أبو الغيط: هناك من يتحفظ على عودة سوريا إلى الجامعة العربية ولا افضل كشف ذلك وادعو  الاتحاد الأوروبي للاعتراف بفلسطين

 

بروكسل ـ د ب ا ـ الاناضول: قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إنه لا يوجد توافق عربي كامل، حتى الآن، على عودة سوريا إلى الجامعة العربية.

وأضاف أبو الغيط، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي، على هامش الاجتماع الوزاري (العربي — الأوروبي الخامس) في العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الاثنين “الحل السياسي يظل هو المخرج الوحيد للأزمة السورية، وفقا للقرارات الأممية ذات الصلة”.

وأوضح أبو الغيط أن “أي عودة لسوريا لشغل المقعد يتوقف على وجود توافق عربي كامل، وحتى هذه اللحظة هناك تحفظات ولست في وضع لأن أتحدث عن من يتحفظ ومن لا يتحفظ، ومن له رؤية، ومن لا يفضل أن يكشف عن رؤيته، ولكن في اللحظة التي نستشعر أن هناك توافق كامل عندئذ فقط يجب أن يصدر قرار من مجلس وزارء الخارجية العرب يدعو وفدا سوريا من دمشق إلى شغل المقعد، ولم نصل إلى هذه اللحظة بعد”.

 

كما دعا أبو الغيط، الاتحاد الأوروبي إلى الاعتراف بدولة فلسطين، وعاصمة القدس الشرقية. 

 

جاء ذلك في كلمته بالاجتماع الوزاري العربي الأوروبي المنعقد في بروكسل، التي نقلها بيان للجامعة العربية، حسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية (أ ش أ). 

 

وقال أبو الغيط إن “القضية الفلسطينية تظل على رأس قائمة النزاعات الدولية التي تبقى دون حل”. 

 

وأعرب عن “أسفه إزاء الإجراءات الأحادية التي تتخذها دول معدودة بنقل سفارتها إلى القدس الشرقية المحتلة”، مطالبًا جميع الدول بالامتناع عن مثل هذه الإجراءات. 

 

وطالب الدول الأوروبية بـ”الاعتراف بدولة فلسطين على أساس حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”. 

 

وتعترف 135 دولة حول العالم (من أصل 193) رسميًا بدولة بفلسطين، وفق الخارجية الفلسطينية. 

 

وخلال الأعوام الثلاثة الماضية، طالبت أكثر من 10 برلمانات أوروبية حكوماتها بالاعتراف بدولة فلسطين، لكن الحكومات قالت إنها ستقدم على هذه الخطوة في الوقت المناسب دون تحديد موعد زمني. 

 

وانعقد الاجتماع الوزاري العربي الأوروبي الأول في مالطا عام 2008. 

ووفقا للسفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، أكد أبو الغيط خلال أعمال الاجتماع الوزاري العربي-الأوروبي المنعقد في بروكسل أهمية العمل على تعزيز التعاون والحوار الاستراتيجي بين الجانبين العربي والأوروبي، خاصة مع وجود فرص للارتقاء بهذا التعاون في عدد من المجالات الهامة.

ورحب أبو الغيط بما أثمر عنه هذا الحوار على المستوى المؤسسي بالاتفاق على عقد القمة العربية-الأوروبية الأولى يومي 24 و25 شباط/فبراير 2019 في مصر.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الأمين العام حرص على أن يؤكد أن القضية الفلسطينية “تظل على رأس قائمة النزاعات الدولية التي تبقى دون حل”، وأضاف أنه “أعرب عن أسفه ازاء الإجراءات الأحادية التي تتخذها دول معدودة بنقل سفارتها إلى القدس الشرقية المحتلة، وطالب الدول الأوروبية بالاعتراف بدولة فلسطين على أساس حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.

وأشار عفيفي إلى أن “الأمين العام أكد أيضاً أن الحل السياسي يظل هو المخرج الوحيد للأزمة السورية، وفقاً للقرارات الأممية ذات الصلة”.

وأضاف أنه “أعرب عن قلقه إزاء استمرار حالة الانسداد السياسي في ليبيا، وطالب بمضاعفة الجهود الدولية بشكل متناسق من أجل حلحلة الوضع هناك”.

أما فيما يخص الأزمة في اليمن، أكد أبو الغيط “استمرار الجامعة العربية في دعم الحكومة اليمنية الشرعية،” وشدد على “ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات من أجل إنهاء المعاناة الإنسانية وتقديم العون الصحي والمادي لأبناء الشعب اليمني”.

وجدد الأمين العام الإشارة إلى ضرورة تعاون الجانبين العربي والأوروبي للتصدي للتحديات المشتركة مثل ظاهرتي الإرهاب والهجرة غير النظامية لمعالجة أسبابهما الجذرية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. هناك قطاع واسع من الشعب العربي يعارض و بشدة عودة سوريا الدولة و الحضارة الى جامعتكم التي دعمت النصرة و داعش و كل المرتزقة و ما تسمونه المعارضة السوريه بالمال و السلاح لتدمير سوريا تماما كما فعلت امريكا و سيدتكم اسرائيل . سنقف ضد سوريا ان هي عادت الى جامعتكم لاننا نعتقد انكم لن تعارضوا انضمام اسرائيل ان طلبت الانضمام إليكم

  2. يا سيد ابو الغيط ، يجب عليك ان لاتنسى ، وتعود الى وثائق جلسات مجلس الجامعه وتقراها جيدا، وقبل ان تتسنم منصب الامين العام للجامعه ، عندما قام نبيل العربي ، بطرح موضوع عضوية سوريا على مجلس الجامعه العربية ، لم يحصل توافق على ابعاد سوريا ، او تجميد عضويتها ، واقترح نبيل العربي على المجس التصويت للحصول على الاغلبية ، … لماذا انت لم تقترح على المجلس التصويت على عودة عضوية سوريا فان حصلت الاغلبية تعود ، كما ابعدت ، وان لم تحصل فيبقى الامر كما هو… والا عندما تقول فانك تمثل راي اولئك الرافضين لعودة الجامعة ويعني انك غير كفوء وقادر على ادارة المجلس وعليك التنحي …

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here