“التعاون الإسلامي” تدعو مولدوفا للتراجع عن نقل سفارتها للقدس

جدة/ الأناضول

دعت منظمة التعاون الإسلامي، الخميس، حكومة مولدوفا إلى التراجع عن قرارها بشأن نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وأعربت المنظمة، في بيان، عن رفضها وإدانتها لقرار مولدوفا بنقل سفارتها إلى مدينة القدس.

وطالبت المنظمة حكومة مولدوفا بـ”التراجع عن هذا القرار واحترام التزاماتها القانونية والسياسية بموجب القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية”.

كما طالبت دولة مولدوفا بتبني مواقف تدعم فرص تحقيق السلام القائم على رؤية حل الدولتين وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

وقالت المنظمة إن “هذه الخطوة غير القانونية تشكل انتهاكًا لقرارات مجلس الأمن الدولي، والجمعية العامة للأمم المتحدة حول القدس، والتي تؤكد رفض أي إجراءات من شأنها المساس بالوضع التاريخي والقانوني والسياسي لمدينة القدس المحتلة”.

والثلاثاء، أعلن رئيس وزراء مولدوفا، بافل فليب، نقل سفارة بلاده لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

وسبق أن أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، الاعتراف بالقدس بشطريها الشرقي والغربي عاصمة مزعومة لإسرائيل، ثم نقل السفارة إليها.

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية، التي لا تعترف باحتلال إسرائيل للمدينة في 1967، ولا ضمها إليها في 1981.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here