التحقيقات تكشف.. مقتحم ”فيلا نانسي“ تعقب منزلي هيفاء وهبي ونجوى كرم .. بعد الاطلاع على ”داتا الاتصالات“ الخاصة بالقتيل وأفراد عائلة الهاشم

متابعات- كشفت التحقيقات المستمرة بشأن قضية القتيل محمد الموسى الذي اقتحم منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم وزوجها الدكتور فادي الهاشم، تفاصيل جديدة أوردتها الجهات المعنية بعد الاطلاع على ”داتا الاتصالات“ الخاصة بالقتيل وأفراد عائلة الهاشم.

ونقل الإعلامي اللبناني سعيد حريري عبر حسابه على موقع ”تويتر“ أن ”تتبع داتا الاتصالات أظهر كافة التفاصيل التي قام بها القتيل قبل وقوع الجريمة، سواء باتصالاته بالعيادة أو مدة المكالمات التي جرت“.

وبينت التحقيقات التي نشر حريري جزءا منها، تعقب القتيل لمنزلي الفنانتين اللبنانيتين هيفاء وهبي ونجوى كرم، واتضح ذلك من خلال رصد ما قام به من بحث عبر جهازه على الإنترنت بحسب موقع ارم.

وبدأ البحث أولًا يوم 18 مارس 2019 عن تفاصيل منزل نانسي عجرم وزوجها وحياتهما ومقر عيادته وديانتهما، وأين تقضي يومي السبت والأحد، وفي يوم 20 أبريل 2019 بحث عن منزل ميريام كلينك في مصر.

وكشفت ”الداتا“ (المعلومات) أن القتيل بحث في الأول من يوليو 2019 عن منزل هيفاء وهبي الفخم في لبنان، وفي الـ 4 من سبتمبر 2019 بحث عن احتفال نانسي عجرم وزوجها بعيد زواجهما، إضافة إلى بحثه عن غرفة نومها ومنزل هيفاء وهبي مرة أخرى.

وأثبتت ”الداتا“ بعد الفحص أن أكثر كلمات وعناوين بحثه على جهازه كانت مرتكزة على نانسي عجرم وكل ما يخصها واستضافتها للشيف بوراك في منزلها وجنسية زوجها.

وفي يوم 13 أكتوبر 2019، بحث عن منزل نجوى كرم وفخامته ودفء الديكور والرقي الذي يتميز به، إضافة إلى أن التحقيقات أثبتت أن حصوله على أرقام عيادة فادي الهاشم زوج نانسي عجرم من خلال بحثه على الإنترنت أيضًا.

وخضع فادي الهاشم زوج نانسي عجرم لأولى جلسات التحقيق معه مجددًا في قضية مقتل محمد الموسى يوم الخميس، وتم استجوابه من قبل قاضي التحقيق الأول نقولا منصور في قصر العدل في بعبدا بجبل لبنان.

يُذكر أن هذه التفاصيل اتضحت بعد أن طلبت عائلة القتيل محمد الموسى التوسع في التحقيقات حول تفاصيل علاقة القتيل بعائلة الهاشم، الأمر الذي ترتب عليه استدعاء زوج نانسي عجرم للتحقيق مجددا.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. العنوان فيه غلط وبعيد تماما عن الحقيقة
    المغدور لم يتعقب أماكن سكن هيفاء وهبي ونجوى كرم بل كان يبحث في محرك جوجل عن أماكن سكن الفنانين وهذا لا يعني انه تعقبهم !
    اي انسان يبحث في محرك جوجل عن أماكن سكن المشاهير وهذا ليس دليل ابدا على انه المغدور كان لصا وكان يخطط للجريمة بل يدل هذا على انه المدافعين عن القاتل يريدون حرف انتباه الناس عن القضية الاساسية وهى لماذا زوج نانسي قتل المغدور وقام بالتمثيل بجثته ولم يقوم بإطلاق النار على قدمي المغدور وثم الاتصال بالشرطة لتقوم بواجبها في التحقيق مع المغدور ومعاقبته بما يستحق ؟؟؟
    الرأي العام ليس بهذا الغباء حتى يصدقون انه هذه الجريمة البشعة كانت دفاعا عن النفس مع انه القاتل وحراس الفيلا كان بامكانهم السيطرة على المقتول والإمساك به بدون ان يقتلونه بكل هذه الكمية من الطلقات التي لا تظهر على سترة المغدور دليل أنهم عذبوه وقتلوه عاريا وهذا مايجعل الرأي العام غير مقتنع بروايات نانسي وزوجها القاتل

  2. أنا ابحث دائما عن أماكن سكن الفنانين والفنانات والراقصات ومشاهير كرة القدم هل هذا يعني انني أخطط للسطو على منازلهم !! هذا فضول لدى كثير من الناس
    هذا كلام فارغ الغرض منه تثبيت تهمة السرقة على شخص مات بطريقة غامضة ومات سره معه ولا يوجد ادلة كافيه انه الجريمة كانت دفاع عن النفس
    ثم اذا كان تقرير الطبيب الشرعي منقوصا وغير كاملا وتم كتابته في مطبخ نانسي وهو الطبيب الشرعي موظف في الدولة اذا هل علينا ان نصدق موظفي شركة الاتصالات وهى شركة خاصة ؟!!

  3. الاتصالات اتصالاتهم والداتا داتاهم والإعلام اعلامهم والحريري تبعهم لذلك واضح الى اين يسيرون بالقضية
    طيب اذا افترضنا انه لص فعلا لكن لماذا تم تصفيته عاريا وبكل هذا العدد من الطلقات التي تكفي لقتل عشرة ديناصورات ؟

  4. يعني بدكم تقولو انه المغدور كان يخطط للسطو عَلى منزل هيفا 😁لكن هيفا ثلاث ارباع وقتها تقضيها في مصر تستعد لتصوير مسلسل رمضان 😊
    ومتى كان يراقب هيفاء قبل او بعد نانسي 😁

  5. مين مصلحته يأخذ القضية لمكان تاني خالص ؟
    هذا كان المرحوم شخص خارق كان مافيا لوحده
    منذ سمعنا عن الجريمة وعن تقرير الطبيب الشرعي كنّا متاكدين انها جريمة كبيرة وأنها ليست موضوع سرقة بل اكبر من ذلك بكثير والدليل كل اجهزة الدولة تشترك في الفبركة لإخراج القاتل الواثق من حاله ابو قلب قوي
    كان واضح من ارتباك نانسي وإجاباتها على كل الأسئلة بكلمة مابعرف واضح انه الجريمة قتل عمد مع إنتقام

  6. انتو متاكدين انه شركة الاتصالات هذه ليست ملكا لطال عمره لانه يبدو انه هذا التضليل متعمد لإخفاء أشياء خطيرة كان يقوم بها القاتل

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here