الجزائر تعلن إطلاق إجراءات وقائية على حدودها خوفا من فيروس كورونا

الجزائر-(د ب أ)- كشف مدير الوقاية بوزارة الصحة الجزائرية جمال فورار اليوم الأحد، أنه تم اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة تحسبا لانتشار فيروس كورونا الجديد، الذي أودى بحياة 56 شخص في الصين، وظهر في العديد من الدول الأخرى.

وأكد المتحدث في ندوة صحفية أن الجزائر وضعت خلية أزمة في مطار هواري بومدين الدولي، ومطار قسنطينة، شرقي البلاد، إلى جانب مطار وهران غربي البلاد.

وتابع المتحدث: “ليست هذه أول مرة نفعّل جهاز رقابة على مستوى المطارات، فقد فعلنا ذلك سابقا مثلا لمواجهة أنفلونزا الخنازير سنة 2013”.

وعن الأنباء عن تسجيل حالة إصابة في السعودية، قال المتحدث :”إذا استمر انتشار فيروس كورونا حتى موسم الحج، ستكون هناك إجراءات وقائية خاصة”، مشيرا إلى أن “إجراءات خاصة ستُتخذ لفحص المعتمرين العائدين من البقاع المقدسة في حال انتشار الفيروس”.

وعن قضية الطلبة الجزائريين المقيمين بمدينة ووهان ومقاطعة أوباي الصينيتين، والذين رفعوا نداء للخارجية لإجلائهم، قال المتحدث :”نحاول دراسة طريقة لإجلائهم، ولكن السلطات الصينية قامت بإجراءات وقائية صارمة تمنعنا من الوصول إليهم، حالنا حال جاليات الدول الأخرى”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here