التفاعل مع “مقترحات سعودية “ضد الاخوان المسلمين ساهم بالاطاحة بمسئولين أردنيين

لندن- رأي اليوم- خاص

كشف مصدر سياسي مطلع في الاردن النقاب عن ان إثنين على الاقل من المسئولين الذين تمت إقالتهم مؤخرا صنفوا بإعتبارهم مسئولين عن “ترتيب لا يحظى بضوء أخضر مرجعي” وله علاقة بإتصالات مع مسئولين سعوديين لإقصاء وإستهداف جماعة الاخوان المسلمين الاردنية.

 ويبدو أن مسئولين سابقين تفاعلوا بدون ضوء اخضر مع أفكار سعودية تقضي بتقديم مليار دولار للأردن كمنحة مالية في حال قرر حظر جماعة الاخوان المسلمين ودعم جهود تصنيفهم أمريكيا بالارهاب.

 ومن المرجح ان التفاعل مع مقترحات سعودية بهذا الشان وبدون الحصول على الأذن المباشرة ومن وراء دوائر القرار ازعج مركز القرار في الأردن وكان من بين اسباب إقالة مسئولين بارزين أحدهما أمني والثاني سياسي.

ويعتبر الاردن رسميا حظر جماعة الاخوان المسلمين الموجودة الان في البرلمان ضرب من المغامرة بإستقرار البلاد في الداخل.

 وابلغ مسئول اردني رأي اليوم بان التوجيهات العليا في بلاده واضحة ولا تقايض الملفات الداخلية بأي مساعدات مالية

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. الى الاخ عامر لا فض الله فوك وكفيت ووفيت

  2. الاخوان المسلمون اينما وجدوا لهم كل الاحترام والتقدير ولا يخلوا بيت اردني من هذه الحركة ولو سمح لهم بتشكيل حكومة لوضع القطار على سكته ولكن بعض الدول العربية لأنها لا ترى الحقيقة وتريد أن تجعل الأمور عوجا فتحاول شيطنة هذه الحركة فهل الاخوان المسلمين خرجوا عن العقيدة السمحة التي يدين لها معظم شعوب العرب والمسلمين فالحرب عليهم الان من بعض الدول العربية بسبب أن آرائهم لا تتناسب مع طبيعة النظام العربي الظالم الذي يحارب الاسلام بشكل عام ويقترب رويدا رويدا من الحركة الصهيونية فهل أن الحركة الصهيونية التي دمرت الوطن العربي افضل من حركة الاخوان المسلمين التي تستمد عقيدتها من الكتاب والسنة اي ظلم هذا واي تجني على عباد الله المخططات الصهيونية والأمريكية هي التي تفرض نفسها ولن تغيب شمس حركة الاخوان المسلمون مهما بلغ التعدي والظلم عليهم وان الله لينصر من ينصره .

  3. .
    — عذرا ولكن يبدوا ان مصدر الخبر يحضر أفلام هندي فهذا سيناريو سينمائي لا سياسي ، اي مبتديء بالعمل السياسي يعرف ان الامور بين الدول لا تدار بهذه الطريقه البدائيه، لكن يبدوا ان مصدر الخبر يحاول اختراع قصص لتصفيه حسابات مع مسوولين سابقين .
    ،
    .
    .

  4. الاخوان المسلمين في الاْردن شاركوا السعودية في حربها الوهابية الداعشية ضد سورية وأفتى مشايخ الاخوان مثلما أفتى مشايخ ال سعود بالجهاد في سورية يقولون المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين لكن الاخوان لدغتهم السعودية مرات عديدة واستخدمتهم في سورية وفِي اليمن مع انها دعمت الانقلاب الدموي عليهم في مصر الا ان الطائفية وعدائهم لإيران تعمي ابصارهم وتجعلهم يصدقون انه السعودية تمثل الاسلام السني ولو كانت السعودية كذلك لم تكن لتدعم الكيان الصهيوني وتدعم تهويد القدس والمسجد الاقصى وتنفذ اوامر ومخططات امريكا ضد العرب والمسلمين

  5. الاخوان المسلمين في الاْردن شاركوا السعودية في حربها الوهابية المتوحشة ضد سورية وأفتى مشايخ الاخوان مثلما أفتى مشايخ ال سعود بالجهاد في سورية يقولون المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين لكن الاخوان لدغتهم السعودية مرات عديدة واستخدمتهم في سورية وفِي اليمن مع انها دعمت الانقلاب الدموي عليهم في مصر الا ان الطائفية وعدائهم لإيران تعمي ابصارهم وتجعلهم يصدقون انه السعودية تمثل الاسلام السني ولو كانت السعودية كذلك لم تكن لتدعم الكيان الصهيوني وتدعم تهويد القدس والمسجد الاقصى وتنفذ اوامر ومخططات امريكا ضد العرب والمسلمين

  6. يبدوا ان نصيب صانع القرار الأردني !!!! من المليار دولار المقدمة من السعودية لم تعجبه او انه ينتظر كم ستدفع قطر لكي يقرر علي من سيرسي الحراج و المسئولين اللذين فصلوا لانهم لم ينتظروا نهاية الحراج

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here