: حديث عن فرار برلماني جزائري مطلوب للعدالة يثير الجدل

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

تداولت وسائل إعلام محلية معلومات عن فرار النائب المثير للجدل بهاء الدين طليبة إلى تونس عبر الحدود البرية، في الوقت الذي كان في الكثير من الجزائريين يترقبون مثوله أمام العدالة الجزائرية بعد رفع نواب المجلس الشعبي الوطني ( الغرفة الأولى في البرلمان الجزائري ) الحصانة البرلمانية عنه بسبب رفضه التنازل عنها بسبب تورطه في قضايا فساد مالي وسياسي والاستفادة من عقارات وصفقات غير قانونية.

وفجر هروبه مفاجأة كبيرة لدى الجزائريين وأثار تساؤلات عديدة حول الطريقة التي تمكن بها طليبة من مغادرة البلاد عبر أحد المراكز الحدودية البرية التي تربط الجزائر بتونس.

ولحد الآن لم تصدر السلطات الجزائرية أي بيان توضح فيه مدى صحة الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام محلية صباح اليوم الإثنين، وصنع خبر هروبه الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي، وانتشرت عبارة “طليبة هرب” كالنار في الهشيم في موقع” الفايسبوك “.

وقبل فراره نفى طليبة بشدة ضلوعه بقضايا فساد ودفع رشاوي سياسية لتمكينه من الترشح للانتخابات البرلمانية التي نظمت في مايو / آيار 2017.

ويعتبر النائب بهاء الدين طليبة، أول رجل سياسي دعا إلى ترشيح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة في يناير / كانون الثاني 2018.

وأسس رفقة عدد من النواب الآخرين ” تنسيقية دعم ومساندة ترشح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة “، الأمر الذي فجر جدلا وخلافا كبيرا بالأوساط السياسية.

وأحاله بعدها الأمين العام للحزب أنذاك، جمال ولد عباس، إلى لجنة التأديب بعد شهر من إعلانه دعم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وذلك بتهم تحقيق مصالح ومآرب شخصية.

وقال ولد عباس، إن ” هناك شكوك في خلفيات التنسيقية الوطنية لمساندة العهدة الخامسة “، واتهم النائب بمحاولة لبس عباءة الولاية الخامسة لتحقيق أغراض شخصية.

ومنذ انطلاق الحراك الشعبي بالجزائر في 22 فبرابر / شباط الماضي، اختفى النائب البرلماني بهاء الدين طليبة عن الأنظار ولم يدل بأي تصريحات حول التطورات السياسية المتسارعة في البلاد.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. العصابات تحاكم العصابات والعصابات تهرب العصابات بتواطؤ مع العصابات ويبقى الشعب المسكين يتفرج على كل العصابات لأنه لا الدولة ولا النظام موجودين اصلا.الله اجيب الخير.

  2. هل الحكم في تونس متورط مع العصابة ؟
    من فر من الجزائر يستقبل في تونس . اعتقد ان الامر معقول إذا علمنا أنه تبين ان يوسف الشاهد له الجنسية الفرنسية .
    أم هي رد انتقامي تاريخي له علاقة مع هروب مزالي .

  3. فر من العدالة ؟ اذن هو اعتراف رسمي بانه خان الوطن و خان الامة و هو برلماني ؟؟؟ واکل الحرام بملءاجفانه و یا لها من اجفان! الاربعین ملیون جزاءری یعرفون انه من افراد العصابة التي سعت فی الارض فسادا و نهبت البلاد و العباد ،لکل ضالم یوم .الله یمهل و لا یهمل..فی بطونهم نار…

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here