التوترات التجارية تهبط بتجارة الصين مع الولايات المتحدة يناير الماضي

إسطنبول / الأناضول

هبطت التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، بأرقام التبادل التجاري لكلا البلدين، في يناير / كانون الثاني الماضي، على الرغم من الهدنة المعلنة بينهما منذ ديسمبر / كانون الأول الماضي.

وجاء في بيانات الجمارك الصينية، الخميس، تراجع صادرات الصين إلى الولايات المتحدة بنسبة 2.4 بالمئة في يناير الماضي، على أساس سنوي.

كذلك، تراجعت واردات الصين من الولايات المتحدة بنسبة 42.1 بالمئة خلال يناير الماضي، على أساس سنوي.

ونشبت حرب تجارية بين أكبر اقتصادين (الولايات المتحدة والصين) منذ مارس / آذار 2018، وارتفعت حدتها في يونيو / حزيران الماضي.

إلا أن الحرب بينهما هدأت قليلا منذ ديسمبر / كانون الأول الماضي، بإعلانهما هدنة لمدة 90 يومًا تتخللها مفاوضات مشتركة للوصول إلى أرضيّة مناسبة للمبادلات التجارية.

واليوم، استأنفت الصين والولايات المتحدة، المفاوضات التجارية بينهما بهدف الوصول إلى أرضيّة مناسبة للتبادل التجاري.

وبحسب بيانات الجمارك، صعدت صادرات الصين إلى العالم في يناير الماضي بنسبة 9.1 بالمئة، بينما تراجعت الواردات 1.5 بالمئة خلال نفس الفترة، على أساس سنوي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here